nO NaME

WhAt u sEE wHat U GeT
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 بحوث على كيف كيفك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:08 am

السلام عليكم , اقدم لطلاب التجاري هذا التقرير المتواضع وهو لمادة التسويق
____

المقدمة :

لم يكن التحول الذي شهده العالم في مختلف المجالات بفعل انتشار التكنولوجيا الرقمية بمنأى عن مهنة التسويق التي شهدت هي الأخرى تغيرا ملحوظا في طبيعتها ومؤهلاتها وفرص نجاحها، فضلا عن المشاكل التي قد تعوق إتمامها.

فقد تحولت الوظائف التسويقية إلي مفهوم جديد، وباتت تأخذ شكلا أكثر فاعلية مع التكنولوجيا الرقمية، إلا أنها لم تستبعد أو تنكر نظريات التسويق التقليدية، وإنما استطاعت الاستفادة منها في تطوير وإيجاد حلول لمشاكلها وأخرجت ظاهرة جديدة تسمى "التسويق الإليكتروني".

العرض:

والتسويق هو المفتاح لتحقيق أهداف المؤسسة ويشمل تحديد الاحتياجات والرغبات للسوق المستهدفة والحصول على الرضا المرغوب بفعالية وكفاءة أكثر من المنافسين، وإذا أضيفت صفة الإلكتروني للتسويق فنحن نتحدث إذن عن بيئة وأدوات يجمع بينها فضاء الإنترنت بكل ما أتاحته من تكنولوجيا للتواصل بين البشر، سواء أكان بريدا إليكترونيا أم بال توك أم غيره من الأدوات الإلكترونية (للمزيد حول مفهوم التسويق بشكله العام وعناصره انظر: ما هو التسويق؟).

وبناء على هذا المفهوم، انطلق قطاع التسويق الإلكتروني في العالم بسرعة مذهلة خاصة في ذلك انخفاض تكلفته وازدياد قدرته على توسيع السوق، حيث تم تأسيس آلاف الشركات المتخصصة في التسويق الإلكتروني، وأصبح هناك ملايين الرسائل الإلكترونية التي تتجول يوميا في الشبكة، تتضمن تحفيزات ونصائح لزبائن محتملين. وتؤكد الدراسات أن التسويق الإلكتروني يؤدي إلى توسيع الأسواق وزيادة الحصة السوقية للشركات بنسب تتراوح بين 3 إلى 22% بسبب الانتشار العالمي.

كما يتيح هذا النوع من التسويق للعملاء الحصول على احتياجاتهم والاختيار من بين منتجات الشركات العالمية بغض النظر عن مواقعهم الجغرافية، خاصة أن هذا النوع من التسويق لا يعترف بالفواصل والحدود الجغرافية.

ومن هنا بدأت تظهر وظائف خاصة بالتسويق الإلكتروني أو الـ أون لاين التي عادة إما أن تكون أحد قطاعات مواقع الويب أو شركة متخصصة لهذا الغرض، ويضم التسويق الإلكتروني وظائف متنوعة لها مهام مختلفة؛ فهناك وظيفة الاتصال وإقامة علاقات مستمرة مع العملاء، ووظيفة البيع الإلكتروني، ووظيفة توفير محتوى أو مضمون عن أشياء معينة، ووظيفة توفير شبكة أعمال.

وووفقا لمواقع شركات التسويق الإلكتروني، فهناك خدمات تقدمها للعملاء، ومنها التسويق البريدي الإلكتروني، ويتم خلاله عرض الخدمة والمنتج عن طريق رسائل الإيميل للجمهور، وتقديم حلول واستشارات في تصميم الرسائل، ومحتواها، وطريقة تقديمها، وإرسالها إلى زبائن محتملين عبر شبكة الإنترنت، كما تعرض حلولا للتحليل والإحصاء، بخصوص نتائج الحملة الدعائية بالبريد الإلكتروني. (انظر تفاصيل في: استثمر بريدك الإلكتروني).

كما توفر أيضا هذه الشركات حلولا للإعلان الإلكتروني على مواقع الويب، وتضمن متابعة لنتائج الحملة الدعائية وسيرها، بالإضافة إلى ذلك توفر الفهرسة في محركات البحث أي ظهور موقع شركتك على محركات البحث، حال قيام زوارها بطلب معلومات أو خدمات تخص نشاطها، واحتلال اسم شركة مرتبة هامة بين الزخم الهائل من المواقع هو أكثر الطرق نجاعة لجلب زوار للموقع.

مهارات الوظيفة

إلا أن هذه الوظائف في قطاع التسويق الإلكتروني يتطلب معظمها مهارات ومؤهلات محددة لا غنى عنها، ومنها الإلمام بمهارات التعامل مع الأدوات التكنولوجية المختلفة للإنترنت، وكيفية تصميم المواقع، فضلا عن إتقان اللغة الإنجليزية التي تتسع معها دائرة التعامل مع السوق الخارجي خاصة الغربي.

ووفقا لشادي صبري أحد العاملين بالتسويق الإلكتروني فتتطلب هذه الوظائف أيضا القدرة على ردة الفعل السريعة، بما يمكن العاملين فيها من متابعة ما يحدث من تطورات متلاحقة في المواقع الإلكترونية والجهات الداخلة في دائرة اهتماماته بشكل كبير.

وربما كانت هذه المهارة هي محك الاختلاف بين التسويق التقليدي والتسويق الإلكتروني، حيث لا يحتاج التسويق التقليدي كثيرا إلى ردة فعل سريعة مثلما هو الحال بالنسبة للتسويق الإلكتروني. فالمنتج المسوق بشكل تقليدي عادة ما يأخذ دورته المعروفة للانتشار، فضلا عن أنه لا يحتاج إلى التطوير بين الحين والآخر بشكل سريع، بل بالعكس ربما يكون بقاء شكله الأصلي عاملا مساعدا في ارتباط المستهلك به.

كما لا بد أن تكون لدى العامل في التسويق الإلكتروني مهارة التطوير بشكل سريع، خاصة أن المنافسة تكون أقرب إلى الشراسة في عالم الإنترنت للحصول على زائر أو مستهلك جديد يضاف إلى قائمة الموجودين الذين يكون الحفاظ عليهم أكثر صعوبة من جذب عنصر جديد، تتسع أمامه دائرة الاختيارات.

فهم احتياجات الزوار

ويحتاج أيضا العاملون في التسويق الإلكتروني مثلهم مثل التسويق التقليدي إلى فهم احتياجات المستهلك أو زائر الموقع وبناء الثقة معه لكي ينجح في إقناعه بمنتجه أو الخدمة التي يقدمها له أو أفكاره.

كما أن عليهم أيضا إدراك دلالات البيع والتسويق على الإنترنت، خاصة أن الشبكة منتشرة عالميا ويمكن الوصول إليها على مدار الساعة؛ فعلى العامل بالتسويق الإلكتروني أن يكون جاهزا للرد على أي استفسار من أي فرد على مستوى العالم.

أيضا لا بد أن يتوفر لدى الشخص دراية بمشاكل التسويق الإلكتروني الدولي، مثل مشاكل العملة الأجنبية، وطريقة الدفع الإلكتروني، واختلافات اللغة والثقافات في العالم.

إلا أن إحدى الدراسات حول مهارات التسويق أعدها الدكتور محمود صادق أستاذ التسويق بكلية التجارة جامعة القاهرة أكدت على ضرورة التعامل مع جوانب العملية التسويقية بشكل علمي ومدروس وليس مجرد الحصول على أكبر عدد ممكن من الزائرين أو إغراق أكبر عدد ممكن من الأشخاص بالرسائل البريدية. فلا بد أن تركز الإستراتيجية التسويقية على التعريف جيدا بالمنتج أو الخدمة ومزاياها، والثمن وطريقة الدفع.

وهناك مجموعة من الأمور المهمة التي يجب مراعاتها من الأشخاص أو الجهات العاملة في التسويق الإلكتروني لتحقيق النجاح المطلوب من هذه العملية، تتمثل في الاستخدام الجيد للأدوات المتبعة في التسويق، والرؤية الواضحة للأسواق المستهدفة وأسلوب إدارة العلاقة مع العملاء.

وتهتم شركات التسويق الكبرى في خطتها التسويقية بالناحية النفسية للمستهلك أو العميل بحيث يتم التأثير على اتجاهات المستهلك من الناحية الذهنية والمتمثلة في المعلومات المقدمة عن سلعة معينة كعدد المميزات والضمانات وغيرهما كما يقع التأثير على العاطفة التي تتمثل في مدى الشعور بالراحة والثقة الناتجة عن المعلومات المقدمة عن تلك السلعة أو الخدمة؛ وهو ما يؤثر في النهاية على ميول المستهلك ناحية هذه السلعة المعلنة.

تحديات.. تحديات

غير أن ثمة تحديات تواجه العاملين بالتسويق الإلكتروني وتحد من نجاح نشاطهم، منها عوائق اللغة والثقافة كأهم التحديات التي تعوق التفاعل بين كثير من العملاء والعديد من المواقع الإلكترونية؛ لذا فهناك حاجة ملحة لتطوير برمجيات من شأنها إحداث نقلة نوعية في ترجمة النصوص إلى لغات مختلفة يفهمها العملاء، كذلك ضرورة مراعاة العوائق الثقافية والعادات والتقاليد والقيم، بحيث لا تكون عائقا نحو استخدام المواقع التجارية.

أيضا فإن التسويق الإلكتروني يحتاج إلي إدارة جيدة وخطط واضحة لمواجهة التغيير المستمر في حركة الأسواق، سواء كانت محلية أو عالمية. والتسويق بطبيعته فن صعب ممارسته وليس من السهل في معظم الأحوال القيام به والخوض في مجاله إذا لم يتوفر له مختصون في هذا المجال.

وتعد هذه هي أحد التحديات التي تواجه منظومة التسويق الإلكتروني والعاملين فيه خاصة في الوطن العربي، حسبما يقول محمد عبد السلام صاحب إحدى شركات التسويق، مشيرا إلى أن ما يحدث في معظم الشركات العربية هو فقط اجتهاد تسويقي غير مدعم بالتخصص، وأحيانا يكون هناك تخبط حقيقي في استخدام الطرق والوسائل المقلدة بالمواقع المتواجدة على ساحة الإنترنت التي ربما لا تكون هي الأسلم والأفضل للتعريف بماهية الرسالة التي يرغب العامل في إدارة التسويق في إيصالها. ولا تخرج هذه الوسائل كثيرا عن أسلوب التجربة وانتظار ردة الفعل، كما لا تخرج في بعض الأحيان عن أسلوبي الخدعة والإغراء مثله مثل عمليات التسويق التقليدي، وفقا لعبد السلام.

عائق السرية والخصوصية

السرية والخصوصية هما أيضا من العوائق التي تواجه العاملين في هذا المجال، حيث تؤثر في تقبل بعض العملاء لفكرة التسوق عبر الإنترنت بشموليتها، خاصة أن عملية التبادل الإلكتروني تحتاج إلى الحصول على بعض البيانات من العملاء مثل الاسم، والنوع، والجنسية، والعنوان، طريقة السداد وغيرها؛ لذا فهناك ضرورة لاستخدام برمجيات خاصة للحفاظ على سرية وخصوصية التعاملات التجارية الإلكترونية، إضافة إلى تقنين آليات لتأمين عمليات الدفع الإلكتروني التي تتم عبر الإنترنت.

ومن التحديات المطروحة في هذا المجال، وضع القوانين والتشريعات المناسبة لتنظيم عمليات التسويق الإلكتروني، وحماية حقوق الملكية والنشر على شبكة الإنترنت، فضلا عن تطوير الأنظمة المالية والتجارية لتسهيل عمليات التسويق الإلكتروني.

ولا يقتصر الأمر على هذا فحسب وإنما يحتاج التسويق الإلكتروني إلى نشر الوعي بأهمية الإنترنت وبأهميتها بين مختلف الأفراد والمنظمات داخل المجتمع، خاصة في الدول العربية التي تعاني من ضعف واضح في استخدام الإنترنت.

ووفقا لتقرير التنمية الإنسانية العربية الصادر عام 2003، فإن مستخدمي الإنترنت لا تزيد نسبتهم على 1.6% من إجمالي سكان الوطن العربي البالغ عددهم 280 مليون نسمة. غير أن هذا الرقم على محدوديته يكاد يكون ضعف النسبة التي رصدها هذا التقرير في عام 2002 وكانت 6.% فقط.

ورغم ذلك فإن العديد من العاملين في مجال تكنولوجيا المعلومات يؤكدون أن وظيفة التسويق الإلكتروني ستجد فرصا أكبر في الفترة المقبلة مع تزايد انتشار الإنترنت في العالم واتساع دائرة التعاملات التجارية والفكرية التي تتم عبرها؛ فمنظمة التجارة العالمية تتوقع في تقرير لها تم نشره عام 2004 أن يرتفع عدد مستخدمي الإنترنت في العالم إلى أكثر من مليار شخص بحلول العام 2005، يتواجد ثلثهم في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها. كما أشار التقرير إلى أن نسبة التعاملات التجارية المتوقع إجراؤها عبر شبكة الإنترنت عام 2010 ستبلغ نحو 70% من حجم التجارة الدولية كلية.


ملاحظة بالنسبة إلى الخاتمة : تستطيع تخلي اي كلمات تختم بها هالموضوع حتى لو من تعبيرك او من كتابكم

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:09 am

السلام عليكم
اقدم هذا التقرير ايضا وهو لمادة البنوك لتخصص التجاري :::

المقدمة :

إذا صعب عليك التمييز بين صندوق النقد الدولي والبنك الدولي فلا ضير في ذلك؛ لأنك لست وحدك في هذا الموقف، فمعظم العباد لا يعرفون إلا القليل عن هاتين المؤسستين وما تقومان به من مهام، ولا يعرفون أوجه الخلاف بينهما، ويرجع هذا الالتباس إلى تصريح الاقتصادي العالمي الشهير "جون ماينرد كينز" في الاجتماع الافتتاحي للصندوق والبنك الدوليين في عام 1944م، حيث قال: "لقد حيرتني الأسماء لدرجة أنني أعتقد أن الصندوق ينبغي أن يسمى بنكًا وأن البنك ينبغي أن يسمى صندوقًا"، ومنذ ذلك الوقت ساد الالتباس حتى يومنا هذا، ولكن الأمر الذي لم يعد فيه التباس هو أن الصندوق والبنك الدوليين أصبحا يتعرضان لهجوم شرس من معظم سكان الأرض وخاصة من دول الجنوب؛ وذلك بسبب فشل السياسات التي يتبناها كل من الصندوق والبنك منذ أكثر من 50 عامًا لأنها لم تنصف الفقراء ولم تحل مشاكلهم مثل الفقر والمرض والبطالة، بل إنها أدت إلى البؤس والموت لعدد كبير من الفقراء، وهو ما جعل أحد المتظاهرين ضد الصندوق والبنك الدوليين في عام 1998م وهو نيجيري الجنسية يقول: " لقد أصبحنا عبيدًا للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي وشركتي شل وشيفون النفطيتين "، وبسبب هذه الانتقادات يحاول الصندوق والبنك في اجتماعهما المشترك يوم 17 أبريل 2000م أن يضعا قناعًا جديدًا في محاولة لأنسنة سياساتهما، وإبراز الجانب الإنساني للعولمة، ولكن هل ينطلي ذلك على المعارضين لسياسات الصندوق والبنك الدوليين؟

العرض :

لماذا تراجَعَ دور الصندوق والبنك الدوليَّيْن؟!
إن المتابع للمناخ الاقتصادي العالمي وتصرفات الصندوق والبنك الدوليين حيال التغيرات الدولية التي يمر بها الاقتصاد العالمي في السنوات الأخيرة يلاحظ – وبما لا يدع مجالاً للشك – أن المناخ الاقتصادي العالمي يتدهور، وأن الصراع بين الشمال والجنوب يتصاعد بل إن الصراع بين دول الشمال نفسها يتفاقم ويحتدم، كما يتضح أيضًا أن السياسات التي عالج ومايزال يعالج بها كل من الصندوق والبنك الدوليين مشاكل الاقتصاد العالمي قد ثبت قصورها، ومن هنا بدأت مصداقية الصندوق والبنك الدوليين تهتز وتأخذ في التراجع لدرجة أن البعض يرى أن الصندوق والبنك الدوليين يتجهان نحو الانهيار وذلك لعدد من الأسباب أهمها :

ـ أن المناخ الاقتصادي الدولي الراهن قد تغير كثيرًا عما كان عليه الوضع وقت نشأة الصندوق والبنك الدوليين بعد الحرب العالمية الثانية، كما أن المشاكل الاقتصادية الراهنة للعالم تختلف عن مشاكل الماضي، وأن الصندوق والبنك الدوليين ليس لديهما رؤية محددة للتعامل مع هذه المشاكل.

ـ التغيرات والمشاكل الاقتصادية التي حدثت في العالم في أعقاب انهيار النظرية الاقتصادية الشيوعية والتي كانت قد توسعت في عدد كبير من دول العالم، وهو ما خلق مشاكل اقتصادية جديدة من نوعها لم ينجح الصندوق أو البنك في التعامل معها.

ـ إن عمليات التحرير الكامل لانتقال السلع والخدمات ورؤوس الأموال التي ينادي بها صندوق النقد والبنك الدوليين، والتي انتشرت في معظم دول العالم قد تمت قبل أوانها لأنها لكي تنجح فإنها تتطلب التقارب الاقتصادي والاجتماعي بين الدول المتقدمة والدول النامية؛ ليكون الفرق بينهم صغيرًا، ولكن الواضح أن الفرق بين الدول النامية والدول المتقدمة يصل إلى 1 : 50 وفقًا لتقارير البنك الدولي وآرائه.

ـ إن الصندوق والبنك الدوليين لا يدركون أن فقراء اليوم ليسوا هم فقراء الأمس؛ وذلك لأن فقراء اليوم لديهم تطلعات وينظرون إلى الدول المتقدمة ويطلعون على مستوى رفاهيتها من خلال وسائل الاتصال المتطورة ويحسدونها، وطالما أنهم يُظْلَمون ولا يأخذون حقوقهم فإنهم يتحركون مطالبين بهذه الحقوق، ويتجه معظمهم إلى التمرد وربما إلى التطرف وإفساد حياة الدول المتقدمة.

ـ يدعم الصندوق والبنك الدوليان بطريقة غير مباشرة توجهات الدول المتقدمة لعرقلة نمو الدول النامية اعتقادًا منهم بأن هذه الدول إذا تقدمت سيكون ذلك على حساب الدول المتقدمة والانتقاص من تقدمها، وهو ما يقلب الشعوب النامية والفقيرة على الصندوق والبنك الدوليين ويتهمونهما بالظلم .

ومن هنا بدا كل من الصندوق والبنك الدوليين بمثابة مؤسسات دولية تحاول علاج المشاكل الاقتصادية للعالم المعاصر بوصفات علاجية عتيقة على الطريقة الرومانية في العلاج، وهو ما جعل بعض الكتاب يرون أن سياسات الصندوق والبنك الدوليين لعلاج المشاكل الاقتصادية للدول النامية، والتي تعتمد على السياسة الانكماشية التي تشبه إلى حد كبير طريقة العلاج الرومانية التي تعالج المريض عن طريق تصفية دمائه الملوثة بالمرض، وهو ما يعني أن المريض يُشْفَى من المرض ولكنه يموت، كما أطلق البعض على هذه السياسات " سياسات الاقتناص والامتصاص " بمعنى اقتناص الدول النامية وامتصاص مواردها بطريقة أو بأخرى من أجل مصالح الدول المتقدمة.

الأزمة الآسيوية تشير بأصابع الاتهام
قبل بداية الأزمة الاقتصادية في دول جنوب شرق آسيا في يوليو عام 1997م كانت سياسة الصندوق والبنك الدوليين تتعرض لانتقادات حادة وتتهم هذه السياسة بأنها تحمل شعوب الدول النامية بأعباء باهظة من أجل اللحاق بالدول المتقدمة، وأن هذه الأعباء تضر الطبقات الفقيرة، كما كان كثير من المحللين يحذرون من عواقب هذه السياسة، ورغم ذلك كان الصندوق والبنك الدوليان يتفاخران بما حققته دول جنوب شرق آسيا من إنجازات اقتصادية، مدعيان أن ذلك هو نتاج الأخذ بتوصياتهما واتباع سياستهما وفلسفتهما الاقتصادية، وكذلك نجح الصندوق والبنك الدوليان في إقناع معظم دول العالم بأن النمور الآسيوية هي النموذج الاقتصادي الذي يجب أن يُحْتَذى، وأن الإنجازات التي حققتها هذه الدول دليل قاطع لإسكات أصوات كل المعارضين لسياسات الصندوق والبنك الدوليين، ولكن وبصورة مفاجئة وقعت الأزمة الآسيوية مدوية ولم يتنبأ بها أي من الصندوق أو البنك رغم أن بوادرها كانت واضحة وحذر منها عدد كبير من المراقبين، والغريب في ذلك أن أدبيات الصندوق والبنك الدوليين ظلت تشيد باقتصاديات هذه الدول حتى مع دخول الأزمة مراحلها المتقدمة، ولما استفحلت الأزمة لم يكن أمام الصندوق والبنك الدوليين إلا الاعتراف بها ولكن لم يعترفا بمسؤولية سياستهما عن هذه الأزمة، ولكن ألقيا باللوم على المُضارِب العالمي " جورج سوروس " وأمثاله من المضاربين رغم أن سياسة الصندوق والبنك الدوليين هي التي شجعت وأيدت بقوة أمثال هؤلاء المضاربين واعتبرتهم المصدر الأول لرأس المال في الأسواق الناهضة؛ ولذلك تعرض الصندوق والبنك لتيار جارف من الانتقادات الحادة وطرحت على الساحة الدولية أسئلة عديدة ومحيرة مثل: كيف لا يتنبأ الصندوق والبنك الدوليان بعواقب سياسة اقتصادية هي في الأساس من صياغتهما؟ أين آليات السوق الكفيلة بتصحيح نفسها بنفسها عند الأزمات ودون تدخل الدولة التي يروج لها الصندوق والبنك للحد من دور الدولة القومية في الحياة الاقتصادية؟ ولماذا لم تعمل هذه الآليات في حالة الأزمة الآسيوية؟، بل إن الانتقادات الموجهة إلى الصندوق والبنك الدوليين ذهبت إلى أبعد من ذلك، حيث تم توجيه الاتهام المباشر لهما، حيث أوضح المحللون أن البنك الدولي ضالع في إحداث هذه الأزمة بدافع من الدول المتقدمة وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية؛ وذلك لتحجيم هذه الدول الآسيوية اقتصاديًّا، وقد استدلوا على ذلك بأن البنك الدولي ظهر لأول مرة في تاريخه كمقدم لقروض قصيرة الأجل وهو ما يخالف ما درج عليه البنك في عمله، وأن هذه القروض كانت هي الشرارة التي أشعلت الأزمة في دول جنوب شرق آسيا، ومن هنا أشار البعض بأصابع الاتهام المباشر إلى الصندوق والبنك الدوليين؛ لأنهما تسببا ولو بطريق غير مباشر في الأزمة الآسيوية التي كلفت العالم حوالي 260 مليار دولار حسب تقديرات منظمة التجارة والتنمية التابعة للأمم المتحدة " الاونكتاد "، وتحملت الدول الفقيرة الجانب الأكبر منها، وكان يمكن للصندوق والبنك ـ لو أرادا ـ التحرك السريع لعلاج هذه الأزمة وحصرها في بدايتها .

الأزمة الروسية تزيد الطين بِلَّة
لقد حقق الصندوق والبنك الدوليان هزيمة جديدة في الساحة الاقتصادية الدولية عندما وقعت الأزمة الروسية، وانهارت الكتلة الشرقية وما صاحبها من تدهور عملاتها وقيام الرئيس الروسي بحذف أربعة أصفار من على ورق العملة الروسية ووصول معدل التضخم إلى 4000% في روسيا، وقد فشل الصندوق والبنك في التحرك السريع للتغلب على هذه الأزمة والتي أثرت بصورة كبيرة على الشعب الروسي الذي هاجر عدد كبير منه وأصبح يجوب أنحاء العالم بحثًا عن الطعام بطرق مشروعة وغير مشروعة، في حين يتضور الآخرون من حدة الأزمة الاقتصادية الروسية، كما أن هذه الأزمة أثرت على بقية دول العالم وخاصة التي كانت ترتبط مع الاتحاد السوفييتي السابق بعلاقات تجارية من خلال ما كان يعرف بالصفقات المتكافئة، إلى جانب ذلك فإن نتائج برامج الإصلاح الاقتصادي التي أوصى بها الصندوق والبنك الدوليان أثبتت قصورها؛ لأنها ركزت على إصلاح النواحي الرمزية فقط للاقتصاد، ولكنها لم تَحُلُّ المشاكل الحقيقية للاقتصادات النامية وللفقراء مثل البطالة والفقر والمرض والأمية وغيرها، وبالتالي أصبح الإصلاح الاقتصادي كوصفة يقدمها الصندوق والبنك الدوليان لعلاج المشاكل الاقتصادية للدول النامية بمثابة ملحمة قديمة ضحاياها هم فقراء العالم؛ لأن هذه البرامج تتم بالتعاون بين كل من الصندوق والبنك وحكام هذه الدول الفقيرة الذين لا يلمسون حقيقة الأوضاع التي يعيشها فقراء شعوبهم، وفي النهاية لا تصل نتائج الإصلاح الاقتصادي إلى هؤلاء الفقراء ولا تحل مشاكلهم. وهذا كله أدى إلى ارتفاع الأصوات التي تندد بالصندوق والبنك الدوليين وجعل خبراء الصندوق والبنك يرون أنهم في حاجة ماسة إلى إعادة صياغة دور جديد للصندوق والبنك الدوليين بحيث يتلاءم مع الظروف الجديدة للاقتصاد العالمي، وبطريقة تظهر الجانب الإنساني في السياسة الاقتصادية التي يوصي بها الصندوق والبنك الدوليان، وهو ما جعل المراقبين يرصدون اتجاه الصندوق والبنك الدوليين لوضع قناع جديد على وجه السياسات الاقتصادية لهما حتى تنطلي على دول العالم وخاصة على الفقراء من الشعوب.

مقترحات متضاربة حول المستقبل
لقد اقتنع المسؤولون في كل من الصندوق والبنك الدوليين بضرورة التغيير في الدور المستقبلي لكلتا المؤسستين في الاقتصاد العالمي، فقد أكد المدير التنفيذي السابق لصندوق النقد الدولي " ميشال كامديسو " قبل استقالته أن صندوق النقد الدولي يحتاج إلى إدخال تغييرات على دوره في المستقبل، وأن يكون هذا التغيير مرتكزًا على ما أسماه "تغيير الصورة السيئة " التي يعاني منها الصندوق رغم الجهود الكبيرة التي يقدمها، وفي ذلك يرى كامديسو أن يكون الصندوق عبارة عن مدين عالمي في حالة الأزمات دون التدخل في سياسات الدول أو مراقبتها ماليًّا في الأجل القصير، وكذلك يرى المدير التنفيذي الجديد للصندوق " هورست كولر " الذي سيتولى مهام منصبه في مايو أو يوليو 2000 أن تغيير دور الصندوق في المستقبل يجب أن ينبع من عدم المطالبة بالتخلي عن الصندوق ودوره في الاقتصاد العالمي، كما لا يجب جعله مسؤولاً عن كل شيء، ويجب أن يرتكز التغيير على زيادة الاهتمام بتفادي الأزمات وزيادة الاهتمام بالدول النامية والتوصل إلى استراتيجية شاملة بشأن إلغاء الديون المستحقة على الدول الفقيرة، كما يؤيد كولر فتح حوار بين الصندوق والمجتمع المدني المتمثل في المنظمات غير الحكومية والجمهور؛ وذلك من أجل تحسين صورة الصندوق لديهم ومن الجدير بالذكر أنه من المتوقع أن تنفجر مظاهرات واسعة واشتباكات خلال اجتماعات الصندوق والبنك الدوليين السنوية التي تعقد في واشنطن يومي 16 ، 17 أبريل 2000، حيث من المنتظر أن يشارك في هذه المظاهرات والعصيان المدني حوالي 10 آلاف من المنتمين إلى المنظمات غير الحكومية المناهضة لسياسات الصندوق والبنك الدوليين وذلك على غرار ما حدث في سياتل .

تعارض في المقترحات الأمريكية
اهتمت الولايات المتحدة الأمريكية أكثر من غيرها بالدور المستقبلي للصندوق والبنك الدوليين، وقدمت مقترحات في هذا الشأن ولكن المقترحات الأمريكية وخاصة التي قدمها الكونجرس تثير كثيرًا من القلق وعدم الترحيب بها حتى من القائمين على العمل بالصندوق والبنك الدوليين، وتنقسم هذه المقترحات الأمريكية إلى قسمين هما :

ـ مقترحات الكونجرس الأمريكي : حيث شكل الكونجرس لجنة استشارية لتقديم مقترحات بشأن مستقبل الصندوق والبنك الدوليين، وقد قدمت هذه اللجنة مقترحاتها التي تمثلت في الإبقاء على صندوق النقد والبنك الدوليين وعدم التخلي عنهما، ولكن مع إدخال تغييرات على دورهما، فبالنسبة للصندوق ترى اللجنة أن يقتصر دوره على تقديم التمويل في الظروف الطارئة فقط وألا يكون بمثابة مصدر ثابت للتمويل، وأن يقوم الصندوق بالمراقبة المالية والتدخل في السياسات الاقتصادية للدول في الأجل القصير، وهذا يعني أن الكونجرس الأمريكي يرى تقليص التمويل الذي يقدمه الصندوق مع توسيع دوره الرقابي وتدخله في السياسات الاقتصادية للدول، وهو ما يتعارض مع ما نادى به ميشال كامديسو المدير التنفيذي السابق للصندوق أو ما نادى به المدير التنفيذي الجديد كولر من ضرورة تحسين الصورة السيئة للصندوق.

أما بشأن البنك الدولي فإن الكونجرس يرى ضرورة أن يقلص البنك الدولي الإنفاق على قطاعي الصحة والتعليم، وأن يُحِدَّ البنك من التمويل المقدم للدول التي يقل متوسط دخل الفرد فيها عن 4000 دولار سنويًّا، وأن يقتصر إلغاء الديون على الدول النامية الناجحة فقط مثل الصين والأرجنتين، وأن يتم وقف تقديم القروض لكثير من الدول النامية التي يمكن أن تستعين برؤوس الأموال الخاصة، ومن الواضح أن هذه المقترحات بشأن البنك تصب في نفس اتجاه مقترحات الكونجرس بشأن مستقبل الصندوق والتي ستزيد صورة البنك الدولي سوءاً، وهو ما يعارضه "جيمس ولفنسن " رئيس البنك الدولي.

ـ مقترحات الحكومة الأمريكية : المقترحات التي قدمتها الحكومة الأمريكية عن طريق وزير الخزانة الأمريكية "لورنس سمرز " لا تقدم أي تغييرات جذرية بشأن عمل الصندوق أو البنك الدوليين، ولكنها تتعلق بعمليات الإقراض التي يقوم بها كل منهما، حيث ترى الحكومة الأمريكية أن تراعي قروض الصندوق والبنك البعد الإنساني بحيث تهتم بتخفيف حدة الفقر وزيادة القروض للدول الأكثر فقرًا، وأن تكون أسعار الفائدة على قروض الدول المتقدمة مرتفعة مقارنة بالدول النامية، وأن يتم التركيز على تحسين الأحوال الصحية والبيئية في الدول النامية عن طريق المنح بدلاً من القروض .

ومن الواضح أن هناك تناقضًا كبيرًا بين مقترحات الكونجرس والحكومة الأمريكية بشأن الدور المستقبلي للصندوق والبنك الدوليين، وهذا التناقض يتركز حول نقطة جوهرية وهي هل تكون سياسات الإقراض والتمويل للصندوق والبنك الدوليين في المستقبل أكثر سخاء وتراعي الجوانب الإنسانية لتحسين الصورة السيئة للصندوق والبنك أم يتبع الصندوق والبنك المعايير الاقتصادية المتشددة، ولتذهب الدول النامية إلى الاستعانة برؤوس الأموال الخاصة والاقتراض بالمعايير التجارية، وأن تصب لعناتها على الصندوق والبنك الدوليين؟؟!! ربما تحسم الأيام القادمة هذا النزاع.

الخاتمة :

لكن مهما كان الدور المستقبلي للصندوق والبنك الدوليين، ومهما كان الشكل الجديد للقناع الذي سيرتديه كل منهما فإن السؤال الذي يطرح نفسه ويحسم علاقات الدول النامية بالصندوق والبنك هو: هل السياسات الاقتصادية للصندوق والبنك الدوليين - والتي ينصحا بها الدول النامية- هي خلاصة خبرات وتجارب واجتهادات مدروسة لتحقيق مصالح الدول النامية وفقراء العالم أم أن هذه السياسات في الغالب تُصْبَغ برؤية الدول المتقدمة بما يجعل هذه السياسات آلية لتحقيق مصالح الدول المتقدمة تحت عباءة الصندوق والبنك الدوليين ؟!

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:09 am

هذا التقرير عن التجارة الإلكترونية ومحاذيرها وهذا التقرير لمقرر (( فن البيع ))للتخصص التجاري

المقدمة :

هل اشتريت ذات مرة من الإنترنت وسرق أحدهم بطاقة ائتمانك، وساعتها انعدمت ثقتك بالمعاملات الإلكترونية؟ أم أنك لم تتعامل قط مع هذا المجال وترى أنه مجهول تخشى الاقتراب منه حتى لا تفقد أموالك بسبب نزوة شراء وأنت تتصفح على الإنترنت؟ لكن إذا فكرت هل تعرف ما هي الاشتراطات التي يجب أن تتوافر في أي موقع للتجارة الإلكترونية؟

إنها ليست مجرد أسئلة تستحق الإجابة فقط، وإنما تحديات تواجه التجارة الإلكترونية في العالم وفي المنطقة العربية التي يحبو فيها هذا المجال.

العرض :

اعرف منتجك أولا..

أول خطوة ضرورية في عملية الشراء الإلكتروني حتى تتم دون مخاطرة بالنسبة للمشتري هي الإلمام بكافة المعلومات عن المنتج قبل الشراء (نوعه، مزاياه، السعر مقارنة بما يقدمه الآخرون...)، والتأكد أيضا من إدراج العضوية (كلمة المرور وكلمة السر) قبل الشراء حتى يتم احتساب الخصم المحدد بالنسبة للمشتركين في الموقع الإلكتروني للشركة.

وإذا وجدت أن المعلومات المذكورة عن المنتج غير كافية فلا تقم بالشراء واتركها للظروف، فقط أرسل طلب استفسار عن هذا المنتج، وسيصلك الرد فورا تماما كما في الحياة الواقعية؛ فأنت تذهب لشراء منتج معين، وتراه بعينك، وتلمسه بيدك، ولكنك ما تزال لديك بعض الاستفسارات عن هذا المنتج، ووظيفة البائع أن يجيب على استفسارك؛ فلا مجال للخجل من أن تسأله، وكذلك الحال بالنسبة للمنتجات المعروضة على الإنترنت للشراء فاسأل الموقع قبل أن تشتري.

وغالبا ما نجد في جميع الصفحات في الإطار الأيمن الجانبي "أرسل ملاحظاتك" أو "اتصل بنا" "feed back" اضغط عليه، واسأل ما تشاء، ومن حقك أن تتلقى الإجابة التي تساعدك في أن تتخذ قرار الشراء.

خطوات الشراء

وخطوات الشراء الإلكتروني بسيطة، ومتفق عليها في المواقع العربية والأجنبية وتبدأ بتحديد المنتج الذي تريد شراءه بعد أن تكون قد استوفيت كل المعلومات عنه. ويتم تقسيم المنتجات في مجموعات؛ فإذا أردت مثلا جوربا فانقر على أيقونة "مجموعة جوارب رجالي".

تدخل بعد ذلك إلى صفحة أخرى تجد فيها أنواع الجوارب؛ فهذا طبي، وآخر رياضي، وثالث طويل... وهكذا.

إذا قررت اختيار أي من الجوارب -وليكن الرياضي مثلا- فانقر عليه لتدخل لصفحة أخرى تعرف من خلالها بقية التفاصيل عنه، مثل: المقاس، والسعر، والحد الأدنى من الكمية التي يمكن بيعها... إلخ.

إذا اتخذت قرارا بأن المنتج يناسبك من حيث السعر والنوعية فحدد بعد ذلك الكمية التي تريد شراءها، وانقر بعد ذلك على "أضف لعربة التسوق".

انتقل بعد ذلك إلى صفحة أخرى تظهر فيها محتويات عربة التسوق، وعليك في هذه الصفحة ملء بيانات العضوية حتى تحظى بخصم. وإذا أردت أن تعدل الكمية أو النوع فذلك ممكن في هذه الصفحة؛ حيث هناك أيقونتان للتعديل والمسح.

يلي ذلك تحديد دولة الشحن، ثم تنقر على أيقونة "كشف حساب" لترى السعر شاملا الخصم ومصاريف الشحن.

بعد هذه الخطوة تجد أسفل الصفحة سؤالا: "هل أنت جاهز للشراء؟"، فإذا أجبت بـ"نعم" فستذهب إلى الوسيلة التي ستشتري بها السلعة وهي أيقونة "بطاقة الائتمان" التي تدعى "الفيزا كارد" أو "الماستر كارد"، وإذا نقرت على هذه الأيقونة تبدأ أولا في ملء بيانات الشحن تفصيليا؛ حيث الجهة التي سيصل إليها المنتج والتليفون، وبعد أن تنتهي تماما من هذه البيانات انقر على "أرسل"

وسوف تذهب بعد ذلك إلى صفحة بها ملخص الطلبية، تخبرك بأنك ستنتقل إلى الموقع الآمن لإدخال بيانات بطاقة الائتمان، وهذا الموقع الآمن لا يكتب فيه إلا بالإنجليزية، وتوضع فيه أولا بيانات المشتري (اسم - عنوان - بريد إلكتروني -هاتف( والسلعة وسعرها، وتنتقل بعد ذلك إلى بيانات البطاقة، وتذكر اسم من يحملها ورقمه وتاريخ انتهائها.


معايير الأمن..

وثمة معايير هامة يجب توافرها في مواقع التجارة الإلكترونية قبل عملية الشراء ووضع بياناتك؛ حيث إنه يجب التعامل مع المواقع المحترفة في التجارة الإلكترونية والتي تتوافر فيها الاشتراطات التالية:

1- يجب أن يقدم الموقع خدمة الدفع بواسطة بطاقات الائتمان من خلال خادم آمن وموقع مشفر؛ أي أن رمز القفل يظهر في أسفل المستعرض كما في الشكل التالي:

2- يقدم الموقع خدمة شحن آمنة ومضمونة ويتحمل مسئولية توصيل البضاعة للعملاء بأمان وسرعة.

3- يعلن الموقع عن سياسته تجاه عملائه، ويلتزم بما فيها من الأمان والسرية والخصوصية والخدمة وسياسة إرجاع البضائع وضمان الرضا التام للعملاء.

4- يكون بالموقع قسم لخدمة العملاء قبل البيع، وخدمة ما بعد البيع، وموظفون مسئولون للرد على استفسارات العملاء.

5- يعلن الموقع بوضوح عن صفته الرسمية وعنوانه الدائم وأرقام التليفون والفاكس والبريد الإلكتروني.

إذا توافرت الاشتراطات السابق ذكرها في موقع تجارة إلكترونية تكون مخاطر الشراء محدودة جدا؛ بل وتكاد تكون معدومة، خصوصا في المواقع الاحترافية التي تقدم خدمة إرجاع البضائع (من حق العميل إرجاع بضاعته خلال 30 يوما من تاريخ الشراء).

أما إذا خلا الموقع من بعض هذه الاشتراطات ترتفع نسبة المخاطرة إلى أكثر من 50% لعدم احترافية الموقع؛ فأنت حتما وبالتأكيد داخل موقع مجهول الهوية؛ فلا تغامر بالشراء مهما كانت المغريات أو دنو الأسعار.

ودائما وأبدا وفي جميع الأحوال يجب عدم وضع بيانات بطاقة الائتمان في موقع غير مشفر حتى لا يقع بين أيدي المتلصصين والهاكرز.

نصائح.. نصائح

لذلك إذا لم يسبق لك الشراء عبر شبكة الإنترنت فإنه يمكنك اتباع النصائح التالية:

1- تجول قبل أن تشتري: الإنترنت هي أروع سوق عالمية يمكنك فيها مقارنة الأسعار بدلا من الخروج إلى الشارع والبحث في المحلات؛ حيث يمكنك شراء كل شيء تقريباً دون أن تترك منزلك؛ لذا تجول بين مواقع مختلفة تتضمن السلعة التي تريد شراءها لكي تحصل على ما تريده تماما، وبحيث تقارن الأسعار والمواصفات الخاصة بكل سلعة.

2- قرر الشراء من المواقع التي تحظى بسمعة طيبة أو تلك التي تعرفها، وحين تريد الشراء اقرأ بدقة شروط البيع، خاصة شروط التوصيل وشروط الاسترجاع، وبعض المواقع يوجد بها خانة للأسئلة التي يتكرر استعمالها، والتي لا بد من أن تراجعها إذا كان لديك أي تساؤل أو مشكلة.

3- استعمل دائما موقعا مؤمَّنا (secure website) يحافظ على بيانات وأرقام بطاقتك الائتمانية التي ستستعملها في الشراء، وتكون قادرا على تحديد ما إذا كان الموقع الذي تريد الشراء منه موقعا مؤمنا أم لا عندما ترى علامة قفل معدني صغير تظهر أمامك في أسفل الشاشة في الموقع الذي ستشتري منه، ويبدأ الموقع المؤمن عادة بأحرف https : بدلا من أحرف http : حيث يشير حرف "s" إلى موقع مؤمن (secure)، ويعني الموقع المؤمن أن معلومات وبيانات وأرقام بطاقتك الائتمانية تم إخفاؤها قبل أن ترسل عبر الإنترنت إلى موقع الشركة ولا يمكن لأحد الاطلاع عليها أو سرقة معلوماتها.

4- قبل إرسال معلوماتك إلى الموقع الذي ستشتري منه تأكد من صحة البيانات والأرقام الخاصة بقيمة مشترياتك وتفاصيل بطاقتك الائتمانية.

5- احتفظ بنسخة من أمر الشراء في كل مرة تشتري بها عبر الشبكة، وقم بطباعته مع الاحتفاظ بنسخة منه في القرص الصلب (Hard Drive)، وهذا الأمر ضروري عندما يكون عندك تساؤلات عن بضاعتك المشتراة أو عندما تحتاج إلى استبدالها، علما بأن العديد من الشركات ستقوم أيضاً بإرسال بريد إلكتروني لك يؤكدون من خلاله عملية الشراء؛ لذلك قم بطباعة هذه الرسالة الإلكترونية، واحتفظ بها.

6- لحماية نفسك بشكل كامل اتبع النصيحة الذهبية التالية: لا تعط أبدا تفاصيل وبيانات أرقام بطاقتك الائتمانية عبر البريد الإلكتروني أو عبر غرف المحادثة.

7- تذكر أن تقوم شهريًّا بمراجعة الكشف الخاص ببطاقة الائتمان لعمليات الشراء التي تتم عبر شبكة الإنترنت، ولا بد أن يكون واضحاً لك هنا أن أسماء بعض الشركات التي اشتريت منها قد يختلف أحياناً عن اسم موقعها على الإنترنت.

8- استعمل بطاقة ائتمانية واحدة فقط للشراء عبر الإنترنت، وخصصها لهذا الغرض حتى يسهل عليك اكتشاف أي محاولة لاستعمال بطاقتك، واحرص على أن يكون رصيد هذه البطاقة متماشيا مع قيمة مشترياتك عادة عبر الإنترنت.

الخاتمة :

على أي حال هذه نصائح لمن يشتري سلعا في مواقع الإنترنت؛ خلاصتها ألا تغامر بمعلومات عنك، وتأكد من الموقع وسمعته وتوافر الأمان فيه، وتابع رصيد بطاقتك الائتمانية.. ونتمنى لك شراء آمنا..
__________________

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:10 am

وهذا التقرير لمادة الإقتصاد للتخصصين التجاري والأدبي ... اعتقد انه موضوع القيمة والثمن موجود في قصد 211 وايضا يمكن اعتقد في المقرر الأخير ...

القيمة والثمن

المقدمة :


الماء والماس: كلمتان الفرق بينهما اختلاف في حرف واحد، إلا أن هذا الحرف يلعب الدور الرئيسي في تحديد الفرق بين قيمة وثمن كلٍّ منهما!! الأولى بالهمزة: ذات قيمة عالية جدًا؛ حيث إنه لا يمكن الاستغناء عنها، بينما ثمنها -إن لم يكن لا شيء- فهو زهيد للغاية. وأما الأخرى بالسين فهي ليست بنفس القيمة، حيث يمكن الاستغناء عنها، بينما ثمنها مرتفع جدًا.

العرض :

يدفعنا هذا للتعامل مع التعريف الذي يطرحه علماء الاقتصاد لكل من القيمة والثمن؛ حيث عرّفوا القيمة بأنها: ما تستحقه السلعة أو الخدمة بما يعادلها من السلع أو الخدمات الأخرى، بينما عرفوا الثمن بأنه: العوض الذي يؤخذ على التراضي في مقابل المبيع، عينًا كان أو سلعة.

وللمفكرين أيضًا إسهام في هذا الأمر؛ حيث يرى "أرسطو" مثلاً: أن قيمة الاستعمال هي ما يحصل عليه من يقتني السلعة من منفعة، وقيمة المبادلة هي ما يحصل عليه من يبادل أو يقايض سلعته بنقود أو بسلعة أخرى.

الفقهاء كانوا أكثر وضوحًا وتحديدًا من الفلاسفة في التفريق بين تعريف القيمة وتعريف الثمن، حيث بيَّن ابن رشد والقرطبي وابن تيمية أن الثمن هو المبلغ الذي يدفعه المشتري نظير الحصول على سلعة، أما القيمة فهي ما تم تقويم الشيء به؛ أي أنها بمنزلة المعيار، أو المعادل النقدي للشيء كما يسميه أهل السوق والخبراء اليوم.

وبيَّن الفقهاء أيضًا أن القيمة بهذا المنطق ليست بالضرورة هي الثمن، الذي يتراضى عليه البائع والمشتري في مبادلة أو صفقة معينة، فهذا الثمن قد يزيد عن القيمة أو ينخفض.

وعليه فإن القيمة شيء تفسره الحاجة، بينما الثمن شيء تفسره الرغبة، والحاجة شيء كامن في الكيان العضوي والوظيفي للإنسان كالتنفس والطعام..، وقيمة الشيء هي قدرته على الوفاء بالحاجة، ومن ثم تتفاوت قيمة الأشياء بتفاوت شدة الحاجة إليها، فحاجة الإنسان إلى الهواء (الأكسجين) أكثر إلحاحًا من حاجته إلى الطعام، ولذلك قيمة الأكسجين أكبر من قيمة الطعام.

الخاتمة :

والثمن هو ما يتحمله المرء من جهد أو نقود أو أي شيء آخر من أجل تحقيق رغبته، والرغبة موطنها النفس البشرية، والنفس قادرة على توليد رغبات تطابق حاجات الإنسان، كما أنها قادرة على توليد رغبات لا تطابق هذه الحاجات، فإذا اشتدت الرغبات أو كثرت ارتفع الثمن والعكس صحيح. وفي هذا يقول ابن تيمية -رحمه الله-: إن رغبات الناس كثيرة الاختلاف والتنوع، وما كثر طالبوه يرتفع ثمنه بخلاف ما قلّ طالبوه. ويوضح أنه عند كثرة الحاجة وقوتها ترتفع القيمة إلى حد لا ترتفع له عند قلتها وضعفها

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:10 am

وايضا هذا تقرير يتلعق بالإقتصاد بمقررين الإقتصاد تستطيع استخدامه :

العنوان :

العولمة.. هدم الاقتصاد القديم

يعتبر العالم الكندي مارشال ماك لوهان، أستاذ الإعلاميات السوسيولوجية في جامعة تورنتو، أول من أشار إلى مصطلح "الكوننة أو العولمة" globalization، عندما صاغ في نهاية عقد الستينيات مفهوم القرية الكونية، وهو الذي تنبأ أيضاً بأن الولايات المتحدة الأمريكية ستخسر الحرب الفيتنامية، وقد تبنى هذه الفكرة من بعده زيبجينو بريجنسكي، الذي أصبح فيما بعد مستشاراً للرئيس الأمريكي كارتر (1977 – 1980)، وأشار إلى أن تقدم أمريكا، التي تمتلك ما يزيد على 65% من المصادر الإعلامية، يمكن أن يكون (نموذجاً كونيًّا للحداثة) يروج للقيم الأمريكية التي تنادي بها كالحرية وحقوق الإنسان، وذلك عند سعيها حينئذ لإزاحة الأيدلوجيات الاشتراكية التي تبناها السوفييت المعادين للأمريكان، واعتمدت الولايات المتحدة في ذلك على شبكات تلفزة وقنوات فضائية وسينما ومراسلين في كل مكان في العالم ومن خلال الفضاء الكوني.

إن صياغة تعريف دقيق للعولمة مسألة ليست من السهولة بمكان؛ لوجود تعريفات لها بقدر الدارسين لها، حسب انتماءاتهم الفكرية ومستوياتهم الثقافية، ومواقفهم تجاه العولمة سواء بالرفض أو القبول.

ويمكن تقديم تعريف للعولمة من خلال التعريفات المتعددة، يجمع بين مفهومها وخصائصها، رغم أنها ما زالت في مراحلها الأولى، ولم تتبلور بعد إلى شكلها النهائي كالآتي:

العولمة هي تلك الحالة أو الظاهرة التي تسود في العالم حالياً، وتتميز بمجموعة من العلاقات والعوامل والقوى، تتحرك بسهولة على المستوى الكوني متجاوزة الحدود الجغرافية للدول ويصعب السيطرة عليها، تساندها التزامات دولية أو دعم قانوني، مستخدمة لآليات متعددة، ومنتجة لآثار ونتائج تتعدى نطاق الدولة الوطنية إلى المستوى العالمي؛ لتربط العالم في شكل كيان متشابك الأطراف، يطلق عليه القرية الكونية Global village.

تحول مفاهيم الاقتصاد ورأس المال
وقد اقترنت العولمة بظواهر متعددة استجدت على الساحة العالمية أو ربما كانت موجودة من قبل، ولكن زادت من درجة ظهورها، وهذه الظواهر قد تكون اقتصادية أو سياسية أو ثقافية أو اتصالية أو غيرها، ولا شك أن أبرز هذه الظواهر هي الظواهر الاقتصادية التي أهمها:

1 - تحول الاقتصاد من الحالة العينية (الأنشطة التقليدية كتبادل السلع عينيًّا بالبيع والشراء) إلى الاقتصاد الرمزي الذي يستخدم الرموز والنبضات الإلكترونية من خلال الحواسب الإلكترونية والأجهزة الاتصالية، وما ينتج عن ذلك من زيادة حجم التجارة الإلكترونية والتبادل الإلكتروني للبيانات في قطاعات التجارة والنقل والمال والائتمان وغيرها.

2 – تحول رأس المال من وظائفه التقليدية كمخزن للقيمة ووسيط للتبادل إلى سلعة تباع وتشترى في الأسواق (تجارة النقود)؛ حيث يدور في أسواق العالم ما يزيد على 100 تريليون دولار (100 ألف مليار) يضمها ما يقرب من 800 صندوق استثمار، ويتم التعامل يوميًّا في ما يقرب من 1500 مليار دولار – أي أكثر من مرتين ونصف قدر الناتج القومي العربي – دون رابط أو ضابط، وهو ما أدى إلى زيادة درجة الاضطراب والفوضى في الأسواق المالية، وأعطى لرأس المال قوة لفرض شروطه على الدول للحصول على أقصى ما يمكن من امتيازات له. وقد أدى هذا كله إلى زيادة التضخم نتيجة لزيادة قيمة النقود.

3 - تعمق الاعتماد المتبادل بين الدول والاقتصاديات القومية، وتعمق المبادلات التجارية من خلال سرعة وسهولة تحرك السلع ورؤوس الأموال والمعلومات عبر الحدود مع النزعة إلى توحيد الأسواق المالية، خاصة مع إزالة كثير من الحواجز الجمركية والعقبات التي تعترض هذا الانسياب بعد إنشاء منظمة التجارة العالمية، التي بدأت نشاطها في بداية عام 1995م، وهو ما يشاهد الآن بعد توحًّد بورصة لندن وفرانكفورت اللتين تتعاملان في حوالي 4 آلاف مليار دولار، وكذلك توحد بورصات أوروبية أخرى، وهناك اتجاه متزايد نحو إنشاء سوق مالية عالمية موحدة تضم معظم أو جميع البورصات العالمية، وتعمل لمدة (24) ساعة ليمكن المتاجرة في أسهم الشركات الدولية من أي مكان في العالم. وقد ترتب على إزالة الحواجز والعوائق بين الأسواق أن أصبحت المنافسة هي العامل الأقوى في تحديد نوع السلع التي تنتجها الدولة وبالتالي فإن كثيرًا من الدول قد تخلت عن إنتاج وتصدير بعض سلعها؛ لعدم قدرتها على المنافسة مثل صناعة النسيج في مصر التي انهارت أمام منافسة دول جنوب شرق آسيا، وأصبحت تلك الدول تحصل على حاجتها من دول أخرى لها ميزة تنافسية في إنتاج تلك السلع، وهو ما ينطبق أيضاً على رءوس الأموال التي أصبحت مركزة في بعض الدول المنتجة والمصدرة للبترول، وعلى الدول التي تحتاج إلى تلك الأموال أن تحصل عليها من الدول المتقدمة.

دور أكبر للمنظمات العالمية
4 – زيادة الانفتاح والتحرر في الأسواق واعتمادها على آليات العرض والطلب من خلال تطبيق سياسات الإصلاح أو التكييف الاقتصادي والخصخصة ، وإعادة هيكلة الكثير من الاقتصاديات الموجهة واقتصاديات الدول النامية لتتوافق مع متطلبات العولمة (مثلما حدث في مصر ويحدث الآن في دول الخليج فضلا عن باقي دول العالم).

5 - زيادة دور وأهمية المنظمات العالمية في إدارة وتوجيه الأنشطة العالمية كصندوق النقد الدولي والبنك الدولي للإنشاء والتعمير، ومنظمة التجارة العالمية واليونسكو، ومنظمة الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة وغيرها.

6 – التوجه نحو تشكيل العديد من التكتلات الإقليمية الاقتصادية والسياسية والثقافية مثل تكتل الآسيان والاتحاد الأوربي وغيرها، والزيادة الملحوظة في أعداد المنظمات غير الحكومية بعد أن بدأ دور الدولة في إدارة الاقتصاد في التناقص.

تفاقم المديونية وتزايد الشركات متعدية الجنسيات
7 – استشراء ظاهرة الشركات المتعدية الجنسيات، مع سيطرتها على الاستثمار والإنتاج والتجارة الدولية والخبرة التكنولوجية مثل شركات IBM ، ومايكروسوفت وغيرها، خاصة بعد أن ساوت منظمة التجارة العالمية بين هذه الشركات والشركات الوطنية في المعاملة.

8 – تفاقم مشاكل المديونية العالمية وخاصة ديون العالم الثالث والدول الفقيرة مع عدم قدرتها على السداد، وما تزامن مع ذلك من زيادة حجم التحويلات العكسية من الدول الفقيرة إلى الدول المتقدمة، والمتمثلة في خدمة الديون وأرباح الشركات المتعددة الجنسيات وتكاليف نقل التكنولوجيا وأجور العمالة والخبرات الأجنبية، والذي قابله في نفس الوقت تقلص حجم المعونات والمساعدات والمنح الواردة من الدول المتقدمة إلى الدول النامية وعدم جدواها.

9 – ظهور تقسيم دولي جديد للعمل تتخلى فيه الدول المتقدمة للدول النامية عن بعض الصناعات التحويلية (هي الصناعات التي تعتمد على تحويل المادة الخام إلى سلع مصنعة يمكن الاستفادة منها، كصناعات الصب والبتروكيماويات والتسليح وغيرها) التي لا تحقق لها ميزة نسبية، مثل الصناعات كثيفة الاستخدام للطاقة وكثيفة العمل والملوثة للبيئة، وذات هامش الربح المنخفض، مثل صناعات الصلب والبتروكيماويات والتسليح، بينما ركزت الدول المتقدمة على الصناعات عالية التقنية كصناعة الحاسبات والبرامج وأجهزة الاتصالات والصناعات الإلكترونية، ذات الربحية العالية والعمالة الأقل.

تبديد الفوائض بدلاً من تعبئتها
10 – تغير شكل وطبيعة التنمية، فبعد أن كانت التنمية تعتمد أساسًا على تعبئة الفوائض والتمويل الذاتي (الادخار)، تحولت إلى تنمية تعتمد على الاستثمارات الخارجية والشركات المتعدية الجنسيات، وأصبحت التنمية هي تنمية تبديد الفوائض والمدخرات (الاستهلاك) كناتج أساليب الاستهلاك الترفيهي المتزايدة، تحت ضغط الآلة الإعلانية الجبارة، التي أدت إلى عجز مزمن في موازين المدفوعات وتفاقم أزمة الديون في العالم الثالث، وتركيز التنمية على الجانب الاقتصادي فقط، أي تحولها إلى تنمية وحيدة الاتجاه تهمل الاتجاه الاجتماعي والثقافي، مع اعتماد نظام السوق ليكون أساساً للتنمية في مختلف بلاد العالم. حتى الطبقات عالية الدخل في الدول النامية التي من المفترض أن تكون نسبة ميلها الاستهلاكي (نسبة الإنفاق على الاستهلاك من الدخل الكلي) قليلة وأصبحت تلك الفئات من الفئات المسرفة التي تبدد دخولها على الاستهلاك الترفيهي وبالتالي فإن ميلها الاستهلاكي أصبح مرتفعًا، وقد ساعد على ذلك قدرة الاقتصاديات المتقدمة على إنتاج سلع جديدة والتنوع في السلع القديمة مثل ابتكار طرازات جديدة من السيارات والسلع المعمرة وغيرها.

11 – تراجع نصيب المادة الأولية في الوحدة من المنتج في العصر الحديث بسبب تطور الإنتاج وهو ما يسمى بالتحلل من المادة (Dematerialization)، وإحلال الطاقة الذهنية والعلمية (الفكر) محل جزء من المادة الأولية، مما أدى إلى تراجع الأهمية النسبية للنشاط الصناعي في الهيكل الإنتاجي في الدول المتقدمة الصناعية وتصاعد الأهمية النسبية لقطاع الخدمات، وقد زادت الأهمية النسبية لنشاط الخدمات داخل النشاط الصناعي ذاته بحيث أصبحت تمثل أكثر من 60% من الناتج الصناعي، لتنامي الصناعات عالية التقنية، وظهور مجموعة جديدة من السلع غير الملموسة كالأفكار والتصميمات والمشتقات المالية استقطبت المهارات العالية، وما ترتب على ذلك من زيادة عملية التفاوت في الأجور، وبالتالي توزيع الدخل القومي توزيعاً غير عادل، سواء على مستوى أفراد الدولة الواحدة أو بين الدول.

زيادة الفوارق بين الطبقات والبطالة
12 - تعمق الثنائية الاجتماعية في مجتمعات العالم الثالث، فبعد أن كانت الفوارق مادية، أصبحت هذه الفوارق مادية وتكنولوجية بسبب استحواذ الطبقات مرتفعة الدخل على الإنجازات التكنولوجية عالية القيمة التي يصعب على الفقراء اقتناؤها، كالإنترنت والتليفون المحمول والحاسبات الإلكترونية وغيرها، ويؤدي هذا في المستقبل إلى زيادة وترسيخ التخلف في الطبقات الفقيرة وصعوبة تقليل الفوارق بين الطبقات العالية الدخل والفقيرة في المجتمع مما يهدد الاستقرار الاجتماعي.

13 - زيادة وانتشار البطالة في المجتمعات وخاصة في الدول النامية بسبب الاتجاه إلى استخدام الأساليب كثيفة رأس المال، التي تعتمد على استخدام عدد أقل من القوى العاملة، وذلك بسبب الحاجة إلى تخفيض تكاليف الإنتاج وزيادة مستوى الجودة؛ فلا مكان للمنافسة في السوق العالمية الموحدة بعد إنشاء منظمة التجارة العالمية.

14 - إحلال مفاهيم جديدة محل القديمة كسيادة مفهوم الميزة التنافسية competitive advantage وحلوله محل الميزة النسبية Comparative Advantage بعد توحد الأسواق الدولية وسقوط الحواجز بينها، وكذلك سقوط مفهوم التساقط الذي تبناه البنك الدولي وصندوق النقد الدولي لمدة طويلة، حيث إن الطبقات العالية الدخل في الدول النامية هي طبقات مسرفة لا تدخر ولا تستثمر وتبدد فوائضها في مصارف استهلاكية لا يستفيد منها المجتمع، وهو ما أدى إلى تناقص معدلات النمو في هذه الدول بسبب نقص الاستثمارات وزيادة عجز الموازين التجارية وموازين المدفوعات.

وتعني الميزة التنافسية للدولة قدرتها على إنتاج سلع وتصديرها لتنافس في الأسواق العالمية دون أن تتوفر لها المزايا التي تساعدها على إنتاج هذه السلع مثل الظروف الطبيعية والمناخية والمواد الأولية وذلك نتيجة تفوقها التكنولوجي؛ حيث يمكن لها استيراد المواد الأولية من الخارج وتصنيعها بدرجة عالية من الجودة وبتكلفة أقل لتنافس في السوق العالمي مثلما يحدث في اليابان وسنغافورة ودول جنوب شرق آسيا، وقد ساعد على ذلك تناقص قيمة المادة في السلع وزيادة القيمة الفكرية والذهنية نتيجة استخدام الحاسبات وأجهزة الاتصالات. أما الميزة النسبية فهي تعني توفر مزايا للدولة تساعدها على إنتاج سلع معينة كالظروف الطبيعية والمناخية والمواد الأولية أو القوى العاملة الرخيصة، إلا أن هذه المزايا قد لا تساعدها على المنافسة في الأسواق العالمية؛ ربما لانخفاض الجودة أو لارتفاع التكلفة بسبب غياب التكنولوجيا.

15- اتجاه منظمات الأعمال والشركات إلى الاندماج؛ لتكوين كيانات إنتاجية وتصنيعية هائلة الغرض منها توفير العمالة وتقليل تكاليف الإنتاج والحصول على مزايا جديدة كفتح أسواق جديدة أو التوسع في الأسواق الحالية، وهو ما نشاهده الآن من اندماجات الشركات الكبرى مع بعضها؛ حيث دخلنا فيما يسمى بعصر "الديناصورات الإنتاجية" الهائلة والأمثلة على ذلك كثيرة في مجالات البترول والتكنولوجيا والمعلومات والمصارف، وينتج عن ذلك بالتأكيد تطوير كبير في علم الإدارة والرقابة والسيطرة للتوصل إلى مهارات إدارية وتنظيمية وصيغ جديدة من الأشكال التنظيمية التي تناسب هذه الكيانات الكبيرة.
__________________

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:10 am

هذا التقرير ايضا تستطيع تستخدمه لعدة مقررات في التخصص التجاري منهم ( المتج ( الثقف ) مبادئ التجارة ) ومقرر ( القانون التجاري ) حتى تستطيع تضيفه على تقرير البنوك ( لانه مادة البنوك تحتوي على هذه التعاريف )ويصبح تقرير من اكثر من خمس صفحات , وتحصل عليه عشر درجات كاملين ...

المقدمة :

الاوراق التجارية هي اوراق تتداول بين الافراد تداول النقد وقيمتها ليست في ذاتها ولكن بما مدوّن فيها من النقود ، وتتميّز بسهولة انتقالها وإنشائها. الاوراق التجارية غير الاوراق النقدية ، فالاوراق النقدية يشترط القانون لها شروط خاصة من حيث شكلها وقيمتها وغطاءها وجهة اصدارها ، بينما تقوم الاوراق التجارية على اي نحو ، فبمجرد توفّر بعض البيانات الجوهرية والتي تنحصر في تحديد قيمتها واجل سدادها ومصدرها تؤدي الورقة دورها ، وعلى هذا فإن أي شخص يستطيع إصدار ورقة تجارية متى راع فيها هذه البيانات ، وتختلف الاوراق التجارية عن الاوراق المالية من حيث القيود الموضوعة على الاخيرة فهي تخضع لقيود تجعل من تداولها محدودا ، وهي اليوم تقوم مقام السلع حيث تباع وتشترى في الغالب في سوق الاوراق المالية "البورصة" . الاوراق التجارية ، ظهرت حينما اتسعت التجارة وصار ، نقل النقود وسيلة صعبة تحول دون سهولة العمليات التجارية ، ولكن تطور الحياة بفعل الوسائل التقنية التي ابتدعها الانسان قد يؤدي الى اختفاء الاوراق التجارية ، و ان بطاقات الاعتماد المصرفية "Credit cards" قد تحل بديلا امنا للاوراق النقدية وربما تؤدي الى اختفائها. رغم ان مفهوم الاوراق التجارية اتسع في بعض الدول ليشمل اذونات الخزانة ، والسندات لحاملها ، وقسائم ارباح الشركات ، وغيرها ، الاّ ان اغلب القوانين حصرت الاوراق التجارية في الاتي:

العرض:

1 - الكمبيالة
ظهرت الكمبيالة " (Bill of exchange(Draft" لأول مرة في بعض المدن الايطالية ، وبدء استعمالها هناك في القرن الثاني عشر الميلادي، واقتصر هذا الاستعمال على التجّار دون العامة، ثم انتقلت الى فرنسا وبريطانيا. كانت الكمبيالة بديلا آمنا للنقود التي كانت تسك في هيئة قطع معدنية ، في الغالب من الذهب ، مما يعرّض حاملها للمتاعب بسبب وزنها او مخاطرالسطو والسرقة. تطوّر استعمال الكمبيالة وان بصورة بطيئة حتّى صارت في القرن السابع عشر تتداول بين جميع الاشخاص ولم تقتصر على التجّار فقط كما كان عليه الحال عند بدء ظهورها ، وصارت قابلة للانتقال بالتظهير او التدوير ، و التظهير هو قيام المستفيد من الكمبيالة بالتوقيع على ظهرها لصالح مستفيد آخر ، وصار بالامكان ادائها او الحصول على قيمتها في محل انشائها اي المكان الذي صدرت فيه بعد ان كان ذلك غير ممكنا. تعرف الكمبيالة في البلاد العربية بأسماء مختلفة هي "السفتجة " و "البوليصة".

2 - السند الاذني
ظهر السند الاذني "Promissory note " بعد الكمبيالة وكان اكثر الاوراق التجارية شيوعا واستعمالا بسبب طبيعته ، ولما وجده فيه الافراد من سهولة ، فهو بخلاف الكمبيالة التزام بين طرفين حاضرين يتعهّد فيه احدهما للآخر بسداد مبلغ معيّن، في وقت معيّن ،ويعتبر ظهور المصارف التجارية وانتشارها ، السبب الاساسي في انحسار استخدام السندات الاذنية ، ذلك ان المصارف اعتمدت على الصكوك كأسلوب آمن في عملياتها التجارية.

3 - الصك
يمكن اعتبار الصك "Cheque" شكل متطوّر للكمبيالة ، فهو يتفق معها في عدد اشخاصه وفي قابليته للتظهير ولكنه يختلف عنها من حيث انه لايسحب الاّ على مصرف "بنك" ، وعلى هذا النحو فان الثقة فيه كبر منها في الكمبيالة و الصك الشائع استخدامه هو الذي نعرفه كلنا تقريبا غير ان هناك انواع خاصة من الصكوك يمكن اجمالها في الآتي :

1- الصك المُصدّق Certified cheque، ويعني حجز قيمة الصك المدوّنة فيه لدى المصرف المسحوب عليه الى ان تسلّم للمستفيد ، ولايستطيع المصرف ان يحتج بعدم وجود رصيد او يرفض تسييل قيمة الصك .
2- الصك المسدد للحساب Account paid ،وهو الذي لايمكن تقاضي قيمته الاّ بعد تقييده في حساب المستفيد، كوسيلة من وسائل الضمان.
3- الصك المخطّط Crossed cheque يميّز هذا النوع من الصكوك بخطّين متوازيين على وجهه ، ولاتسدّد قيمته الاّ لمصرف "بنك"وعلى هذا النحو فهو صك محدود التداول.
4 - صكوك المسافرين Travellers cheque هي من اكثر انواع الصكوك تمتعا بالامان ، ولكن هناك خلاف حول اعتبارها من الصكوك، لان الساحب في هذه الصكوك هو المسحوب عليه نفسه ، يثار هذا من الناحية القانونية ، ام عمليا فهي على الاقل لايمكن ان تسمّى الاّصكوكا ، ولو جوازا.
__________________

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:10 am

الى مادة أجا 102 ( الجغرافية الإقتصادية )

المقدمة :

بانتهاء الحرب العالمية الثانية، شهد العالم تغييرات جذرية في بنيته الاقتصادية حيث بدأت الدول العظمى وضع أسس للعلاقات الاقتصادية الدولية في مرحلة ما بعد الحرب. وقد كان ميلاد صندوق النقد الدولي والبنك الدولي للإنشاء والتعمير عام 1944، والتوقيع على الاتفاقية العامة للتجارة والتعريفات (الجات) عام 1947 بمثابة تدشين لنظام عالمي جديد.

ورغم أن المؤسستين: "البنك الدولي" و"صندوق النقد" قد أصبحتا كيانين دائمين، إلا أن الاتفاقية العامة للتجارة ظلت كيانًا مؤقتًا نظرًا لأنها عبّرت عن مصالح الدول المتقدمة، بينما المؤسستان الأخريان -على حد قولهما- يعبرا عن مصالح الدول النامية.

وكان الهدف الأساسي من التوقيع على الاتفاقية العامة للتجارة هو: تحرير التجارة الدولية، ووضع القواعد التي تعمل على تنميتها بين الدول الأعضاء. وهذه الأهداف تختلف عن أهداف صندوق النقد الذي يهتم بوضع القواعد التي تحكم السياسات النقدية للدول، والبنك الدولي الذي-كما يعلن- يهدف بالأساس لمساعدة الدول المتعثرة في برامجها التنموية.


العرض :

اتفاقية الجات والتطور نحو إنشاء منظمة التجارة العالمية (wto)

شهدت اتفاقية الجات منذ عام 1947 عددًا من التطورات التي آلت في النهاية لإنشاء ما يُسمى بمنظمة التجارة العالمية بدءًا من مفاوضات جنيف عام 1947 وانتهاءً بجولة أورجواي الأخيرة 15 أبريل1994 والتي تم الاتفاق فيها على إنشاء منظمة التجارة العالمية حيث أكدت ذلك الوثيقة الختامية للجولة، والتي ورد في مادتها الأولى أن ممثلي الحكومات والجماعات الأعضاء في لجنة المفاوضات اتفقوا على إنشاء "منظمة التجارة الدولية". وقد حددت الوثيقة: نطاق عمل المنظمة، ومهامها، وهيكلها التنظيمي، وعلاقاتها بالمنظمات الأخرى، وطرق اكتساب العضوية.

وبالفعل تم تنفيذ هذا الاتفاق في يناير 1995 حيث وثقت المنظمة كل اتفاقيات الجات السابقة.
المبادئ التي تقوم عليها منظمة التجارة العالمية
تقوم منظمة التجارة العالمية على عدد من المبادئ أهمها: 1 - مبدأ عدم التمييز: وينطوي هذا المبدأ على عدم التمييز بين الدول الأعضاء في المنظمة، أو منح رعاية خاصة لإحدى الدول على حساب الدول الأخرى. وبحيث تتساوى كل الدول الأعضاء في الجات في ظروف المنافسة بالأسواق الدولية، فأي ميزة تجارية يمنحها بلد لبلد آخر يستفيد منها -دون مطالبة- باقي الدول الأعضاء.

2 - مبدأ الشفافية: يقصد بهذا المبدأ الاعتماد على التعريفة الجمركية وليس على القيود الكمية (التي تفتقر إلى الشفافية) أي أن تكون التعريفة محددة على الكيف إذا اقتضت الضرورة تقييم التجارة الدولية، وبذلك ينبغي على الدول التي يتحتم عليها حماية الصناعة الوطنية، أو علاج العجز في ميزان المدفوعات أن تلجأ لسياسة الأسعار والتعريفة الجمركية مع الابتعاد عن القيود الكمية مثل: الحصص (حصص الاستيراد). ويرجع ذلك إلى أنه في ظل قيود الأسعار يمكن بسهولة تحديد حجم الحماية أو الدعم الممنوح للمنتج المحلي.

3 - مبدأ المفاوضات التجارية: وهذا المبدأ معناه اعتبار منظمة التجارة العالمية هي الإطار التفاوضي المناسب لتنفيذ الأحكام أو تسوية المنازعات.

4 - مبدأ المعاملة التجارية التفضيلية: أي منح الدول النامية علاقات تجارية تفضيلية مع الدول المتقدمة، وذلك بهدف دعم خطط الدول النامية في التنمية الاقتصادية وزيادة حصيلتها من العملات الأجنبية.

5 - مبدأ التبادلية: يقضي هذا المبدأ بضرورة قيام الدول الأعضاء بالاتفاقية بتحرير التجارة الدولية من القيود أو تخفيضها، ولكن في إطار مفاوضات متعددة الأطراف تقوم على أساس التبادلية؛ بمعنى أن كل تخفيف في الحواجز الجمركية أو غير الجمركية لدولة ما، لا بد وأن يقابله تخفيف معادل في القيمة من الجانب الآخر حتى تتعادل الفوائد التي تحصل عليها كل دولة وما تصل إليه المفاوضات في هذا الصدد، ويصبح ملزمًا لكل الدول، ولا يجوز بعده إجراء أي تعديل جديد إلا بمفاوضات جديدة.

الخاتمة :

أهداف المنظمة

الهدف الرئيسي للمنظمة هو تحقيق حرية التجارة الدولية، وذلك بالقضاء على صورة المعاملة التمييزية فيما يتعلق بانسياب التجارة الدولية، وإزالة كافة القيود والعوائق والحواجز التي من شأنها أن تمنع تدفق حركة التجارة عبر الدول.
أما الأهداف الأخرى فتتمثل فيما يلي:
- رفع مستوى المعيشة للدول الأعضاء .
- السعي نحو تحقيق مستويات التوظف (التشغيل كامل) للدول الأعضاء.
- تنشيط الطلب الفعال.
- رفع مستوى الدخل القومي الحقيقي.
- الاستغلال الأمثل للموارد الاقتصادية العالمية.
- تشجيع حركة الإنتاج ورؤوس الأموال والاستثمارات.
- سهولة الوصول للأسواق ومصادر الموارد الأولية.
- خفض الحواجز الكمية والجمركية لزيادة حجم التجارة الدولية.
- إقرار المفاوضات كأساس لحل المفاوضات المتعلقة بالتجارة الدولية.
الهيكل الأساسي للمنظمة
يتشكل هيكل منظمة التجارة الدولية من عدد من الأجهزة وهي:- 1 - المؤتمر الوزاري: ويتكون من جميع الدول الأعضاء (على مستوى وزراء التجارة الخارجية) ويعقد اجتماعًا كل عامين. ويتمتع بسلطة اتخاذ القرارات المتعلقة باتفاقيات تحرير التجارة بما في ذلك قيود بنود الاتفاقية.
2 - المجلس العام: ويتكون من ممثلين من كافة الدول الأعضاء، ويتولى مسئوليات المؤتمر الوزاري فيما بين دورات انعقاده، ويقوم بوضع القواعد التنظيمية واللوائح الإجرائية الخاصة به وبعمل اللجان المختلفة. كما يتولى مسئولية وضع الترتيبات اللازمة مع المنظمات الحكومية الدولية الأخرى والتي تضطلع بمسئوليات متداخلة مع تلك الخاصة بمنظمة التجارة العالمية.
3 - جهاز تسوية المنازعات: وهو أحد الأجهزة الرئيسية التي تشمل ولايته كافة مجالات السلع والخدمات والملكية الفكرية بشكل متكامل.
4 - آلية مواجهة السياسات التجارية: وهي المنوطة بمراجعة السياسات التجارية الدولية للدول الأعضاء وفقا للفترات الزمنية المحددة بنص الاتفاق، وتتراوح بين عامين للدول المتقدمة، وأربعة أعوام للدول النامية، وستة أعوام للدول الأقل نموًا.
5 - المجالس النوعية بالمنظمة: وهي مجلس لشئون تجارة البضائع، ومجلس لشئون تجارة الخدمات ومجلس لشئون جوانب التجارة المتصلة بحقوق الملكية، و على كل مجلس من هذه المجالس أن يشرف على تطبيق الاتفاقيات الخاصة به، وعضوية هذه المجالس، التي تعقد عند الضرورة، مفتوحة أمام ممثلي الدول الأعضاء بالمنظمة.
6 - أمانة المنظمة: وهي هيئة داخل المنظمة يقوم المدير العام للمنظمة بتعيين موظفيها وتحديد واجباتهم وشروط خدمتهم وفقًا للأنظمة التي يعتمدها المجلس الوزاري.

اتخاذ القرارات وعضوية المنظمة
يتم اتخاذ القرارات في المنظمة بالأغلبية المطلقة للمصوتين، ولكل عضو في اجتماعات المؤتمر الوزاري و المجلس العام صوت واحد.
أما بالنسبة لعضوية المنظمة، فهي تكون للدول الأعضاء في منظمة الأمم المتحدة، وعلى الدول المنضمة للمنظمة الالتزام بكل الاتفاقيات التي تم إبرامها منذ عام1947 و حتى تحول الجات إلى منظمة التجارة العالمية في عام 1995.
غير أن الانضمام إلى المنظمة لا يعني التطبيق الفوري لكل الاتفاقيات وإنما يتم ذلك تدريجيًا على ألا تزيد فترة التطبيق عن عام 2005.
تسبق العضوية مفاوضات بين المنظمة والدولة الراغبة في العضوية يتم فيها تحديد مجالات تحرير التجارة التي ستلتزم بها الدولة و ذلك وفقًا لمستوى النمو الاقتصادي لهذه الدولة .
ويلاحظ انه ليس هناك إجبار للدولة على دخول المنظمة، فالعضوية تكتسب بشكل تطوعي وتخضع لمدى رؤية الدولة لاستفادتها من عدمها من الانضمام للمنظمة ، إلا أنه واقعيا لا يمكن لأي دولة أن تظل خارج منظوم الاقتصاد العالمي.
وهناك تسع دول عربية منضمة للجات حاليا وهي الإمارات والبحرين وتونس ومصر والمغرب وموريتانيا و الكويت و جيبوتي و قطر إضافة إلى خمس دول في طريقها للانضمام هي الأردن والجزائر السودان و سورية و السعودية

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:11 am

وهذا التقرير لمقرر الكيمياء ( اذا هو يشابه الموضوعات الي بمقررك لهذا العام تقدر تنسخه وتعطيه الاستاذ او الأستاذة ) ..


الكيمياء والصناعة

ملايين البشر على سطح الكرة الأرضية يحتاجون إلى الكساء , هل لك أن تتخيل كم قميصاً وسروالا ومعطفا وجوربا وملابس داخلية وخارجية أخرى يحتاجونها ؟ تدور المصانع كل يوم , وتهدر الآ لات لتنتج الألياف الصناعية , وينشط العمال والمهندسون , ومديروا الأنتاج , خبراء التسويق , وتصل السلع إلينا في النهاية , نشتريها طبقا لأذواقنا لنخطر بها على سطح الأرض مختالين , فهل دار في أذهاننا أن الامر يعتمد على تفاعل كيميائي بسيط ؟؟ وهل تفكرنا ولو قليلا في المراحل التي يمر بها التفاعل الكيميائي ليصبح صناعة واستثمارا يرتزق منه الكثيرون , ويلبي في الوقت ذاتة حاجات المجتمع ؟.

لعل الأمر يحتاج منا أن نتعرف على العوامل الأساسية التي يجب مراعاتها في العمليات الصناعية , وتصميم المفاعلات الكيميائية التي تجري فيها هذه العمليات , وتشغيل الواحات التي تشكل المنظومة الاساسية في الصناعة .

من المختبر إلى المصنع :

لتحول تفاعل ناجح في المختبر إلى عملية صناعية ذات أنتاج على مستوى صناعي يستلزم الأمر المرور بعدة مراحل , وقد يستغرق ذلك فترة زمنية طويلة .

فإذا تبلورت فكرة المشروع , فلابد من أكتشاف العمليات الأنسب التي تستخدم لإنتاج الكيماويات المطلوبة , ثم لابد من تحديد العمليات في المختبر , ثم يتم بناء مصنع تجريبي صغير , ويتم بعد ذلك تحديد العمليات في هذا المصنع التجريبي وبعدها يتم التوجه إلى التصنيع المتكامل وتصميم المصنع وأشائه , ثم يبدأ التشغيل في مرحلة تجريبية لضبط معدلات الأنتاج , وجودة المنتج . بعدها يخرج المنتج إلى الأسواق , وقد تستغرق تلك العملية نحو خمس سنوات في المتوسط , من الفكرة الكيميائية إلى المصنع الكيميائي المنتج .

الأعتبارات الأساسية في العمليات الصناعية :

التحول من النختبر إلى التطبيق الصناعي طريق شاق يستلزم اعتبار عوامل عديدة :

المواد الخام :

عند التخطيط لإقامة صناعة كيماوية وإتاج مركب ما على نطاق واسع , لابد قبل إي شيئ من دراسة المواد الخام المتاحة . فعند تخصيص استثمار كبير لإجراء عملية صناعية لابد من التأكد من متاحية المواد الخام بكميات منتظمة وبدون تغيير كبير في سعرها . وفي بعض الأحيان , حين تكون هناك سبل مختلفة لتحضير المركب المطلوب , قد يكون الأفضل إستخدام مادة خام غالية الثمن ولكن إمدادها مضمون عن تصميم العمليات الصناعية تعتمد على أستخدام مادة رخيصة الثمن إلا أن الحصول عليها قد لا يكون مضمون دائماً .

ويقوم الكيميائي والمهندس الكيميائي في بداية إي عملية صناعية بإجراء ما يسمى بموازنة المواد أي معرفة أي المواد تستخدم وكمياتها , وأي المواد تنتج ومقدار هذه النواتج . والاعتبار الثاني هو سهولة الأستخدام , فمن الأسهب التعامل مع السوائل والغازات على نطاق كبير عن استخدام المواد الصلبة , وحتى يتم أجراء التفاعل الكيميائي بكفاءة , فقد يصبح من الضروري إذابة المواد الخام الصلبة , وإزالة الشوائب منها , وهذه العمليات ـ حين تتم على نطاق كبير ـ فإنها تكون مكلفة .

2ـ النواتج الثانوية :

يعتمد اختيار الطريق الصناعية على قيمة النواتج الثانوية ,والمقصود بالنواتج الثانوية هى الواتج التي تنجم عن الفاعل ولم تكن هىالقصودة أصلاً بالعلمية الصناعية , وقد تكون هذه النواتج الثانوية ذات قيمة موجبة أو سالبة ـ بمعنى أنها قد تكون مواد مفيدة, يمكن تسويقها وتحقيق مكسب مادي منها , أو قد تكون مواد ضارة , يستلزم التخلص منها تكلفة أضافية ـ فإذا كان الناتج على سبيل المثال له آثار سامة أو ملوثة للبيئة , وكان لابد من التخلص منه بطريقة معينة, فقد يستلزم ذلك عماية إضافية في التصنيع أو تطبيق تقنية معينة في المصنع , مما قد يرفع من تكلفة المنتج بشكل محسوس . وفي الوقت نفسة إذا كان النتج الثانوي مرغوب في الأسواق فإن العملية التصنيعية الشاملة تصبح ذات عائد اقتصادي مجدي بقدر أكبر .

ويعطي تصنيع أحد أنواع البلاستيك ـ بولي كلوريد الفنيل ـ مثلاً لذلك , فلقد كان يتم تصنيعه من غاز الاستييلين وكلوريد الهيدروجين , إلا أنه تم اللجوء إلى تصنيعه من عاز الإثلين الناجم عن تقطير البترول , ورغم أرتفاع ثمن هذا المصدر البترولي إلا إنه مأمون نسبياً , كما ثبت إن تحضير هذا المركب عموماً يسبب تلوث الهواء الجوي , ويعرض العاملين في مصانع بولي كلوريد الفنيل للإصابة بأمراض خطيرة مما استلزم إجراء احتياطات مكلفة .

3ـ اقتصاديات الطاقة :

والاعتبار الثالث ـ الذي يمثل أهمية قصوى في العمليات الصناعية هو اقتصاديات الطاقة , فيمثل موازنة الطاقة لأي عملية صناعية نقطة حرجة في اقتصاديات تلك الصناعة . فهناك بعض الأجزاء أو العمليات الفرعية في الصناعة تولد طاقة , وهنا يصبح من الحكمة رفع كفاءة العملية الصناعية بالاحتفاظ بهذه الطاقة المتولدة (عن طريق توليد بخار على سبيل المثال) لاستخدامها في مواقع أخرى من العملية الصناعية ـ أو في المصنع عموما ـ تكون في حاجة إلى هذه الطاقة . ويتم أحياناً تصوير المصنع بآلة تصوير حرارية حساسة ـ تعمل بالأشعة تحت الخمراء ـ فتكشف عن المناطق الحارة في المصنع والمناطق الباردة , وهنا يتم البحث عن الطريقة المثلى لموازنة الحرارة في داخل العملية الصناعية أو المصنع ككل.

4ـ أمان العمليات الصناعية :

والاعتبار الرابع هو أمان العمليات الصناعية , فالتفاعل الناجح في المختبر , والذي تم أجراؤه بسلاسة قد لا يكون من المأمون تنفيذه على المستوى الصناعي لو كان يستخدم مذيبات قابلة للإشتعال , أو مذيبات سامة , أو نتجت عنه غازات سامة أو قابلة للإشتعال . ولو تم السيطرة على هذه المتفاعلات أو النواتج الخطيرة على مستوى المختبر , فإن السيطرة عليها على المستوى الصناعي يتطلب استشمارات هائلة , وهنا قد تصبح العملية الصناعية غير مجدية إقتصادياً .

5ـ التصميمات الهندسية :

وهناك اعتبار خامس يتناوله المهندس الكيميائي بالدراسة فالعوامل التصميمية لها أهمية بالغة , فالحرارة الناجمة عن تفاعل طارد للحرارة في بوتقة التفاعل الصغيرة في الختبر يتم فقدها بسهولة من جدار إناء التفاعل , إلا أنه عند تعظيم هذا التفاعل , وإجرائهعلى المستوى الصناعي في خزان أومفاعل ضخم فإن نسبة مساجة سطح هذا الخزان إلى حجم المتفاعلات تقل بشكل كبير . والقاعدة العامة إنه كلما زاد حجم إناء التفاعل فإن نسبة مساحة سطحه إلى حجمه تصبح إصغر , وبالتالي فإن الحرارة الفقودة تصبح أقل . وإذا لم يمكن التحسب لذلك فإنه قد تحدث مواقف خطيرة ناجمة عن التراكم الحرارة وارتفاع درجة حرارة المتفاعلات بشكل غير مرغوب . ويتم مجابهة هذه المشكلةبأكثر من طريقة , قد يكون أنجحها هو التصميم المسبق لحاوية التفاعل بطريقة تمكنها من لتخلص من الحرارة الزائدة . كما أنه توجد الآن مواد جدي\دة تمنع فقد الحرارة , أو تساعد على فقدها بسهولة . وعلى الرغم من أن ذلك قد يشكل تكلفة إضافية في بداية إنشاء المصنع إلا أنه قد يكون أوفر على المدى الطويل .

وحين يتم تحديد العملية الصناعية وإختيار المنتج النهائي , فإن علماء ومهندسو الأنتاج يقومون بدراسة كفة العوامل السابقة بإمعان من أجل التوصل إلى أكثر الطرق المتاحة كفاءة , وإجراء "موائمة" بين ما يمكن أكتسابه من أحد الطرق وما يمكن التغاضي عنة في طريقة أخرى .

وحتى يمكن الوصول من تجربة المعمل الناجحة إلى الأنتاج الصناعي , فإن الأمر يستلزم مهارة كل من الكيميائيين والهندسين . فقد يتم أستخدام درجة الحرارة مرتفعة وضغطٍ عالٍ لتعجيل العملية الصناعية بشكل يختلف عما هو مستخدم من المختبر . ويتطلب ذلك عمل تصميمات هندسية بواسطة المهندس الإنشائي والمهندس الكيميائي وإختيار مواد مناسبة لبناء المفاعلات وإنشاء المصنع مما يستلزم تضافر جهود العلماء ومهندسي المواد .

هذا بالإضافة إلى أن هناك فارقاً هاماً في التشغيل بين المصنع والمختبر , فالمتوقع أن يعمل المصنع ليل نهار ليعما نفس المادة الكيميائية لسنين طويلة , وبالطبع فإن ذلك لا يحدث في المختبر . وبالتالي فإن الإجهاد الذي تتعرض له المواد المستخدمة في بناء المصنع يتحتم أن يكون مقاومة للتآكل اتلذي قد تسببه المتفاعلات أو النواتج , وإذا اختيرت مواد غير مناسبة فإن المصنع قد يشكل خطورة على حياة العملين به أو حتى القاطنين بجواره .

وفي صدد الحديث عن المواد المستخدمة في إنشاء المصنع فإن الزجاج يعتبر مادة خاملة بالنسبة للمواد الكيماوية , فهو لا يتفاعل معها , ومن ثم يستخدم بكثافة في المصانع ذات الأنتاج المحدود وأغلب المفاعلات الكيميائية المستخدمة في تصنيع الكيماةيات مصنوعة من فلزات مبطنة بالزجاج , وهى تعطينا بذلك سطح مقاوم للتآكل وسهل للتنظيف حين يتم تغير المنتج أو عملية الإنتاج بالكامل . وفي المصانع الكيميائية الكبيرة فإن المفاعلات تصنع من حديد غير القابل للصدأ , ويضاف عنصر التيتانيوم إلى مادة الحديد المصنوع منها المفاعل في بعض الأحيان وذلك لتحسين خواصه الميكانيكية ومقاومته للصدأ .

ويعتمد أختيار المواد عموماً على مدى مقاومتها للتآكل من قبل الكواشف والمذيبات والمنتجات الكيميائية التي تتعرض لها . وعادة فإنه لا يمكن التخلص من مشكلة التآكل بالكامل , ومن ثم فإن "فترة الحياة" لأجزاء المصنع يجب أن تؤخذ في الإعتبار عند إجراء حسابات الجدول الأقتصادي للعملية الصناعية .

وأحد الاختلافات الهامة بين المصنع والمختبر هو درجة الاعتماد على الآلية ( الميكنة ) , فعلى الرغم مكن أن المختبرات الحديثة أصبحت تعتمد على الآلية بقدر كبير , إلا أن الكيميائي في مختبره يقوم عادة بمتابعة التفاعل وضبطه استجابة لما يلحظه من تغير قد طرأ على سير التفاعل . وأغلب العمليات الصناعية يتم أجراؤها وتنفيذها كعمليات مستمرة بلاً من إجرائها على مراحل , ويتم التحكم فيها آلياً بواسطة الحاسوب . وعادة ما يتم قياس العوامل الحرجة بواسطة مجسات خاصة ( يتم قياس الحرارة على سبيل المثال بواسطة مجسات حرارتة ) تعطي أشارة مرتدة مباشرة إلى الحاسوب , ويقوم الحاسوب بدوره بالتحكم مباشرة في صمامات مختلفة لضبط هذه العوامل وسير العمليات الصناعية بالشكل المرغوب , فإذا زادة الحرارة على سبيل المثال , فإن الحاسوب ـ طبقاً للإشارة المرتدة إليه ـ يقوم بإصدار الأمر بزيادة سريان مادة التبريد المستخدمة لتخفيض الحرارة إلى مستواها الطبيعي .

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:11 am

الاستنساخ

فقه الاستنساخ البشري :

البحث والتقدم العلمي ضروري لوجود الإنسان على سطح هذا الكوكب وبما أن الطبيعة هي التي تميز الإنسان عن غيره من المخلوقات كانت أهم ما ستلهمه العلم منها واكتشاف كل مجهول .
وليس هناك أفضل من الشريعة الإسلامية في حماية مصلحة الإنسان والسعي لتطوره وارتقائه والمسلم اليوم يحاول معرفة أحكام كل جديد في كل ساحة عربية كانت أو غربية.
ومما شد العالم اليوم هذه الظاهرة القديمة الجديدة ألا وهي الاستنساخ
والاستنساخ هو : الحصول على نسخة طبق الأصل من كائن حي بإكثار خلية منه . أو هو تكاثر عضوي دون تزاوج، على غرار ما يحدث لدى الكائنات البدائية وحيدة الخلايا " مايكرواورغانزم" microorganisms حيث تتم عمليات استنساخ تقدر بملايين المرات دون حدوث تغيرات وراثية تذكر.
اما عند الثدييات فإن الاستنساخ محصور بانقسام البيضة وهو ما يسمى عادة بالتوأم وحيد المشيج" monozygotical twins" وكونها تملك نفس المورثات لا يعني بالضرورة انه تملك ذات البنية العضوية وذلك لتباين النمو عند تلك الأحياء وهو ما يسمى "نشاز النمو" ويؤدي إلى اختلاف بين الأحياء البالغة.
وهذا ما حدث للنعجة التي أسمها (دولي) في بريطانيا, وما أحدثته من ضجة عالمية كبرى في حينها ولاقت ردود أفعال مختلفة ما بين موافق و مخالف وخاصة عندما يتعلق الأمر بالإنسان .



كيف تتم عملية الاستنساخ :

تبدأ هذه العملية بأخذ خلية جسمية (غير جنسية) من جسم الكائن المطلوب استنساخه سواء كان ذكر أم أنثى (وفي النعجة المذكورة تم أخذها من الضرع)
ثم يتم نزع نواة الخلية وغرسها في بويضة أنثوية قد نزعت نواتها ثم توضع هذه الأخيرة في وسط مغذ في المخبر حيث يتم الانقسام لتصل إلى مرحلة النطفة.
أخيراً تحقن النطفة في رحم أنثى من نفس النوع لاستكمال مرحلة النمو الجنيني والحصول في النهاية على كائن يشابه تماماً الأصل الذي أخذت منه الخلية لأنه يحمل نفس مورثات الأصل .

الإستنساخ و زراعة الأعضاء :

يحلم الأطباء العاملون في حقل زراعة الأعضاء بالحصول على كمية غير محدودة من النسج والأعضاء الملائمة لمرضاهم دون وجوب البحث عن متبرع لتلك النسج أو الأعضاء.
ولا يمكن تحقيق ذلك الحلم إلا من خلال الاستفادة من التقنيات التي تمكننا من نقل النواة و تخطي العقبات التي تقف عقبة في وجه الاستنساخ .
إذا جردنا بيضة بقرة من نواتها ودمجناها مع خلية بشرية فإن جنيناً يمكن أن ينمو ويتطور ضمن انبوب الاختبار، ولكنه لن يكون قادراً على الحياة، إلا أن خلاياه ستكون مصدراً لعدد كبير من النسج يمكن أن تعم فوائدها الطبية مجالي طب الأعصاب وزراعة خلايا العضلات القلبية في الدرجة الأولى. وهنا تجدر الإشارة إلى ضرورة تنمية العضو بالكامل لأن تلك النسج ستستنسخ من خلايا المريض نفسه من اجل التغلب على مشكلة الرفض المناعي للجسم الغريب اما الفائدة الأعم فهي في التوقف عن البحث المضني عن المتبرعين بالأعضاء. وهذه التقنية ما زالت تحتاج إلى جهد وتطوير بالرغم من تمكننا من إذلال العديد من العثرات.

استنساخ الإنسان :

من الغير معلوم متى يصبح استنساخ الإنسان ممكناً ولكن يتوقع ذلك قريباً جداً
ومما يجدر به القول أنه يمكن استنساخ الإنسان نظرياً بطريقتين :
الأولى : أن يُقسم الجنين إلى عدد من الخلايا للحصول على عدد كبير من الأفراد و تدعى هذه الطريقة الاستنساخ الجنيني.
الثانية : هي اخذ خلايا جسدية من شخص ما واستنساخها للحصول على أفراد متماثلة تماماً وتدعى هذه الطريقة بالاستنساخ من خلايا جسدية.
إن المعضلات التقنية تضاهي الموقف الأخلاقي حيال استنساخ الإنسان لكن ذلك لن يوقف تطوير العمل لتحقيقه.

عملية الانتقال النووي في الخلايا الجسدية :

التجربة التي نتحدث عنها الآن تتلخص بنقل خلية بشرية " تؤخذ من جنين أو خلية جسدية بالغة" متعددة الصبغيات إلى بيضة بشرية انتزعت منها نواتها الأصلية.
إذا كان مصدر النواة خلية جسدية بالغة، فإن تغيرات جذرية معقدة ستحدث أولها أن على هذه الخلية أن تندمج مع البيضة المنزوعة النواة ثم عليها أن تتأقلم مع محيطها الجديد. و ثانيها على هذه الخلية الجديدة أن تكون قادرة التكاثر بالانقسام وذات فعالية لتولد خلايا متمايزة ومتخصصة بالنسج كالعضلات والجلد والقلب. واخيراً على هذه التركيبة الخلوية أن تكون قادرة على تجديد نفسها وبذلك يمكن استخدام تلك النسج في العلاج.
إن ما حققه د. ولمت هو تكاثر اصطناعي لأحياء بالغة دون تزاوج الوراثي في الخلايا الحية
بعد ذلك استنسخ علماء يابانيون عجولاً وفئراناً بدلا من الأغنام كذلك استنسخت قرود وخنازير، ولا شك أن حيوانات كثيرة أخرى ستستنسخ لاحقاً.
لقد اصبح بالإمكان استنساخ خلايا هي بدورها مستنسخة، فقد استنسخ عجل من خلية ثور مستنسخ، كما بات ممكنا تقنياً الاستنساخ بحقن المادة الوراثية للميتوكوندريا وقد اثبت ولادة أولى ذرية (دولي) مدى نجاحنا بالتحكم بهذه التقنية.
لقد انتقد المجتمع هذه التقنية لخطورة تطبيقها على العنصر البشري، وبعض الدول حرّمت الأبحاث المتعلقة بها.











المراجع :
http://www.arabmedmag.com/general/i.../gerneral01.htm

www.alhakeem.com/arabic/fqh/estnsakh/main.htm

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:11 am

اجا 215
المقدمة :
خلق الله البشرية من أب واحد هو ادم عليه السلام, و من أم واحد هي حواء كانت البشرية في البداية متحدة الصفات, إلا أن عندما زاد عددها, و أخذت بالتكيف مع المحيط الموجودة فيه, وطول مقام كل منهم اكتسب أفرادها من الصفات ألجسديه قالبا خاصا تميزوا به عن الجماعات الأخرى كتكوين أجسادهم, و ألوان جلودهم التي أصبحت صفه ثابتة فيهم لا تتغير بتغير الأوساط إلتي يعيشون فيها, إلا أن ظروفا متعددة دفعت معظم تلك الفئات للقيام بهجرات جماعية, و الاختلاط بالفئات البشرية الأخرى مما أدى إلي اختلاط المورثات, و نشؤ أجناس ذات صفات جسميه مختلطة ,و بما إن امتزاج المورثات عم جميع الفئات البشرية يرى العلماء استحالة وجود جنس بشري نقي مميز بصفات ليست موجودة إلا به وعلى هذا تم تقسيم الأجناس البشرية على بعض الصفات الظاهرة أمام العين, و هذا هو موضوع هذا البحث و محور تركيزه




الأسس المعتمدة في تقسيم البشر إلي أجناس أو عروق


تقسم الصفات الجسميه الي قسمين
1- صفات ضاهره يمكن ملاحظتها من النظره الاول مثل لون البشره و طول القامه و شكل الانف
2- صفات تحتاج الي ملاحظه دقيقه و استخدام ادوات مثل شكل الراس و مقدار طوله و شكل الوجه و طوله
و استنادا الي مجموعه تلك الصفات يمكن ارجاع كل فئه من البشر الي الجنس الرئيسي الذي تنتسب اليه و تنحدر منه


لون البشره :
يعتبر لون البشره من اهم الظواهر الخارجيه و قد قسم العلماء الناس حسب لون بشرتهم الي ثلاثه اقسام هي
أ‌- العرق الابيض
و يتفرع منه (النورديون) أي الشماليون في شمال اوروبا من ذوي البيضا الناصع و (الالبيون) سكان مناطق الجبال الالبيه و(سكان البحر المتوسط) المائلون الي السمرة و (الهنود الاوربيون) ذوو السمره الداكنه,او المشربه بحمره (كاهنود و البولينيزيون

ب‌-العرق الاصفر المنغولي
و منهم من تكون صفر بشرته عاديه (كلمغولين و الصينين و الاندنوسيين و الماليزين) و منهم من تكون صفره بشرته كالحه (كالاسكيمو) و منهم كذلك من تكون بشرته مصفره مشوبه بالاحمر (كالهنود الحمر)

ج- العرق الاسود
و منهم نوج اوساط افريقيا ثم (اقزام الغابه الاستوائيه الافريقيه) و(زنوج جنوب افريقيا ولاسيما البوشمن ثم (زنوج استراليا)ثم (زنوججر المحيط الهادي) و لاسيما زنوج(بابوا في جزيره غينيا الجديده و اخيرا النوج الذين يطلق عليهم ماقبل الدرافيجيين في جنوب شرق الهند و اقصى شمالها الشرقي




طبيعة الشعر :
لا يعتمد لون الشعر في التميز بين الاجناس البشريه لان الشعر الاسود مثلا نجده لدى كل الاجناس و ان اختلفت مراتب سواده بينها كما تشترك عده اجناس بوجود الشعر الاحمر لديها لذا اعتمد طبيعه الشعر الي تبين انها ترتبط بالمناخ ارتباطا وثيقا و لدرجه كبيره, و تكون طبيعه الشعر على ثلاث حالات اساسيه هي شعر مستقيم, و شعر صوفيو و شعر متموج و جعد.
أ- الشعر المستقيم :
يسود لدى السكان من العرق الاصفر في اسيا في المناطق ذات المناخ الجاف و يتصف باستقامه الشعره استقامه تامه, و بدقه مقطعها, و طولها, و خشونه ملمسها.

ب-الشعر الصوفي:
الذي يشبه الصوف في مظهره, و يسود لدى سكان المناطق ذات المناخ الحار الرطب, و تشكل كل شعره دائره قطرها اقل من سنتيمتر, و هناك نوع خاص من الشعر الصوفي يدعى الشعر المبعثر حيث ينمو الشعر في بقعه محدده من الراس و تفصل بينها مناطق خاليه من الشعر رغم وجود بصلات شعريه فيها غير نشطه و نجد هذين النوعين من الشعر لدى الزنوج بصوره عامه و تلك التي تزاوجت معهم ولاسيما لدى سكان جزيره بابوا في غينيا الجديده, و في الجزء الرقي منها المسمى بابوا بصوره خاصه, و الزنوج الميلانيزيون الذين يقطنون جزر مالينيزيا في المحيط الهادي, و كذلك الامر بالنسبه لسكان الاقزام في الغابه الاستوائيه الافريقيه ,ولدى الاقام من الزنوج الاسيوين, وكذلك لدى الزنوج البشمن في جنوب افريقيا

ج-الشعر المموج :
نجده لدى سكان المناطق ذات المناخ الجاف كما نجده لدى سكان المناطق ذات المناخ الرطب و يكون على ثلاث حالات هي:
-شعر تكون تموجاته متباعده فيما بينها
- شعر متقارب التموجاتظاهر التجعد و كثيره
- شعر شديد التجعد لدرجه تتخذ الشعره فيه شكلا حلونيا ذا قطر يتراوح بين سنتميتر واحد و اكثر من سنتيمتر.
ويسود هذا النوع من الشعر في لدى سكان غرب اسيا, و اوربا, و افريقيا ,و الهند, و استراليا, و لدى السكان الذين انتشروا من هذه القارات و الدول الي مناطق اخرى من العالم.


شكل العيون
تكون عيون البشر عل اربعه اشكال اساسيه هي:

أ‌-عيون قريبه من الاستدارة
وفيها يكون البعد الافقي بين طرفيها اكثر بقلبل من البعد الشاقولي بين اعلاها و اسفلها, وهذا هو حال عيون سكان معظم جزر اندنوسيا, و بولينيزيا في جنوب شرق اسيا, و سكان جزر اندمان في المحيط الهندي في جنوب اسيا في خليج البنغال الي الشرق من الهند, وكذلك عيون الهنود الحمر في امريكا ,و عيون الكالموك الذين يسكنون الجزء الشمالي من منطقه القوقاز في الاراضي الممتده بين بحر قزوين شرقا و بحر ازوف المتفرع عن البحر الاسود غربا.

ب‌-عيون لوزيه الشكل:
وهي التي يكون البعد الافقي بين طرفيها اكبر بشكل واضح من البعد الشاقولي بين اعلاها, و اسفلها و هذا هو حال عيون الاوربين, و سكان غرب اسيا و شمال افريقيا .

ج- عيون لوزيه الشكل ولكنها صغيرة: وهذا هو حال عيون الاسترالين الاصلين ,سكان جزر تسمانيا في جنوب شرق استراليا و سكان منطق الباسك في شمال اسبانيا و الهوتنتوت في الجزء الغربي من اتحاد جنوب افريقيا 0

د-عيون مغوليه او العيون المائله
وهي ذات فتحه مائله بحيث تكون الزاويه الخارجيه فيها اعلى من الاويه الذاخليه ,و يكون لفتحه العين شكل مثلث مختلف الاضلاع, كما يكون الجفنان فيها متقاربين لدرجه تختفي تحتها معظم سطح العين بحيث يخفيان جزءا من البؤبؤ فيها وهذا هو حال عيون المغولين, و الصينين ,و اليابانين, و الذين تزاوجوا معهم.


شكل الانف
تكون الانوف لدى البشر عل ثلاث انواع هي: انف عريض,و انف متوسط , و انف ضيق
أ-الانف العريض:
وهو الانف الذي يشكل عرضه حوالي 85% من طوله ويسود هذا الانف لدى العرق الزنجي .
ب-الانف متوسط العرض :
وهو الذي يشكل عرضه حوالي 70-75% من طوله و يسود هذا الانف لد العرق الاصفر المغولي .
ج- الانف الضيق :
وهو الذي يشكل عرضه حوالي 60-65% من طوله و يسود هذا النوع من الانوف لدى العرق الابيض القوقاي وهناك ثلاثه نماذج لانوف لا يرتبط كل منها ارتباطا وثيقا بالاجناس و انما نجده سائدا لدى شعب معين او فئه تتبع دينا محددا و تلك النماذج هي :
أ‌- الانف الاقني:
وهو الذي يلاحظ ارتفاع في وسطه يتحول معه الانف من انف مستقيم الي انف محدب كما هو الحال لدى الطائفه اليهوديه حديثا ولدى الحثيين قديما ولدى بعض طوائف الارمن حديثا.
ب‌- الانف المقعر:
وهو الانف الذي يلاحظ وسطه و يسبب بروز ارنبه الانف أي راسه الغضروفي نحو الاعل بعض الشيءويلاحظ هذا النوع من الانوف لدى السكان من العرق القوقازي .
ج- الانف المستقيم:
وتكون عظمه الانف فيه مستقيمه كما هو الحال لدى معظم السكان القوقازين البيض و السمر منهم .



طول القامه
يمكن تميز بين خمسه انواع من القامات تختلف فيما بينها باختلاف اطوالها وهي
أ-قامات قمه يقل طولها عن 148سنتميترا
ب- قامات قصير يتراوح طولها بين 148-158 سنتميترا
ج-قامات متوسطه الطول يتراوح طولها بين 158-168 سنتميترا
د-قامات طويله يتراوح طولها بين 168-172 سنتميترا
هـ- قامات طويله جدا ييد طولها عن 172 سنتميترا
ويرى العلماء ان هناك ترابطا بين قصر, او طول القامه وبين طبيعه, و مناخ المنطقه التي يسكنها الانسان فسكان الادغال الاستوائيه حيث الجو المظلم ذو الرطوبه العاليه, و الحر الشديد بالاضافه الي سؤء التغذيه ظلوا اقزاما بينما لوحظ ان الاقام الاستوائين من قبيله باتوا الذين يسكنون الادغال الاستوئيه بالقرب من نهر كاساي الرافد الايسر لنهر الكونغو في دوله زائير قد ازداد طول قاماتهم بعد مرور جيلين على انتقالهم الي خارج تلك الادغال الاستوائيه, وقيامهم بالزراعه, و تربيه الحيوان, وتعرضهم للشمس, و الهواء الطلق و ان لم يبلغ طول قامتهم طول قامات السكان الاصلين لتلك المناطق من القبيله المعروفه باسم قبيله البوشونغو . وعلى العكس من ذلك قد تقصر قامات شعب ,او فئه من الشعب بصوره مؤقته اذا ما ساءت ظروف المعيشه لدى ذلك الشعب, او تلك الفئه كما حدث لسكان مقاطعه ليموزان في الجزء الغربي من وسط فرنسا الي الجنوب من نهر اللوار والذين لم تلبث ان عادت قامات افرادها الذين ولدوا فيما بعد اثر تحسن الوضع المعيشي لسكان تلك الماقطعه
ومن الطريف في هذا المجال الاشاره الي ما اصاب قامات رواد الفضاء الذين طال مكوثهم فيه من قصر بلغ عده سنتميترات ثم عادت قاماتهم الي ماكانت عليه بعد فتره من عودتهم الي الارض وكما ثر ظروف الغابه الاستوائيه في جعل قامات السكان قزمه فان المناطق القصيره المجدبه التي يسودها برد شديد و ظروف طبيعيه قاسيه تترك نفس الاثر كما في المناطق القطبيه القاسيه حيث يظلون قصار قامه اقزاما و اطول سكان العالم نجدهم في منطقتين اساسيتين هما
أ‌-في الجهات الحاره عل طرفي النيل الابيض في جنوب و وسط السودان
ب-في المناطق الساحليه من جزر بولينييا في وسط و جنوب المحيط الهادي ويرى عالم الاجناس كون ان سبب طول اجسام سكان اقصى شمال غرب اوروبا أي سكان اسكندنافيا و اسكوتلاندا وسكان اقصى امريكا الجنوبيه أي مناطق باتاغونيا في جنوب دوله الارجنتين و جزيره تييرا ديل فويغو أي جزيرة ارض النار راجع الي انتمائهم لاقدم اجناس الانسان الحديث الذي يعيش في العصر الحجري القديم الاعلى والذي اتصف بطول القامه ويتفق مع هذا الرأي القائل بان السكان العالم الذين لجأوا الي هذه المناطق المتطرفه امام ضغط ودفع الاجناس الاحدث منهم . ومما يؤكد ذلك ان طول اجسام هؤلاء وهي احدى صفات النسان البد ائي يرافقه غلظ عظام الجمجمه وبروز الحاجبين عندهم وهما صفتان تلازمان الانسان البدائي وهذه الصفات تلاحظ اليوم عند سكان النرويج في شمال غرب قارة اوروبا كما تلاحظ عند الزنوج الطوال في جنوب قارة افريقيا بينما نجد ان الشعوب التي سارت في مدارج الرقي قد قل طولها بعض الشيء كما قل غلظ العظام ولاسيما عظام الرأس كما تضؤل البروز الذي كان قائما في العظام التي يقع فوقها الحاجبان .


الصفات الجسميه للاجناس المختلفه التي تكشف عنها المقايسس

اهم هذه الصفات الراس ثم الوجه
أ‌-قياس الرأس
-يقاس عرض الرأس، كما يقاس طوله، بواسطة مدور (فرجار)، وينسب العرض الى الطول، وقد تبين بنتيجة ذلك أن الرؤوس تصنف على هذا الأساس في ثلاثة أصناف هي:
رؤوس طويله اذا كانت نسبه العرض الي الطول تساوي 75%
رؤوس متوسطه الطول اذا كانت نسبه العرض الي الطول تساوي 75080%
رؤوس عريضه اذا كانت نسبه العرض الي الطول اكثر من 80%

-كما ينظر الي الروس من الاعلى وتصنف على هذا الاساس في صنفين
هما:
رؤوس مقوسه عند اعلاها
رؤوس مسطحه عند اعلاها وتدعى هذه العمليه قياس ارتفاع الرأس

-الا ان بعد قيام العلماء بدراسات مستفيضه مبنيه على اساس قياس ابعاد الرأس و
ارتفاعه تبين لهم النتائج التي انتهوا اليها لا يمكن الاعتماد عليها في تقسيم البشر الي اجناس وانما يستفاد منها في تقسيم الاجناس الي اقسام فرعيه للتمييز بين امه و امه او قبيله و قبيله اذ وجد ان الجنس البشري القوقازي يضم فيما يضمه الرؤوس الطويله و الرؤوس العريضه و الرؤوس ذات الطول المتوسط و مثل ذلك لوحظ في جنس الهنود الحمر


ب‌-قياس الوجه
يهمتم علماء الجناس بدراسه اربعه اشياء في الوجه هي:
-مقدار طوله
-مقدار عرضه
-درجه بروز القسم الاسفل منه بدءا من فتحتي الانف حتى نهايه الذقن
-شكل الجبهة
ويمثل طول الوجه المسافه القائمه بين اعلى الجبهة و اسفل الذقن كما يمثل عرض الوجه المسافه القائمه بين الطرفين الخارجيين للوجنتين اما بروز القسم الاسفل من الوجه فيسببه بروز الفكين وذلك عندما يقاس هذا البروز بالنظر الي الوجه من الجانب لعدم وضوح ذلك البروز اكبر كان الانسان اقرب في ضعه الي الانسان البدائي اذ تبين انه مع تقدم الانسان في ميدان الرقي و الحضارة تضاءل ذلك البروز او زال تماما وحتى قد يحل محل ذلك البروز تراجع بالنسبه للبعض
وعلى هذا يلاحظ ان الزنوج يبدو بروز القسم الاسفل من وجوههم بوضوح بينما يختفي ذلك البروز في القوقازين وفي الجنس المغولي يكون بروز اسفل الوجه في وضع متوسط بين الجنسين السابقين



الخاتمه:
قام العلماء بمراعاه اكبر عدد من الصفات الجسديه للبشر و بدراستها و الاعتماد عليها لتقسيم البشر من حيث عده قياسات منها ماهو ظاهر و منها مايحتاج الي قياسات , وهذا ما تضمنه هذا البحث المبسط عن الاجناس البشريه و تصنيفاتها.

المراجع:

-كتاب السكان في العالم

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:12 am

منظمة الطيران المدني الدولي الإيكاو Icao

المقدمة:
نشأة المنظمة
كان لتطور الطائرة إلى وسيلة رئيسية للمواصلات، أثره في خلق مشاكل دولية، لا تستطيع دولة واحدة أن تتحمل عبء حلها. فالاحتياج إلى توفير الأمان، والانتظام للنقل الجوي، يتطلب بناء المطارات، وإقامة المساعدات الملاحية، وإنشاء محطات الرصد الجوي.

كما أصبح توحيد طرق العمل الفني في الطيران الدولي، ذا أهمية أساسية، حتى لا تحدث أخطاء نتيجة لعدم الخبرة، أو سوء الفهم، فيما يتعلق بقواعد الجو، أو بتنظيم حركة المرور الجوي، أو إجازات الطيران، أو تصميم المطارات، أو أي تفاصيل أخرى لا يمكن حصرها، وتتوقف عليها سلامة الطيران .

عرض:
كانت أولى المحاولات للوصول إلى اتفاق دولي، هو ما قامت به تسعة عشر دولة أوروبية بعد سبع سنوات من أول عملية طيران، بطائرات أثقل من الهواء. ولكن هذه المحاولة لم تكلل بالنجاح. وكانت المحاولة الثانية في عام 1919م في مؤتمر فرساي للسلام، بعد أن كانت الحرب العالمية الأولى قد ساعدت على تطوير الطائرة إلى وسيلة فعالة للنقل. وفى هذا المؤتمر وُضِع "الميثاق العالمي للملاحة الجوية"، الذي اهتم أساساً بالتفاصيل الفنية للطيران الدولي، والذي أنشأ منظمة تُسمى "اللجنة العالمية للملاحة الجوية إيكان" Ican. وقد تكونت وفقاً لأحكام المادة 34 من اتفاقية باريس، الموقعة في 13 أكتوبر 1919م. وكان الهدف من هذه المنظمة، تشجيع تطور الملاحة الجوية. وكان الميثاق العالمي للملاحة الجوية محدوداً في طبيعته، كما كان تنفيذه أيضاً، في حدود ضيقة.

ولم يكن هناك أي اتفاق ينظِّم الطيران التجاري، الأمر الذي حثّ على توقيع الاتفاقية الخاصة بالطيران التجاري، الموقعة في هافانا في 28 فبراير 1928م، والتي في نطاقها أُنشئت اللجنة الأمريكية الدائمة للملاحة الجوية، بموجب اجتماع ليما عام 1937م.

وقد ظلت الطائرات في الأعوام من 1930م حتى 1939م، وسيلة نقل إقليمية، أكثر منها وسيلة عالمية.
وكان للحرب العالمية الثانية، أكبر الأثر في التقدم الفني للطائرات. فحتى عام 1939م، عندما بدأت الحرب، كان نقل المسافرين والبضائع بطريق الجو غير شائع، وفى حدود ضيقة، إلاّ في أجزاء محدودة من العالم، كانت بها وسائل النقل الأخرى غير عملية .

واستطاعت الحرب أن تحقق خلال ست سنوات تقدماً للطيران، لم يكن من الممكن تحقيقه، في أوقات السلم، في أقل من ربع قرن من الزمان؛ إذ أنشأت الدول المتحاربة شبكة واسعة لنقل الركاب والبضائع. وكان منطق الحرب، الذي يستدعى السرعة، لا يقيم وزناً كبيراً لاقتصاديات هذا النقل، كما لم تكن العقبات السياسية، لتقف عثرة في وقت الحرب، الذي تميز بالتكتلات والأحلاف. إلاّ أن هذه العقبات نفسها، إلى جانب المشاكل الفنية الأخرى، كانت تتطلب الحل السريع، حتى يستطيع هذا التقدم، الذي تم في وقت الحرب، أن يفيد العالم ويدعم السلام. وكانت هناك مشكلة الحقوق التجارية برمتها، والاتفاق على الترتيبات اللازمة، لكي تستطيع طائرات إحدى هذه الدول أن تنقل الركاب والبضائع إلى دولة أخرى، أو عبر أراضيها. وكانت هناك أيضاً مشكلات أخرى: كيف تُعالج النواحي القانونية والاقتصادية، التي تنجم عن عبور الطائرات للحدود الإقليمية في وقت السلم؟ وكيف نحافظ على تسهيلات الملاحة الجوية، التي تم إنشاؤها في وقت الحرب، ويقع الكثير منها في مناطق غير آهلة بالسكان؟ وغير ذلك من القضايا، ولهذه الأسباب أجرت حكومة الولايات المتحدة الأمريكية محادثات تمهيدية مع دول الحلفاء، في الأشهر الأولى من عام 1944م .
مؤتمر شيكاغو عام 1944م
وعلى أساس هذه المحادثات، التي أجرتها حكومة الولايات المتحدة الأمريكية مع دول الحلفاء في عام 1944م، وجهت الدعوة من الرئيس الأمريكي، روزفلت، إلى الدول المحبة للسلام، للاشتراك في إقامة منظمة على المستوى الدولي، هدفها تطوير المبادئ والنواحي الفنية المتعلقة بالملاحة الجوية الدولية، ودعم تخطيط وتطوير النقل الجوي الدولي. وأرسلت الدعوة إلى 55 دولة، من دول الحلفاء والدول المحايدة، للاجتماع في شيكاغو، في الفاتح من نوفمبر عام 1944م ، بينما لا زالت الحرب مشتعلة في أوروبا وقبل انتهائها بستة أشهر. وقد حضر الاجتماع 52 دولة، اجتمع مندوبوها خمسة أسابيع، يدرسون مشاكل الطيران المدني الدولي. ولم يحضر الاجتماع الاتحاد السوفيتي السابق، والدول المعادية للحلفاء.

جاءت نتيجة المؤتمر مشجعة جداً، وحقق قدراً كبيراً من النجاح في النواحي الفنية. إلاّ أن ذلك النجاح لم يخرج إلى النور، إذ ظهرت عدة خلافات حول التنظيم الجماعي للنقل الجوي الدولي، انحصرت بين اتجاهين رئيسيين:

الاتجاه الأول:
تزعمته الولايات المتحدة الأمريكيـة، وتبنته، أساساً، مجموعة من دول أمريكا اللاتينية، التي ترتبط مع الولايـات المتحدة الأمريكية بروابط وثيقة تقليدية. وكذلك بعض دول غرب أوروبا، ومن بينها هولندا والسويد. وقد نادت هـذه المجمـوعة بسياسة تحررية، تُمارسها جميع الدول في مجال النقل الجوي الدولـي؛ وأطلق عليها Free-for- All Approach، وتقوم هذه السياسة على مبدأ المنافسة الحرة. وأكدت هذه المجموعة، أثناء المؤتمر، أن هذه السياسة سوف تسهم في تطوير النقل الجوي الدولي وازدهاره. كما أبرزت فائدة تلك السياسة بالنسبة لكافة الدول من ناحية تمكين الدول القوية في مجال النقل الجوي من خدمة نفسها، وتقديم خدماتها في الوقت ذاته، إلى الدول الأخرى، ذات الإمكانيات المحدودة في هذا الشأن.

الاتجاه الثاني:
تبنته مجموعة دول الكومنولث، وعلى رأسها المملكة المتحدة. وقد اتخذت موقف المعارضة من المجموعة الأولى، ونادت بضرورة اتباع سياسة أخرى، هي التنظيم في الجو Order In The Air؛ إذ توضع قواعد محددة لتنظيم توزيع الخطوط الجوية الدولية، وتحديد عدد مرات التشغيل عليها، وتقسيم الحمولة المتوفرة من الحركة الجوية الدولية.

وكان لنفاذ هذه الاتفاقية أثر كبير على الاتفاقيات الدولية، التي كانت قائمة قبلها، وأهمها اتفاقيتا باريس وهافانا، إذ نصت المادة 80 من اتفاقية الطيران المدني الدولي على الآتي:
تتعهد كل دولة متعاقدة بأن تعلن ، بمجرد بدء نفاذ هذه الاتفاقية ، نقض اتفاقية تنظيم الملاحة الجوية الموقعة بباريس في 13 أكتوبر عام 1919م، أو الاتفاقية الخاصة بالطيران التجاري الموقعة في هافانا بتاريخ 20 فبراير عام 1928م، إذا كانت طرفًا في أي من هاتين الاتفاقيتين، وتحل هذه الاتفاقية بالنسبة للدول المتعاقدة محل اتفاقيتي باريس وهافانا، سالفتي الذكر.

وأهم أثر ترتب على نفاذ هذه الاتفاقية، هو إنشاء "منظمة الطيران المدني الدولي"، ونتج عن ذلك حل الأجهزة الآتية:
1. اللجنة الدولية للملاحة الجوية: إيكان "ican"، التي تكونت وفقاً لأحكام المادة 34 من اتفاقية باريس عام 1919م، للإشراف على تطبيق نصوصها.
2. لجنة خبراء القانون الجوي الدولي: وقد أسسها مؤتمر باريس لإعداد مشروعات القوانين، الخاصة بالمسائل المتعلقة بالقانون الجوي الدولي.
3. اللجنة الأمريكية الدائمة للملاحة الجوية: وهي التي نشأت بموجب اجتماع ليما عام 1937م، في نطاق اتفاقية هافانا، التي عقدت عام 1928م.
4. المنظمة المؤقتة للطيران المدني الدولي : بيكاو Picao وهي التي أنشأها مؤتمر شيكاغو عام 1944م للقيام بمهام المنظمة الدولية للطيران المدني Icao الأصلية. وقد تولت الإشراف على شؤون الطيران المدني الدولي، حتى أنشئت منظمة الطيران المدني الدولي في 7 أبريل 1947م.
وتشمل القواعد الرئيسية في اتفاقية شيكاغو 1944م، الآتي:
1. السيادة
طبقاً لنص المادة الأولى من الاتفاقية، تعترف الدول المتعاقدة أن لكل دولة سيادة كاملة، ومطلقة، على الفضاء الجوي، الذي يعلو إقليمها.
2. الطائرات المدنية، وطائرات الدولة
تسري أحكام اتفاقية الطيران المدني الدولي على الطائرات المدنية فقط، دون طائرات الدول State Aircraft وتُعد من طائرات الدولة، الطائرات المستعملة في الخدمات العسكرية، والجمركيـة، والشرطة "المادة 3".
3. الاستعمال التعسفي للطيران المدني
توافق كل دولة من الدول المتعاقدة، على عدم استعمال الطيران المدني في أغراض لا تتفق مع أغراض الاتفاقية، الواردة في "المادة 4"، على النحو الآتي:
أ. تطوير الطيران المدني الدولي.
ب. إيجاد وإبقاء الصداقة، وحسن التفاهم، بين أمم وشعوب العالم.
ج. تجنب كل خلاف، وتنمية التعاون بين الأمم والشعوب الأمر الذي عليه يتوقف السلام العالمي.
د. تجنب أي معاملة أو تصرف، ضد الأمن العام.
4. الحرب وحالة الطوارئ
في حالة الحرب، لا تحد أحكام هذه الاتفاقية من حرية العمل للدول المتعاقدة؛ سواء كانت محاربة أو محايدة. وينطبق هذا المبدأ نفسه، على كل دولة تعلن أن بها حالة طوارئ، وتبلّغ ذلك إلى مجلس الإيكاو "المادة 89". ومعني ذلك أن أي دولة في حالة حرب، أو بها أزمة أو حالة طوارئ داخلية، وتبلّغ ذلك إلى مجلس "منظمة الطيران المدني الدولي"، يمكنها عدم الالتزام بالأحكام الواردة في الاتفاقية.
5. إلغاء الترتيبات، التي لا تتفق مع الاتفاقية
اتفقت الدول المتعاقدة على أن تلغي هذه الاتفاقية، جميع الالتزامات والارتباطات القائمة بينها، وتتعارض مع أحكام هذه الاتفاقية المادة 82، مثل اتفاقيتي باريس وهافانا، فالأولى خاصة بتنظيم الملاحة الجوية، والثانية خاصة بالطيران التجاري "المادة 80".
6. تعيين الطرق والمطارات
مع مراعاة أحكام هذه الاتفاقية، يجوز لكل دولة متعاقدة أن تعيّن الطريق الذي يجب أن يسلُكه فوق إقليمها كل خط جوي دولي، وكذلك المطارات التي يمكنه استخدامها "المادة 68".
7. الهبوط في مطار جمركي أو دولي
على كل طائرة تدخل إقليم دولة متعاقدة، أن تهبط في مطار محدد من هذه الدولة، لأغراض التفتيش وغيره، متى كانت قوانين هذه الدولة تتطلب ذلك. وعلى هذه الطائرة عند مغادرتها، أن تغادره من مطار جمركي مماثل. وتُعلن كل دولة البيانات الخاصة بالمطارات الجمركية المحددة، في دليل الطيران الخاص بها Aip، وتبلّغ هذه البيانات إلى منظمة "الإيكاو"، التي عليها إبلاغ هذه البيانات، إلى جميع الدول المتعاقدة الأخرى "المادة 10".
ومعني ذلك أنه يلزم الهبوط والمغادرة من مطار دولي أو جمركي، ولا يجوز الهبوط بمطار محلي أو مطار داخلي، إلاّ في حالات الضرورة القصوى، ومع اتخاذ الترتيبات اللازمة لذلك.
. تفتيش الطائرات
للسلطات المختصة في كل من الدول المتعاقدة أن تفتش، دون أن تسبب تأخيراً غير مقبول، طائرات الدول المتعاقدة الأخرى، عند هبوطها أو طيرانها. كما أن لها أن تفحص الشهادات والمستندات الأخرى، المنصوص عليها في هذه الاتفاقية المادة 16. وهذه الشهادات والمستندات منصوص عليها في المادة 29 من الاتفاقية، وهي:
أ. شهادة تسجيل الطائرة؛
ب. شهادة صلاحيتها للطيران؛
ج. الإجازات الخاصة بكل أعضاء طاقمها؛
د. سجل الرحلات الخاصة بالطائرة؛
هـ. رخصة جهازها اللاسلكي (إذا كان بها مثل هذا الجهاز)؛
و. كشف بأسماء الركاب، والمكان الذي غادروا منه، والجهة المتوجهون إليها، إذا كانت الطائرة تحمل ركاباً.
ز. كشف بالمشحونات، وإقرارات بكل التفصيلات الخاصة بها، إذا كانت الطائرة تحمل بضائع.
9. القيود المفروضة على الحمولة
طبقاً لنص المادة 35 من الاتفاقية:
أ. لا يجوز نقل ذخائر، أو مواد حربية، إلى داخل إقليم دولة أو فوقه، على متن طائرة تعمل في الملاحة الدولية، إلاّ بترخيص من تلك الدولة.
ب. تحتفظ كل دولة متعاقدة بحقها في أن تنظم أو تحظر، لأسباب تتعلق بالنظام والأمن العام، نقل أشياء خلاف ما ذكر في الفقرة " أ ".
10. آلات التصوير
لكل دولة متعاقدة أن تحظر، أو تنظم، استعمال آلات التصوير على متن الطائرات، وهي فوق إقليمها "المادة 36".
11. المناطق المحرّمة
طبقاً لنص "المادة 9" من الاتفاقية:
أ. لكل دولة متعاقدة الحق في أن تُقيد أو تمنع، بصفة موحدة، جميع طائرات الدول الأخرى، من الطيران فوق مناطق معينة من إقليمها، وذلك لأسباب تتعلق بضرورات عسكرية، أو بالأمن العام. على أنه من المفهوم أن لا يكون هناك أي تمييز، فيما يتعلق بذلك بين الطائرات التابعة للدولة نفسها، التي تعمل في خطوط نقل جوية دولية منتظمة، والطائرات التابعة للدول المتعاقدة الأخرى، التي تعمل في خطوط مماثلة. ويكون موقع المناطق المحرمة ومداها معقولين، ولا يجوز إنشاؤهما على نحو يعيق، بلا ضرورة، الملاحة الجوية. ويجب أن تُبلّغ الدول المتعاقدة الأخرى، وكذلك منظمة الطيران المدني الدولي، بالمناطق المحظور الطيران فوقها، وكذلك كل ما قد يطرأ عليها من تغيير بعد ذلك.
ب. تحتفظ كل دولة متعاقدة بحقها، في أن تقيد أو تمنع، مؤقتاً وفوراً، الطيران فوق إقليمها أو جزء منه، وذلك بسبب ظروف استثنائية، أو أثناء أزمة، أو لأسباب تتعلق بالأمن العام. على أنه يُشترط أن يطبق هذا التقييد أو المنع، دون أي تمييز بالنسبة للجنسية، على طائرات جميع الدول الأخرى.
ج. يجوز لكل دولة متعاقدة، في الأحوال وبالشروط التي تقررها، أن تحتم على كل طائرة فوق المناطق المشار إليها في الفقرتين أ و ب السابقتين، أن تهبط بأسرع ما تستطيع في مطار معين، داخل إقليمها.
هذه ـ في إيجاز ـ بعض قواعد اتفاقية الطيران المدني الدولي، اتفاقية شيكاغو، وتمثل الإطار العام والمظلة الرئيسية، التي من خلالها وفي ضوئها، تُبرم عمل الاتفاقيات الثنائية بين الدول الأعضاء في الاتفاقية، بغية تسيير خطوط جوية دولية منتظمة.
اتفاق مرور الخطوط الجوية الدولية "اتفاق العبور" Iasta
International Air Services Transit Agreement
أُقر هذا الاتفاق للتوقيع عليه في مدينة شيكاغو، في 7 ديسمبر عام 1944م، وأصبح ساري المفعول اعتباراً من 30 يناير عام 1945م. ويطلق عليه اتفاق الحريتين، وهو يتضمن الحرية الأولي "حرية العبور"، والحرية الثانية "حرية الهبوط" لأغراض غير تجارية Stop For Non Traffic Purposes. وحظي بقبول عام، من الدول المختلفة.

اتفاق النقل الجوي الدولي، أو ما يُسمى "اتفاق الحريات الخمس" Iata
International Air Transport Agreement
فُتح باب التوقيع على هذا الاتفاق، اعتباراً من 7 ديسمبر 1944م، وأصبح ساري المفعول اعتباراً من 8 فبراير 1945م.
وينظم هذا الاتفاق تبادل الحريات الجوية الخمس، في مجال النقل الجوي الدولي المنتظم، بما في ذلك الحريتين الأولى والثانية. ولم يحظ اتفاق النقل الجوي بأي نجاح يذكر، فقد انضمت إليه تسع عشرة دولة فقط، وانسحبت منه إلى الآن سبع دول، بل إن الولايات المتحدة الأمريكية، التي نادت بمبدأ الحرية في مؤتمر شيكاغو، أعلنت بعد أن وقعت على هذا الاتفاق أنها لن تصدق عليه، وسحبت توقيعها عليه في 25 يولية 1946م.

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:12 am

دين101:- الإيمان بالقضاء والقدر

--------------------------------------------------------------------------------

يؤمن المسلم بقضاء الله وقدره وحكمته ومشيئته ، وأنه لا يقع شيء في الوجود حتى أفعال العباد الاختيارية إلا بعد علم الله به وتقديره ، وأنه تعالى عدل في قضائه وقدره ، حكيم في تصرفه وتدبيره ، وأن حكمته تابعة لمشيئته ، ما شاء كان وما لم يشأ لم يكن ، ولا حول ولا قوة إلا به تعالى ، وذلك للأدلة النقلية والعقلية التالية :

الأدلة النقلية:

1 _ إخباره تعالى عن ذلك في قوله :

( إنا كل شيء خلقناه بقدر )

( وإن من شيء إلا عندنا خزائنه وما ننزله إلا بقدر معلوم )

( ما أصاب من مصيبة في الأرض ولا في أنفسكم إلا في كتاب من قبل أن نبرأها إن ذلك على الله يسير )

( ما أصاب من مصيبة إلا بإذن الله )

( وكل إنسان ألزمناه طائره في عنقه )

( قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا ، هو مولانا وعلى الله فليتوكل المؤمنون )

( وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو ويعلم ما في البر والبحر وما تسقط من ورقة إلا يعلمها ولا حبة في ظلمات الأرض ، ولا رطب ولا يابس إلا في كتاب مبين )

( وما تشاؤون إلا أن يشاء الله رب العالمين )

( إن الذين سبقت لهم منا الحسنى أولئك عنها مبعدون )

( ولولا إذ دخلت جنتك قلت ما شاء الله لا قوة إلا بالله ) وفي قوله : ( وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله ) .

2 _ إخبار رسوله صلى الله عليه وسلم عن ذلك في قوله :

( إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوماً نطفةً ، ثم يكون علقةً مثل ذلك ، ثم يكون مضغةً مثل ذلك ثم يرسل إليه الملك فينفخ فيه الروح ، ويؤمر بأربع كلمات : بكتب رزقه ، وأجله وعمله وشقيٍ أو سعيد ، فوالذي لا إله غيره ، إن أحدكم ليعمل بعمل أهل الجنة حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل النار فيدخلها ، وإن أحدكم ليعمل بعمل أهل النار حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل الجنة فيدخلها )

( يا غلام ] عبد الله بن عباس [ إني أعلمك كلمات احفظ الله يحفظك ، إحفظ الله تجده تجاهك ، إذا سألت فاسأل الله ، وإذا استعنت فاستعن بالله ، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على ان ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك ، رفعت الأقلام وجفت الصحف )

( إن اول ما خلق الله تعالى القلم فقال له أُكتب ، فقال : رب ، وماذا أكتب ؟ قال : أُكتب مقادير كل شيء حتى تقوم الساعة )

( احتج آدم وموسى ، قال موسى : يا آدم أنت أبونا خيبتنا وأخرجتنا من الجنة فقال آدم : أنت موسى اصطفاك الله بكلامه ، وخط لك التوراة بيده تلومني على أمرٍ قدره الله على قبل أن يخلقني بأربعين عاماً فحج آدم موسى )

في تعريف الإيمان : ( أن تؤمن بالله وملائكته ، وكتبه ورسله ، واليوم الآخر وتؤمن بالقدر خيره وشره )

( اعملوا فكل ميسر لما خلق له )

( إن النذر لا يرد قضاءً )

( يا عبد الله بن قيس ألا أعلمك كلمةً هي من كنوز الجنة ؟ لا حول ولا قوة إلا بالله )

( قل ما شاء الله وحده ) .

3 _ إجماع أهل السنة والجماعة على أنه كل ما يحدث في هذا الكون فهو بقضاء الله تعالى وقدره ، وحكمته ومشيئته ، وأن الله عز وجل علم ما كان ، وما سيكون ، ومالم يكن لو كان كيف يكون ، وأنه سبحانه وتعالى كتب مقادير الخلائق و أنه لا يكون في ملكه إلا ما يريد ، وأن ما شاء كان ، وما لم يشأ لم يكن ، وأنه خالق أفعال العباد .

الأدلة العقلية:
1 _ الإيمان به تعالى وبقدرته يستلزم الإيمان بقضائه وقدره وحكمته ومشيئته .

2 _ إذا كان المهندس المعماري يرسم على ورقة صغيرة رسماً لقصر من القصور ، ويحدد له زمن إنجازه ، ثم يعمل على بنائه فلا تنتهي المدة التي حددها حتى يخرج القصر من الورقة إلى حيز الوجود ، وطبق ما رسم على الورقة بحيث لا ينقص شيء وإن قل ، ولا يزيد ، فكيف ينكر على الله أن يكون قد كتب مقادير العالم إلى قيام الساعة ، ثم لكمال قدرته وعلمه يخرج ذلك المقدر طبق ما قدره في كميته وكيفيته ، وزمانه ومكانه ومع العلم بأن الله تعالى على كل شيء قدير .

اللهم اجعل خير أعمالنا خواتيمها ، وخير أيامنا يوم لقائك ، واجعلنا مع الذين أنعمت عليهم في جنتك وجوارك، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه.

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:12 am

دين 101

الإيمان بالله تعالى
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ا لإيمان بالله تعالى هو الأصل الأول من أصول الإيمان، بل هو الأصل الأصيل الذي من أجله خلق الله السموات والأرض، وخلق الجنة والنار ، ونصب الميزان وضرب الصراط، وخلق لذلك كل الناس كما قال سبحانه: ( وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون).والعلم بالله سبحانه والإقرار بربوبيته وألوهيته وأسمائه وصفاته أساسيات من أساسيات الإيمان بالله، وعلى المسلم أن يتعرف على هذه الأمور وكل ما يتعلق بالله عز وجل حتى يصح له إيمانه ويسلم له اعتقاده، وهذه لمحة سريعة عن هذا الأصل من أصول الإيمان:
الإيمان لغة: هو التصديق، واصطلاحاً : قول باللسان، واعتقاد بالجنان، وعمل بالأركان. وهو الاعتقاد الجازم بأن الله رب كل شئ ومليكه، وأنه الخالق الرزاق المحى المميت، وأنه المستحق لأن يفرد بجميع أنواع العبادة والذل والخضوع، وأنه المتصف بصفات الكمال المنزه عن كل عيب ونقص .
والإيمان بالله سبحانه يتضمن توحيده في ثلاث :
1- الإيمان بربوبيته .
2- الإيمان بألوهيته .
3- الإيمان بأسمائه وصفاته .


توحيد الربوبية

ومعناه الإجمالي: الاعتقاد الجازم بأن الله رب كل شئ ومليكه ومدبره، لا رب غيره، ولا مالك سواه.
وبيانه : أن الرب في اللغة هو المالك المدبر، وربوبية الله على خلقه تعنى تفرده سبحانه في خلقهم وملكهم وتدبير شؤونهم .. فتوحيد الله في الربوبيه هو الإقرار بأنه سبحانه هو الخالق والمالك لهم، ومحييهم ومميتهم ونافعهم وضارهم، ومجيب دعائهم عند الاضطرار، والقادر عليهم ومعطيهم ومانعهم، وله الخلق وله الامر كله كما قال سبحانه وتعالى عن نفسه : ( ألا له الخلق والأمر تبارك الله رب العالمين )( الأعراف الآية : 54 ) .
ومما يدخل في هذا التوحيد الإيمان بقدر الله سبحانه: أى الإيمان بأن كل محدث صادر عن علم الله عز وجل وإرادته وقدرته ، وأنه علم ذلك في الأزل وقدره وكتبه فهو يقع على مراده سبحانه ولا يخرج عنه أحد من خلقه .
وبعبارة أخرى فان هذا التوحيد معناه الإقرار بأن الله عز وجل هو الفاعل المطلق في الكون : بالخلق ، والتدبير ، والتفسير ، والتيسير ، والزيادة ، والنقص ، والإحياء ، والإماتة ، وغير ذلك من الأفعال ، لا يشاركه أحد في فعله سبحانه .
وقد أفصح القرآن الكريم عن هذا النوع من التوحيد جد الإفصاح ولا تكاد سورة من سوره تخلو من ذكره أو الإشارة إليه، فهو كالأساس بالنسبة لأنواع التوحيد الأخرى؛ لأن الخالق المالك المدبر، هو الجدير وحده بأن يوحد بالعبادة والخشوع والخضوع ، وهو المستحق وحده للحمد والشكر ، والذكر ، والدعاء ، والرجاء ، والخوف ، وغير ذلك .. والعبادة كلها لا تكون ولاتصح إلا لمن له الخلق والأمر كله .
ومن جهة أخرى فإن الخالق المالك المدبر هو جدير وحده بصفات الجلال والجمال والكمال؛ لأن هذه الصفات لا تكون إلا لرب العالمين، إذ يستحيل ثبوت الربوبية والملك لمن ليس بحى، ولا سميع، ولا بصير ، ولا قادر ، ولا متكلم ، ولا فعَّال لما يريد، ولا حكيم في أقواله وأفعاله .
ولهذا فإنا نجد أن القرآن الكريم قد ذكر هذا النوع من التوحيد في مقام الحمد لله، وعبادته والانقياد له، والاستسلام، وفي مقام بيان صفاته الجليلة وأسمائه الحسنى.
- ففي مقام الحمد يتلو المسلم في كل ركعة يصـــليها: ( الحمـد لله رب العالمين ) ( الفاتحة : 2 )، وقوله سبحانه وتعالى: ( فلله الحمد رب السموات ورب الأرض رب العالميـن ) ( الجاثية : 36 ) .
- وفي مقام الاستسلام والانقياد له عز وجل: ( قل إن هدى الله هو الهدى وأمرنا لنسلم لرب العالمين ) ( الأنعام الآية : 71 ) .
- وفي مقام التوجه لله عز وجل وإخلاص القصد إليه قال سبحانه وتعالى: ( قل إن صلاتي ونسكى ومحياى ومماتي لله رب العالمين ) ( الأنعام : 162 ) .
- وفي مقام تولي الله عز وجل دون غيره قال سبحانه: ( قل أغير الله اتخذ ولياً فاطر السموات والأرض وهو يُطْعِمُ ولا يُطْعَم قل إني أمرت أن أكون أول من أسلم ولا تكونن من المشركين ) (الأنعام : 14 ) .
- وفي مقام الدعاء قال الله عز وجل: ( ألا له الخلق والأمر تبارك الله رب العالمين ، ادعوا ربكم تضرعا وخفية إنه لا يحب المعتدين ) ( الأعراف : 54 - 55 ) .
- وفي مقام عبادة الله تعالى قال سبحانه: ( ومالى لا أعبد الذي فطرني وإليه ترجعون )(يس : 22) وقال أيضا: (يأيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون. الذي جعل لكم الأرض فراشًا والسماء بناء وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا لله أندادا وأنتهم تعلمون ) ( البقرة : 21 ، 22 ) .
وتوحيد الربوبية وحده لا يكفى في دخول الإسلام وتوضيح ذلك :
مثل قوله تعالى آمراً نبيه صلى الله عليه وسلم بأن يسأل قومه لما أبوا النطق بلا إله إلا الله قل من المالك ، الخالق ، الرازق ، فيجيبون بأنه الله ، فهم معترفون بوجود الله وإيجاده للخلق والرزق ويقرون بقدرته على التصرف ، لكنهم لما أمروا بأن يصرفوا أفعالهم له أبوا وامتنعوا وقالوا : ( أجعل الالهة إلهاً واحداً إن هذا لشئ عجاب ) (ص: 5)، فلما أنكروا العبودية لم يدخلوا في الإسلام بإضافة أفعال الله له، لأن أفعال الله لا مدخل لهم فيها، وإنما المطلوب والغرض أن يؤدوا ما خلقهم الله من أجله، لأن الله جعل لهم في أفعالهم مشيئة واختياراً بعد مشيئة الله تعالى؛ فأما خلق الكائنات فلا مجال لانكاره وحتى خَلَقَهُم مُسيرين لا مخيرين ، قال تعالى: (وماخلقت الجن والإنس إلا ليعبـدون) ( الذاريات : 56 ) ، فأسند الفعل الأول له وطلب الفعل الثاني منهم وهو عبادته كما أمر الله بها في عدت آيات .فعبادة الله امتثال لأمره وترك العبادة معصية لخالقهم فمن هذه العجالة يتضح معنة ( لا إله إلا الله ) بأنه لا معبود بحق إلا الله وهذا أوضح تفسير لها فتقييد العبادة ( بحق ) ليبطل ما يصدر من العبادات الباطلة لسائر ما يتأله من دون الله.
ومن الأدلة على أن توحيد الربوببية لا يدخل في الإسلام
قِتالُ رسول الله صلى الله عليه وسلم كفار قريش لاعتراضهم بقدرة الله وإيجاده للخلق قال تعالى : ( قل لمن الأرض ومن فيها إن كنتم تعلمون سيقولون لله قل أفلا تذكرون قل من رب السموات السبع ورب العرش العظيم سيقولون لله قل أفلا تتقون قل من بيده ملكوت كل شئ وهو يجير ولا يجار عليه إن كنتم تعلمون سيقولون لله قل فأنى تسخرون ) (المؤمنون: 89 ) .
وقال سبحانه وتعالى: ( ولئن سألتهم من خلق السموات والأرض ليقولن خلقهن العزيز العليم ).
فما هذا التذكير الذي وبخوا بالانصراف عنه إلا إفراد الله بالعبادة، فلو كان الإقرار بقدر ة الله هو الإسلام لكانوا متقين متذكرين وما استحقوا التوبيخ لعدم التقوى والتذكر ولما وصفوا بالإفك في قوله تعالى: ( ولئن سألتهم من خلق المسوات والأرض ليقولن الله فأنى يؤفكون ) . (من كتاب الاسئلة والأجوبة في العقيدة ).




توحيد الألوهية
ومعناه بعبارة إجمالية : الاعتقاد الجازم بأن الله سبحانه هو الإله الحق ولا إله غيره وإفراده سبحانه بالعبادة ، وبيانه:
أن الإله هو المألوه، أى المعبود، والعبادة في اللغة: هي الانقياد والتذلل والخضوع ، وقد عرفها بعض العلماء : بأنها كمال الحب مع كمال الخضوع .
فتوحيد الألوهية مبنى على إخلاص العبادة لله وحده في باطنها وظاهرها بحيث لا يكون شئ منها لغيره سبحانه ، فالمؤمن بالله يعبد الله وحده ولا يعبد غيره فيخلص لله المحبة ، والخوف ، والرجاء ، والدعاء ، والتوكل ، والطاعة ، والتذلل ، والخضوع ، وجميع أنواع العبادة وأشكالها .
وهذا النوع يتضمن في حقيقته جميع أنواع التوحيد الأخرى. فيتضمن توحيد الله في ربوبيته وأسمائه وصفاته وليس العكس؛ فإن توحيد العبد لله في ربوبيته لا يعني أنه يوحده في ألوهيته فقد يقر بالربوبية ولا يعبد الله عز وجل ، وكذلك توحيد الله في أسمائه وصفاته لا يتضمن أنواع التوحيد الأخرى، ولكن العبد الذي يوحد الله في ألوهيته على الخلق فيقر بأنه سبحانه هو وحده، المستحق للعبادة وأن غيره لا يستحقها ولا يستحق شيئا منها يقر في الواقع بأن الله رب العالمين، وبأن له الأسماء الحسنى، والصفات الكاملة لأن إخلاص العبادة لا يكون لغير الرب ولا يكون لمن فيه نقص . إذ كيف يعبد من لم يخلق ولم يدبر أمر الخلق، وكيف يعبد من كان ناقصاً.
ومن هنا كانت شهادة أن ( لا اله إلا الله ) متضمنة لجميع أنواع التوحيد: فمعناها المباشر؛ توحيد الله في ألوهيته الذى يتضمن توحيد الله في ربوبيته وأسمائه وصفاته.
من أجل ذلك كان هذا التوحيد أول الدِّين وأخره، وباطنه وظاهره ومن أجله خلقت الخليقة، كما قال تعالى: ( وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون ) ( الذاريات : 56 ) .
يقول الإمام ابن تيمية رحمه الله تعالى: وهذا التوحيد هو الفارق بين الموحدين والمشركين، وعليه يقع الجزاء والثواب في الأولى والآخرة، فمن لم يأت به كان من المشركين .
ومن أجل هذا التوحيد أرسلت الرسل، وأنزلت الكتب فما من رسول أرسله الله إلى العباد إلا وكان هذا التوحيد أساسَ دعوته وجوهرها، قال الله عز وجل: ( ولقد بعثنا في كل أمة رسولاً أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت ) ( النحل : 36 ) وقال سبحانه: ( وما أرسلنا من قبلك من رسول إلا نوحى إليه أنه لا إله إلا أنا فاعبدون ) ( المؤمنون : 22 ) .
وأخبر الله سبحانه عن رسله: نوح ، وهود، وصالح، وشعيب، أنهم كانوا جميعا يقولون لأقوامهم هذه الكلمة ( اعبدوا الله مالكم من إله غيره ) ( الأنبياء : 25 ، وهود : 61 ، والأعراف : 65 ) .
ويستلزم توحيد الألوهية أن نتوجه إليه سبحانه وحده بجميع أنواع العبادة وأشكالها، ونخلص قلوبنا فيها من آية وجهة أخرى ، وهذه عبارة تدخل فيها أمور كثيرة نذكر منها:
1- وجوب إخلاص المحبة لله عز وجل فلا يتخذ العبد نداً لله في الحب يحبه كما يحب الله ، أو يقدمه في المحبة على حب الله عز وجل فمن فعل ذلك كان من المشركين قال الله تعالى: ( ومن الناس من يتخذ من دون الله اندادا يحبونهم كحب الله والذين آمنوا أشد حبـــا لله ) ( البقرة : 165 ) . فمن الشرك الأكبر الذى لا يغفره الله إلا بالتوبة منه: أن يتخذ العبد من دون الله نداً يحبه كما يحب الله عز وجل .
2- وجوب إفراد الله تعالى في الدعاء ، والتوكل ، والرجاء فيما لا يقدر عليه إلا هو سبحانه قال الله عز وجل : ( ولا تدع من دون الله ما لا ينفعك ولا يضرك فإن فعلت فإنك إذا من الظالمين ) (يونس : 106 ) ، وقال الله تعالى: ( وعلى الله فتوكلوا إن كنـتم مؤمنين ) (المائدة : 24 ) ، وقال سبحانه وتعالى: ( إن الذين آمنوا والذين هاجروا وجاهدوا في سبيل الله أولئك يرجون رحمة الله والله غفور رحيم ) ( البقرة : 218 ) .
3- وجوب إفراد الله عز وجل بالخوف منه فمن اعتقد أن بعض المخلوقات تضر بمشيئتها وقدرتها فخاف منها فقد أشرك بالله لقوله تعالى: ( فإياى فارهبون ) ( النحل : 51 ) .
وهذا قيد بين الخوف في العبادة والخوف الفطرى فالأول لا يصح الا لله عز وجل والثاني كالخوف من الحيوان المفترس وغيره من المخلوقات لا حرج فيه .
وتوحيد الألوهية أى من قال ( لا إله إلا الله محمد رسول الله ) صلى الله عليه وسلم فأفرد الله بالعبادة على ماشرعه رسوله صلى الله عليه وسلم فهو متضمن لتوحيد الربوبية ، بمعنى أن العبادة لا تصدر من عاقل لمعدوم فإذن من عبد الله فإنه لم يعبده إلا إقرارا بوجوده وقدرته .
وهكذا توحيد الأسماء والصفات فإن لله أسماء حسنى وصفات عليا؛ فنصفه بما وصف به نفسه وبما وصفه به رسوله صلى الله عليه وسلم من غير تكييف ولا تمثيل كما قال الله تعالى: ( ليس كمثله شئ وهو السميع البصير ) ( الشورى : 11 ) وكما قال العلماء: إن شهادة ( أن لا إله إلا الله ) منضمنة لتوحيد الربوبية، وتوحيد الألوهية، وتوحيد الأسماء والصفات .(أنظر كتاب : الاسئلة والأجوبة في العقيدة

(( توحيد الأسماء والصفات ))
المقصود بتوحيد الأسماء والصفات: هو الاعتقاد الجازم لكمال الله المطلق ونعوت جلاله، وذلك باثبات ما أثبته الله لنفسه وما أثبته له رسوله صلى الله عليه وسلم ، من أسمائه الحسنى وصفاته العليا ، وما تدل عليه ألفاظها من المعانى من غير تحريف ولا تعطيل ، ومن غير تكييف ولا تمثيل ، قال الله سبحانه : ( ليس كمثله شئ وهو السميع البصير ) ( الشورى : 11 ) . فيدعى ويتوسل إليه بها قال تعالى : ( ولله الأسماء الحسنى بأدعوه بها ) ( الأعراف : 180 ) . وقال : ( قل ادعوا الله أو ادعوا الرحمن أيا ما تدعوا فله الأسماء الحسنى ) ( الإسراء : 110 )
ومعنى توحيد الأسماء والصفات : أن الله سبحانه وتعالى متصف بصفات الكمال ومنزه عن جميع صفات النقص، وأنه متفرد عن جميع الكائنات ، وذلك بإثبات ما أثبته لنفسه أو ما أثبته له رسول الله صلى الله عليه وسلم من الأسماء والصفات الواردة في الكتاب والسنة وإمرارها كما جاءت .
والواضح من هذا الذى ذكرنا أن توحيد الأسماء والصفات يقوم على ثلاثة أسس :
1- تنزيه الله جل وعلا عن مشابهة الخلق وعن أى نقص .
2- الإيمان بالأسماء والصفات الثابتة في الكتاب والسنة دون تجاوزها بالنقص منها أو الزيادة عليها أو تحريفها أو تعطيلها .
3- قطع الطمع عن إدراك كيفية هذه الصفات

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:20 am

تقرير فيز 101



الحرارة
تستمد الأرض الطاقة من الشمس على شكل حرارة تصلها مباشرة وتؤثر طاقة جذب الشمس في الأرض فتبقيها في مدار حولها تحدث خلاله اختلافات في درجة الحرارة على المناطق المختلفة من سطح الأرض، كذلك تؤثر الأرض في القمر الذي يدور في مدار حولها ويستمد جزءا من طاقته الضوئية والحرارية منها. تظهر هذه الصورة التي التقطتها مركبة الفضاء أبوللو 8 كوكب الأرض كما ظهر لها من على سطح القمر، وقد أضاءت الشمس جزءا منه وغرق الجزء الآخر في الليل.


العرض:

الطاقة الحرارية :

2-1 ما هي الطاقة الحرارية :
في يوم حار قائظ يبحث المرء عن مكان ظليل يقيه التعرض المباشر للشمس التي تعتبر المصدر الأكبر للحرارة. فإذا استظل المرء بظل شجرة أو بناء فإنه يشعر بالراحة وذلك لأن الحرارة التي تصله من الشمس تقل. وينطبق هذا على الضوء لأن الظل بالمفهوم الدارج هو المنطقة التي يحجب عنها الضوء. فحرارة الشمس إذن كالضوء يمكن حجبها بواسطة مظلة أو بناء أو غيرها. والحقيقة أن الطاقة الحرارية والضوئية لهما منشأ واحد وعادة ما تترافق الحرارة مع الضوء حيث يشكل كل منها جزءا مما يسمى الطيف (الإشعاع) الكهرمنغاطيسي الذي يضم بالإضافة إليهما أشكالا أخرى من الطاقة الكهرمنغاطيسية. فالضوء هو أمواج كهرمغناطيسة والحرارة أيضا أمواج كهرمنغاطيسية تسمى الأشعة تحت الحمراء لكن طاقة كل منهما تختلف عن الأخرى وطبيعية الإحساس به تختلف أيضا. والطاقة الحرارية تنتقل بواسطة الأشعة تحت الحمراء وعندما تمتصها المادة فان جزيئاتها تتذبذب في موضعها بسرعة أكبر إن كانت صلبة أو تنتقل عشوائيا بسرعة أكبر إن كانت سائلا أو غازا وهذا ما نلاحظه عند تسجين الماء مثلا . وهنا نقول أن الطاقة الحرارية عند امتصاصها قد تحولت إلى طاقة حركية لكن على مستوى الجزيئات وليس على مستوى الأجسام ككل.

2-2 مصادر الحرارة :

يمكن الحصول على الطاقة الحرارية كما ذكرنا سابقا من أي نوع من أنواع الطاقة الأخرى، غير أن هناك مصادر يكون التحويل منها إلى حرارة ضعيفا كالطاقة الضوئية والصوتية، وهناك مصادر قوية تعطي كمية كبيرة من الطاقة الحرارية التي يستفاد منها … ومن المصادر الضعيفة يمكننا الحصول على الطاقة الحرارية لأغراض القياس والتصوير والدارسة فقط كما في تصوير الكون بالأشعة تحت الحمراء، والمنظار الليلي ،وقياس درجة حرارة جسم المريض، ودرجة حرارة مياه البحر، ودرجة حرارة الجو …. الخ.
أما المصادر القوية فهي التي تعطينا كمية من الحرارة لاستخدامها في حياتنا العملية للأغراض المختلفة، كالطهي والتدفئة في المنازل والصناعات المختلفة من صهر وتشكيل المعادن إلى الصناعات البلاستيكية إلى تكرير البترول والصناعات الغذائية … الخ. وفيما يلي بعض المصادر القوية للطاقة الحرارية.

بعض مصادر الحرارة :

1 الشمس :
تعد الشمس من أكبر مصادر الضوء والحرارة التي سخرها الله سبحانه وتعالى لاستمرار الحياة على سطح كوكبنا الأرض "وهو الذي جعل القمر نورا والشمس ضياء " وتمد الشمس أرضنا والكواكب الأخرى بالحرارة حسب بعدها عنها حيث يتلقى كل متر مربع من سطح الأرض في الثانية الواحدة ما معدله 1400 جول من الطاقة الشمسية، وتتوزع هذه الطاقة على أجزاء الأرض حسب قربها من خط الاستواء الذي يحظى بأكبر نصيب منها والطاقة الشمسية ضرورية لمعظم الكائنات الحية على سطح الأرض لاستمرار حياتها، وهي تمتص هذه الطاقة بطرق مختلفة خاصة الغطاء النباتي، وهي ضرورية للحفاظ على درجة حرارة سطح الأرض والغلاف الجوي والمائي لملائمة الكائنات التي تعيش في كل منها، ويمكننا الاستفادة من الطاقة الشمسية بطرق مختلفة فضلا عن ضرورتها للحياة بشكلها الطبيعي. فالسخانات الشمسية فوق أسطح المنازل تقوم على تسخين المياه بتعرضها المباشر للشمس، والخلايا الشمسية التي تولد الكهرباء تعتمد على تحويل الإشعاع الشمس إلى كهرباء تستخدم في المنازل وفي المشاريع الواقعة في المناطق النائية. وينظر إلى الطاقة الشمسية كمصدر نظيف للطاقة لا يلوث البيئة ولا توجد له مخاطر تذكر على الحياة على سطح الأرض وتتولد الطاقة الشمسية نتيجة تفاعلات الاندماج النووي، التي تحدث داخل الشمس وتجعلها بالتالي مصدرا مستعرا للحرارة إذ تبلغ درجة حرارة سطحها حوالي 6000 درجة مئوية بينما ترتفع في باطنها إلى ملايين الدرجات وترسل الشمس الأشعة الكهرومغناطيسية بكل أنواعها ، ومن ضمنها الأشعة تحت الحمراء الحرارية وأشعة الضوء المرئي والأشعة فوق البنفسجية التي تقوم طبقة الأوزون بعكس جزء كبير منها فتمنع عنا ضررها. فهي تصيب جلد الإنسان الذي يتعرض لها لفترة طويلة بالحروق والأذى لكنها ضرورية لبعض الكائنات.
2 الوقود العضوي/البترول .
يشكل البترول عصب الحياة الصناعية والحضارة الحديثة، فهو يزودنا بالطاقة بشكل فعال في كل المجالات، وعلية وعلى الفحم قامت أسس الحضارة التي نشهدها الآن. يعطي البترول لدى احتراقه كمية كبيرة من الحرارة، وتمكن طبيعته وإمكانية تحليله إلى مشتقاته المختلفة من استخدامه في الكثير من المجالات من الصناعات الثقيلة إلى المتوسطة والخفيفة، وفي المواصلات والدفاع والتدفئة والأغراض المنزلية. ويتكون البترول من مركبات عضوية من الكربون والنيتروجين والهيدروجين وعند احتراق هذه المركبات فان الطاقة الموجودة في الروابط بين ذراتها تتحرر لنستفيد منها كطاقة حرارية. وقد كان البترول هو العنصر الرئيسي في الصناعات والنقل خلال القرن الحالي بعد أن كان استخدام الفحم هو المسيطر في مجال الطاقة. ولعل بعض الدول لازالت تنتج وتستعمل الفحم الحجري إلى يومنا هذا. أما في جسم الإنسان فان الغذاء هو الوقود العضوي الذي يوفر للجسم حاجته من الطاقة. فالكربوهيدرات هي مواد عضوية يتم حرقها داخل خلايا الجسم لتمدها بالطاقة الحرارية اللازمة للقيام بالعمليات الحيوية التي تعتمد عليها العضلات والدماغ والأعصاب في عملها.
غير أن لهذا المصدر من مصادر الطاقة سلبية كبرى هي مخلفات الاحتراق التي تؤدي إلي تلوث البيئة . فمهما كانت عمليات الاحتراق نظيفة فلا بد لها من إنتاج كميات من ثاني أكسيد الكربون الذي بات يشكل تركيزه في الغلاف الجوي تهديدا لاستقرار المناخ فيما يعرف بظاهرة البيت الزجاجي حيث يمنع ثاني أكسيد الكربون خروج الحرارة الزائدة من الأرض إلى الفضاء على شكل أشعة تحت حمراء الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع درجات الحرارة على سطح الأرض ويهدد بانصهار كميات من جليد القطبين لترفع منسوب مياه البحار والمحيطات مما يهدد بإغراق مدن ساحلية كثيرة في العالم. كما يؤدي ارتفاع درجات الحرارة إلى تصحر وجفاف مزيد من الأراضي الزراعية وبالتالي القضاء على العديد من الكائنات الحية. مما يستوجب الحد من إطلاق ثاني أكسيد الكربون في الجو والعمل على خفض تركيزه الحالي.
3 الطاقة النووية:
بحلول بداية القرن الحالي كانت العلاقة بين المادة والطاقة قد أصبحت في مركز اهتمام علماء الفيزياء، ووضعت نظريات عدة أدت إلى التنبؤ النظري بإمكانية تحويل المادة إلى طاقة وتحويل الطاقة إلى مادة. وبدأ العمل التجريبي لتحقيق ذلك، فتحقق التفاعل المتسلسل الذي يقوم على انشطار نواة ذرة اليورانيوم لتعطي كمية كبيرة جدا من الطاقة ولتنتج نواتين صغيرتين مجموع كتلتيهما أقل من كتلة نواة اليورانيوم مما يعني أن فرق الكتلة قد تحول إلى طاقة، هذه هي الطاقة النووية. وكان من نتائج هذه التجارب خلال الحرب العالمية الثانية أن تكثفت الجهود عند الدول العظمى لصنع القنبلة النووية والتي كان أول من استخدمها الولايات المتحدة الأمريكية ضد اليابان حيث ألقيت قنبلتان على كل من مدينتي هيروشيما وناغازاكي وكان أثر تدميرهما هائلا.
واستمر البحث بعد ذلك حتى صنعت القنبلة الهيدروجينية التي تقوم على اندماج أربع نوى هيدروجين لإنتاج نواة هيليوم وإطلاق طاقة هائلة تفوق كثيرا طاقة انشطار اليورانيوم .وهذا في الحقيقة هو التفاعل الذي يحدث داخل الشمس.
وبعد ذلك اتجهت جهود العلماء إلى الاستخدامات السلمية للطاقة النووية، فأنشئت المفاعلات النووية التي تزودنا بكميات كبيرة من الحرارة لكنها مصممة بحيث يتم التحكم بها بحيث لا تؤدي إلى انفجار. وتستخدم هذه الحرارة في توليد البخار الذي يدير المولدات الكهربائية التي تزود الكثير من الدول كمعظم الولايات المتحدة وكندا مثلا بالكهرباء. كما تستخدم لتحلية مياه البحر ولتطبيقات أخرى مفيدة.
غير أن لهذا النوع من مصادر الحرارة أيضا سلبية كبرى هي النشاط الإشعاعي الناتج من المخلفات النووية المشعة التي تنتجها المفاعلات النووية والتي يصعب التخلص منها والتي تشكل خطرا كبيرا على الكائنات الحية لا ينتهي قبل مرور آلاف وربما ملايين السنين. فضلا عن الحوادث التي قد تقع نتيجة التقصير والإهمال كما حدث في كارثة انفجار مفاعل تشيرنوبل في أوكرانيا عام 1986.
4 الطاقة الجوفية .

الخاتمة :

عندما يثور بركان نلاحظ أنة يقذف في الجو حمما ساخنة جدا قوامها الصخر المنصهر ودرجة حرارتها عالية جدا وتسيل هذه الحمم على جوانب الفوهة البركانية لتسبب احتراقا وموتا لكل الكائنات المحيطة بها. وهذا دليل على أن باطن الأرض يحوي من الحمم والصهير الكثير مما يمكن أن يكون مصدرا جيدا للحرارة لو أمكن تطويعه واستخدامه لمنفعة البشر. ومن الظواهر التي تساعد في ذلك ما يسمى الفوارات الساخنة، وهي ينابيع مياه ساخنة تقع في مناطق الصدوع
الأرضية حيث تتسرب المياه الجوفية عبر الصدوع الأرضية والشقوق إلى أعماق كبيرة بحيث تلامس مناطق شديدة السخونة فتسخن وتصعد إلى أعلى فوارة وبقوة، نافثة بخار الماء. وبعض هذه الينابيع يثور ويهمد عدة مرات في الساعة وبعضها يتدفق باستمرار وبشكل انسيابي حاملا معه المعادن المذابة من طبقات الصخور العميقة. ويقصد الناس هذا النوع من الينابيع للاستشفاء والاستمتاع بحمامات ساخنة من المياه الطبيعية. غير أن هناك مشاريع تقوم على استغلال حرارة المياه المنطلقة من الأرض في توليد الكهرباء

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:21 am

الفلزات
ــــــــــــــــــــــــــــ

المقـدمة :
تنقسم المعادن إلى فلزات و لا فلزات و كذلك أشباه الفلزات و من خلال هذا التقرير سأعرض بعض العناصر الفلزية التي تنضم إلى المجموعتين الأولى و الثالثة في الجدول الدوري .

العـــرض :
عناصر المجموعة الأولى A " الفلزات القلوية "
من أهم عناصر هذه المجموعة : الصوديوم ( Na ) و البوتاسيوم ( K ) .
خواص الفلزات القلوية :
الخواص الكيميائية :×
* توجد على شكل مركبات لميلها الشديد للتفاعل الكيميائي .
* يزداد الحجم الذري بزيادة العدد الذري .
* نشطة لسهولة فقدان إلكترونها الوحيد في المجال الأخير و يزداد النشاط بزيادة العدد
الذري.
* تحضر بالتحليل الكهربائي لمصهور مركباتها .
* تعطي مركباتها ألواناً مميزة مع اللهب .
* تتفاعل بشدة مع الماء لـتــعطي غاز الهيدروجين و هيدروكسيد الفلز .
خواص فيزيائية :×
* خفيفة حيث كثافتها أقل من كثافة الماء .
* لينة حيث يسهل قطعها .
* لها بريق سرعان ما ينطفئ لسرعة تفاعلها .
* جيدة التوصيل الحراري و الكهربائي .
* درجة انصهارها و غليانها مرتفعة و تقل بزيادة العدد الذري .
* قابلة للطرق و السحب .

الصوديوم Na :
* تحضيره :
بالتحليل الكهربائي لمصهور كلوريد الصوديوم
Na Cl 2 Na + Cl 2 2
* خواصه :
- نشط كيميائياً لتفاعله بسهولة مع العناصر .
-خفيف حيث أن كثافته أقل من كثافة الماء .
- له بريق سرعان ما ينطفئ لنشاطه الكيميائي .
- موصل جيد للحرارة و الكهرباء .
- قابل للطرق و السحب .

* استعماله :
يستعمل الصوديوم السائل في حمل الحرارة من قلب المفاعل النووي إلى الخارج حيث
تستخدم في توليد البخار المستخدم في تشغيل الآلات .

* أهم مركبات الصوديوم :
1. هيدروكسيد الصوديوم Na OH المعروف بالصودا الكاوية :
* خواصه :
مـتميع في الهواء ـ كاو ٍ للجلد ـ يذوب في الماء ـ محلوله قلوي .
* تحضيره :
2 Na Cl + 2 H 2 O 2 Na OH + Cl 2 + H 2
* استخدامه :
يستخدم في صناعة الصابون و الورق و النسيج وفي تنقية النفط .

2. كلوريد الصوديوم Na Cl المعروف بملح الطعام :
* خواصه :
يوجد مذاباً : بكثرة في ماء البحر ـ سوائل جسم الكائنات الحية .

* تحضيره :
Na OH + HCl NaCl + H2O
* استخدامه :
غذاء للكائن الحي ـ حفظ الأطعمة .

3. كربونات الصوديوم Na 2 CO 3 المعروف بملح النطرون و في حالته المائية بصودا الغسيل :
* خواصه : يذوب في الماء ـ محلوله قلوي ـ لا يتفكك بالتسخين ـ يتفاعل مع
الأحماض .
* تحضيره :
- في المختبر :
CO2 + 2NaOH Na2CO3 + H2O
- طريقة سولفاي : بإمرار غاز ثاني أكسيد الكربون و غاز النشادر في محلول مركز من
كلوريد الصوديوم ليتكون بيكربونات الصوديوم الذي يسخن ليعطي كربـــــــــونات الصوديوم و غاز ثاني أكسيد الكربون .
* استخدامه :
في صناعة الزجاج و الصابون و الورق و في إزالة عسر الماء .

4. بيكربونات الصوديوم Na H CO 3 المعروف بالخميرة :
* خواصه :
مصدر لغاز ثاني أكسيد الكربون عند تفاعله أو تسخينه .
* تحضيره :
الناتج الأول من طريقة سولفاي .
* استخدامه :
في صناعة المعجنات أو الخبز .

5. كبريتات الصوديوم Na 2 SO 4 و يعرف في حالته المائية بملح جلوبر :

* خواصه :
شكل بلورات مائية .
* تحضيره :
2NaOH + H2SO4 Na2SO4 + 2 H2O
* استخدامه :
معالجة مرض الإمساك ـ صناعة الزجاج .

عناصر المجموعة الثالثة A .
من أهم عناصر المجموعة الثالثة الرئيسية : عنصر الألومنيوم ( Al ) و عنصر البورون ( B ) . خواص عناصر المجموعة الثالثة الرئيسية :
خواص× كيميائية :
* يوجد في المستوى الخارجي لذراتها ثلاثة إلكترونات
* يزداد الحجم الذري بزيادة العدد الذري
* تكوّن مركبات أيونية ( أملاح ) عند تفاعلها ماعدا البورون الذي يكوّن مركبات تساهمية
خواص فيزيائية :×
لها جميع خواص الفلزات ما عدا البورون الذي يعتبر عنصر شبه فلزي
الألمنيوم Al :
* خواص الألومنيوم :
نسبة وجوده في القشرة الأرضية 7 % ــ لا يوجد بشكل حر .
* أماكن وجوده :
سليكات الألومنيوم ( الطمي ) ــ البوكسايت ( Al 2 O 3 ) ــ الكريوليت ( Na 3 Al F 6 ).
* استخدامه :
صناعة الفخار و الخزف و الطائرات و السفن و النوافذ و أدوات الطبخ و الدهانات و في
حفظ الأطعمة .
* تحضيره :
بالتحليل الكهربائي لمصهور البوكسايت المذاب في مصهور الكريوليت عند
1000 درجة مئوية ، حيث يتجمع الألمنيوم على المهبط و يمرر خارج الجهاز :
2 Al 2 O 3 4 Al + 3 O 3
* أهم مركباته :
1. هيدروكسيد الألومنيوم :
* تحضيره :
Al ( SO 4 ) 3 + 6 Na OH 2 Al ( OH ) 3 + 3 Na 2 SO 4
* استخدامه :
في تنقية مياه الشرب في الخزانات و تثبيت اللون في الأقمشة .
2. أكسيد الألومنيوم :
يعرف بالبوكسايت و يستخدم في تزيين الأحجار الكريمة .
3. كبريتات الألومنيوم :
* تحضيره :
H 2 SO 4 + Al 2 O 3 Al ( SO 4 ) 3 + 3 H 2 O 3
* استخدامه :
عند خلطه مع كبريتات البوتاسيوم يعطي ملح الشب الذي يستخدم لتقويم ورق
الكتــــابة .
الخاتمــة :
هذه مقتطفات عن الفلزات و مجموعاتها في الجدول الدوري و بعض من العناصر الفلزية في
المجموعتين.

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:21 am

(( قان 322 ))

((*الإنضباط الوظيفي*))
دولة البحرين
مجلس الوزراء
ديوان الموظفين
نظام الخدمة المدنية رقم 402
التاريخ : 15 يناير 1990 م


نظام ضبط حضور وانصراف الموظفين
خلال أوقات الدوام الرسمي

1- الهدف:

يضع هذا النظام أسلوباً موحداً وعادلاً لضبط حضور وانصراف الموظفين في قطاع الخدمة المدنية.


2- السياسة:


أ‌- إعطاء الأولوية لتقديم الخدمات للجمهور بشكل أفضل وأسرع وذلك بتواجد الموظفين في أماكن عملهم خلال أوقات الدوام الرسمي.


ب‌- ضبط حضور وانصراف الموظفين بشكل عادل وموحد.


ج- استحداث وتنظيم الوظائف الحكومية وفقاً للمعايير المتعارفة لإدارة القوى العاملة لتقديم الخدمات للجمهور بأداء العمل على أكمل وجه و بأقل كلفة وأكثر فاعلية.


3- المراجع:


أ‌- نظام الخدمة المدنية رقم 401 الخاص بقواعد السلوك الوظيفي للموظفين حيث يحدد النظام مسئولية تطبيق هذه القواعد السلوكية.


ب‌- نظام الخدمة المدنية رقم 471 الخاص بالانضباط الوظيفي حيث يضع هذا النظام الإرشادات والإجراءات الموحدة لانضباط وظيفي فعال.


ج- نظام الخدمة المدنية رقم 601 الخاص بالإجازة السنوية حيث يضع هذا النظام الإجراءات والإرشادات الموحدة لإدارة برنامج الإجازة السنوية.


د – نظام الخدمة المدنية رقم 602 الخاص بالإجازة المرضية حيث يضع هذا النظام الإجراءات والإرشادات الموحدة لإدارة برنامج الإجازة المرضية.



هـ – نظام الخدمة المدنية رقم 603 الخاص بفترات الغياب المصرح بها والإجازات الخاصة حيث يحدد النظام براتب في الحالات التالية:
1) إجازة الأمومة.
2) إجازة الزواج.
3) إجازة الوفاة.
4) إجازة الترمل.
5) إجازة المرافقة للمريض.
6) إجازة الحجر الصحي.
7) إجازة الحج.
فترة الغياب لأداء مهام رسمية.
9) إجازة الرضاعة.


4- المسئوليات:
أ- الوزارات:- إرشاد الموظفين حول ضرورة تقديم الخدمات للجمهور بسرعة وبفعالية لما له الأولوية لدى الحكومة.
تنظيم العمل من أجل الاستخدام الأمثل لجميع ساعات العمل.
وضع وتطبيق نظام حضور موحد وعادل ودقيق.
تحفيز وتشجيع الحضور المنضبط لدى الموظفين.
اتخاذ الإجراءات التأديبية، المناسبة مع اتخاذ الجزاءات التأديبية في حالة استمرار مشاكل الحضور على الرغم من نصح وإرشاد الموظف.


ب- ديوان الموظفين:
تطوير السياسة والأنظمة والإجراءات الخاصة بضبط الحضور.
تقديم الرأي والمشورة للوزارات حول أنظمة ضبط الحضور.
تقديم الرأي والمشورة للوزارات حول الإجراءات التي يجب اتخاذها لمعالجة مشاكل الحضور.
إجراء دراسات تحليلية حول ظاهرة الحضور ورفع تقرير دوري إلى مجلس الخدمة المدنية في هذا الشأن.


5- أحكام عامة :


أ- يجوز بموجب هذا النظام منح الموظفين إجازة لفترة تقل عن يوم عمل واحد من أجل إنجاز أعمالهم الخاصة على أن تخصم هذه الفترة من رصيد إجازاتهم السنوية.


ب- يجب على الموظفين الالتزام بساعات الدوام الرسمي والقواعد الموحدة للحضور والانصراف أثناء العمل وذلك لتحاشي ما يلي:


تأثير الخدمات المقدمة للجمهور بشكل سلبي.
الإجحاف بحق الموظفين الذين يكرسون ساعات الدوام كلها للعمل الحكومي.
تقليل الجمهور من شأن الموظف الحكومي.
التضخم الوظيفي وتدني إنتاجية الموظف.


جـ- يجب على الوزارات التي تضبط الحضور باستخدام أساليب متنوعة لتسجيل حضور الموظفين الاستمرار في استخدام هذه الأساليب.


د- تقع على المشرفين مسئولية الاستخدام الفعال لطاقات مرؤسيهم والتأكد من أن الموظفين يعملون خلال جميع ساعات العمل المقررة والمدفوعة الأجر.


هـ- يجب على المشرفين تغيير السلوك السلبي للموظفين حول أوقات الدوام الرسمي فبعض الموظفين لا يقبلون الانضباط الذاتي المطلوب منهم ولهذا يتعين اللجوء إلى استخدام الإجراءات التأديبية بحقهم بموجب نظام الانضباط الوظيفي المشار إليه في هذا النظام والذي ينص على تطبيق عقوبات أشد في حالة الإخلال المتكرر بقواعد الدوام الرسمي فجدول المخالفات والجزاءات الملحق بنظام الانضباط الوظيفي ما هو إلا دليل إرشادي وليس بديلاً عن التقدير الموقفي للمشرفين عند التعامل مع المسائل الإنضباطية.


و- يجب أن يتواجد الموظفون على العمل لتقديم الخدمة المتوقعة منهم فالهدف ليس دفع الأجور للموظفين لمجرد حضورهم وإنما تقديم الخدمة وأداء العمل الذي من اجله تم توظيفهم. ولا شك بأن إنتاجية الوحدة الإدارية ستتأثر عندما يسمح للموظفين بالتأخير في الحضور أو ترك مسئولياتهم دون تنفيذ.


ز- يجب تطبيق قواعد الحضور على جميع موظفي الحكومة سواسية حتى يشعر الجميع بعدالة تطبيق النظام .. فهناك كثير من الموظفين الذين يحضرون إلى العمل مبكراً ويخرجون متأخرين ويؤدون أعمالهم بشكل يثير الإعجاب، وليس من الإنصاف لهؤلاء الموظفين أن يعمل الآخرون لساعات أقل من الساعات الكاملة التي على أساسها يدفع لهم الأجر الكامل كما أنه ليس من العدل معاقبة بعض المخالفين دون البعض الآخر.


6- الإجراءات:
أ- على الوزارات أن تضع نظاماً داخلياً لتسجيل حضور وانصراف الموظفين كما ويتعين على المشرفين معرفة أماكن تواجد مرؤسيهم في جميع أوقات الدوام الرسمي ويمكن بتسجيل حضور وانصراف الموظفين عن طريق استخدام سجلات خاصة يبين فيها الموظفون أوقات حضورهم أو عن طريق استخدام ساعة ضبط أوقات حضور الموظفين وانصرافهم. كما يتعين استخدام سجل خاص لتسجيل وقت خروج الموظفين أثناء الدوام الرسمي وعلى الوزارات الاتصال بقسم علاقات الأفراد والإدارة بديوان الموظفين عند الضرورة والحاجة للمساعدة الفنية في هذا الشأن.


ب- يجب التعامل مع حالات الغياب المؤقت عن العمل الغير مسموح به بالسرعة الممكنة وفي نفس اليوم. وبإمكان المشرف تزويد الموظف بنسخه من استمارة ضبط الدوام الرسمي المرفقة هنا لكي يبين عليها الموظف أسباب الغياب المؤقت ويقوم المشرف بعد ذلك بتسجيل قراره بقبول أو عدم قبول أسباب الغياب التي أبداها الموظف. ولا يتطلب استخدام هذه الاستمارة إذا كان الموظف قد تقدم سلفاً بطلب الإجازة على استمارة د.م رقم 19 ووافق عليه المشرف.

وعلى المشرفين أن يناقشوا مع موظفيهم أسباب غيابهم قبل اتخاذ القرار في هذا الشأن وسوف تظل الاستمارة كمستند للمناقشات التي تمت بين المشرف والموظف وللقرار المتخذ من قبل المشرف.



ج- تسلم نسخه من استمارة ضبط الدوام الرسمي للموظف بعد توقيعها من قبل المشرف لتكون بمثابة إشعار بالقرار المعتمد في كل حالة .. كما يحتفظ المشرف بنسخه من هذا الإشعار. وعندما يتقرر اعتبار الغياب إجازة سنوية أو مرضية يقوم الموظف بملء استمارة د.م رقم 19 وتقديمها للمشرف الذي يقوم بدوره بإرسال الاستمارة إلى وحدة الإجازات بجهاز شئون الموظفين في الوزارة المعنية أما إذا اعتبر الغياب بدون راتب فيقدم تقرير مناسب بشأنه إلى وحدة الرواتب بالوزارة.


د- يجب التعامل على وجه السرعة مع أي موظف يقوم بتكرار حالات الغياب غير المصرح به بشكل مستمر. ويستدعي الأمر هنا استخدام الإجراءات التأديبية بهدف تصحيح الوضع بالدرجة الأولى وليس بغرض تأديب الموظف.


وفي حالة عدم حل المشكلة في مرحلة النصح والإرشاد فإنه يتعين بعد ذلك اتخاذ إجراءات تأديبية أشد مثل التأنيب الكتابي والتوقيف عن العمل والراتب. وقبل اتخاذ أي إجراء تأديبي يتعين على المشرف أن يستعين بجدول الجزاءات وكذلك بالإجراءات المطلوب اتباعها حسب نظام الخدمة المدنية رقم 471 الخاص بالانضباط الوظيفي.

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:21 am

هذا تقرير اجا 102 حق ( سوق العمل )

العناصر الرئيسية لبرنامج سوق العمل و تخطيط القوى العاملة
* أسواق عمل
* هيكل تخطيط القوى العاملة
* عرض العمل
* الطلب على العمل
* المستوى التوازني للعمالة
1- أسواق العمل:
تخضع سلعة العمل (أو خدمة العمل) إلى آلية السوق في بلد حر الاقتصاد (مع بعض القيود المخصوصة) وتتكون السوق كما هو معلوم من لقاء جانبي العرض والطلب ويتم فيها تحديد كميات كل منها والأجور المقابلة كما يتم فيها توزيع موارد العمل على مختلف المنشآت والقطاعات والأقاليم.
وتتميز سوق العمل بعدد من الخصائص المختلفة عن أسواق عوامل الإنتاج الأخرى منها: التصاق خدمة العمل بالعامل (الجانب الإنساني) وعدم إمكان تخزين سلعة العمل ، واختلاف قدرة أصحاب جانبي العرض و الطلب التفاوضية بل واختلاف سبب وجودهما في السوق، وضرورات التدخل فيها ومستوياته و آثار مثل هذا التدخل.
2- هيكل تخطيط القوى العاملة:
إن الفكرة الأساسية في تخطيط القوى العاملة على المستوى الكلي تستند إلى سعي البلدان لتوفير توازن في سوق عملها ليس فقط بالمعنى الاقتصادي الكلي بل يتفصل و يصل إلى مواءمة كل من العرض والطلب من حيث الكم و النوع (الاختصاص ومستويات المهارة) والزمان والمكان. وهذه الملائمة هي بالضرورة مستقبلية. وبالتالي فهي تحتاج إلى دراسة كل من العرض الحالي ومحدداته واتجهاتها والطلب الحالي ومحدداته واتجهاتها. وبإجراء الحسابات اللازمة لكل من العرض والطلب المستقبليين إمكان حصول التوازن التلقائي وهو نادر أو ضرورة اتخاذ خطوات معينة في جانبي العرض والطلب وخصوصاً عرض المؤهلات لكي تتلائم سوق العمل المستقبلية مع الاسقاطات الاقتصادية أو التنموية للبلاد.


3-عرض العمل:
هو أحد جانبي سوق العمل. ويعرض العامل خدماته (سلعة العمل) في السوق مقابل أجر يعتبره كاف لتخلي عن سلعة "الفراغ" أي أن العامل يوازن بين المنفعة التي يحصل عليها واستعمال وقت فراغه و بين المنفعة (المنافع) التي يحصل عليها من الأجر الذي يتقاضاه نتيجة التخلي عن جزء كبر أو صغر من وقته للعمل السوقي المأجور. ويختلف منحنى عرض العمل للعامل عن منحنى العرض الكلي بأن الأول يمكن أن يكون راجعاً بحيث يتزايد العرض الفردي للعمل مع ارتفاع الأجر حتى مرحلة معينة ثم يلتف متناقصاً بعدها مع زيادة الأجر. ويرتبط عرض العمل بعوامل عديدة أهمها مستويات الأجور الحقيقية، تكلفة الفرصة، تفضيلات الأفراد. إن عرض العمل الفائض في السوق يعني البطالة.
4- الطلب على العمل:
هو أحد جانبي سوق العمل و يشتري أو يستأجر رب العمل خدمات العمل من السوق مقابل ما يدفعه من أجر للعاملين و يتميز الطلب عن العمل بأنه طلب مشتق أي رب العمل يطلب ليس من أجل استهلاكه بل من أجل الاستفادة منه في إنتاج سلع وخدمات أخرى تدر عليه ربما يفوق ما أنفقه في الحصول عليه. ويرتبط الطلب على العمل بعوامل عدة أهمها مستويات الأجور الحقيقية. و التقانة والطلب على المنتج و أسعار المنتج وعوامل الإنتاج الأخرى. ويتم التمييز عادة بين طلب المنشأة وطلب السوق. كما يمكن تمييز الطلب عن مختلف زمر المهارات و الكفاءات.
5- المستوى التوازني للعمالة:
مثل أي سوق أخرى فإن العرض و الطلب يجريان في السوق ويحددان في سوق حرة كاملة في وقت واحد نقطة توازن كمية العمل المطلوب والعرض والأجر الذي يرافق تلك الكمية. ومن المفترض في سوق متوازنة أن تعيد تصحيح نفسها إذا اختل بعض من جوانبها (زيادة/العرض أو الطلب أو نقصان أحدهما). فزايدة العرض أو نقصان الطلب يؤدي إلى نقصان في الأجور و نقطة توازن جديدة والعكس صحيح أيضاً و يمنع تحقيق التوازن ظروف عديدة مثل: تجزئة السوق، تدخل نقابات العمال، عدم مرونة الأجر، تكلفة تكون رأس المال البشري. تكلفة الانتقال وغيرها.


شرح مفصل لأسواق العمل:
يحتاج مخطط القوى العاملة إضافة إلى اقتصاد العمل وتقنيات تخطيط القوى العاملة إلى معرفة، على قدر من الوضوح، بأسواق العمل، موضع التخطيط، وبيئتها والتحديات الآنية والمستقبلية التي تواجهها. كما سيستعمل عدداً من المفاهيم والمصطلحات والمؤشرات التي سنستعرض ما يلزم منها.

وتعتبر بيانات السكان والقوى العاملة مجالاً هاماً من المجالات التنظيمية الاحصائية والتخطيطية التي استحوذت على اهتمام الحكومات والمنظمات الاقليمية والدولية. وذلك لأهمية العنصر البشري في تخطيط وتنفيذ عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية. مما يتطلب عمل تدابير ورسم سياسات تؤدي إلى توفير البيانات السكانية والاقتصادية والاجتماعية وتداخلاتها مع بذل جهد أكبر من أجل تحسين جودة هذه البيانات وتوفيرها بصورة منتظمة. وتكمن أهمية بيانات السكان والقوى العاملة في كونها تساعد الباحثين ومتخذي القرار في:
• توفير المؤشرات الضرورية لخطط التنمية القصيرة والمتوسطة والطويلة الأجل وبالتالي توجيه السياسة العامة للدولة والسياسات القطاعية كالتعليم والاستخدام.
• التعرف على الاتجاهات السكانية السائدة وتحديد الاتجاهات السكانية اللاحقة.
• دراسة وتحليل العلاقات المتبادلة بين المتغيرات السكانية وبين المتغيرات الاقتصادية
والاجتماعية.

الصُعوبات التي توازن العمالة:
إمكانات التعويض بين المهارات (وحدات العمل متجانسة).
وجود منافسة كاملة في سوق العمل وسوق المنتج.
ثبات عناصر الإنتاج الأخرى.
الأجور هي وحدها المتغير المفسر لكمية عرض العمل.
إمكان حدوث تحوّل في اتجاه العلاقة بين الأجر وعرض العمل لأسباب الآتية:
• اجتماعية.
• تتعلق باستعمال وقت الفراغ.
عدم هبوط الأجر رغم وجود خط الانتظار وفق نظرية التزاحم على العمل والأجر الفعّال.
وجود اختلالات في منظومات الأجور (نقابات العمل والاحتكار الحد الأدنى للأجور):
• أسباب مؤسسية.
• قيود تنظيمية.
عدم المرونة في الطلب على العمل (لأسباب نقص الموارد الأخرى مثلاً).
عدم المرونة في عرض العمل (طول فترة التكوين مثلاً أو أسباب ديموغرافية).
إمكان وجود اختلالات فائض ونقص من اليد العاملة (مهارات).
افتراض إمكان تجزئة عناصر الإنتاج.
جمع حسابات الأفراد لا يتطابق بالضرورة مع الحسابات العامة (فارق المصلحة بين الفرد والمجتمع).
التكوين داخل المؤسسة (عام وخاص لا يصلح إلا للمؤسسة).

الصعوبات التي توازن بين العرض والطلب من رأس المال البشري:
إمكان التوازن الإجمالي ولكن خلل في المهن والتعليم (هدر رأس المال البشري).
إمكان التسويات بالاستعانة بالعمالة الخارجية (بالاتجاهين) ولكن التكلفة الاجتماعية.
الضغوط على منظومة التعليم والتدريب في عالم متغير.
أثر التغذية الراجعة المتكررة قبل وأثناء الخطة.
موضوع عمل المرأة وتحولاته (دخول وانسحاب من سوق العمل، المهن المعنية ،...).

وثمة حلول تطرح بهذا الصدد منها:
• اعتماد التوجهات وليس الأعداد
• امكانات التسوية الذاتية وليس التنبؤات الجامدة
• فرص التعليم المستمر، التدريب، اعادة التأهيل
• الصلة المستمرة بين المدرسة والعمل والبحوث
* تطوير تعليم المرأة وتحسين ظروف اسهامها في النشاط الاقتصادي والاعتراف بأهميتها

وثمة مشكلات عديدة على المستويات الاجتماعية والسياسية لتزايد البطالة. ومن هذه المشكلات زيادة مستويات العنف والإرهاب والإدمان وتخلخل العلاقات الاجتماعية وتدهور الاستقرار السياسي.
وفي مواجهة نُمو الاقتصاد الذي لا يولد فرص عمل كافية، درج في العالم المتقدم شعار مؤخراً يقول " اعمل أقل والكل يعمل، ويعني تقاسم العمل وتقليص ساعات العمل الأسبوعية للعامل الواحد. وأخذت بعض الشركات العالمية (مرسيدس، هيولت باكارد) بفكرة أسبوع العمل لأربعة أيام (36 ساعة) مع تخصيص طفيف في الأجر.
ويفترض أن يستفيد العامل من الوقت المتاح في شئونه الخاصة وفي التكوين المستمر وإعادة التأهيل. لملاحقة تغيرات سوق العمل. كما نذكر من التغيرات في سوق العمل تزايد انتقال العمل إلى الناس وليس العكس فعلت الحاجة إلى هجرة البشر الفيزيائية مقابل العمل في أماكن إقامتهم ذاتها لصالح شركات متعدية الحدود. كما ازدادت فرص العمل في المنزل مما غير في عرض العمل (وخصوصاً للسيدات) ووفر مرونة أكبر في سوق العمل لا بد لمخطط القوى العاملة بالمفهوم الجديدان بأخذها في الحسبان .

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:22 am

لسيق 932

حركة المرور تعبير عام يشير إلى حركة الناس والبضائع من مكان إلى آخر. تعالج هذه المقالة حركة المرور على الشوارع والطرق العامة. لمناقشة أنواع أُخرى من حركة المرور،يوجد في الولايات المتحدة طُرقٌ أكثر من أية دولة أخرى؛ إذ يبلغ طولها مايقرب من 6,400,000كم. ويصل معدل المسافة التي يقطعها المسافر الأمريكي في السنة ما يقرب من 16,000. ويوجد في الهند نحو 1,550,000كم من الطرق، ويوجد في أستراليا نحو 14,8000كم وفي كندا 855,000كم. وفي معظم بلدان العالم، يَستخدم السائقون الجهة اليمنى من الطرق ولكن في بعض البلدان، ومنها أستراليا والهند واليابان والفلبين وبريطانيا، يَستخدِم السائقون الجهة اليسرى.



المشاكل المتعلقة بحركة المرور
إن ملايين السيارات على طرق الكثير من البلدان تُسبِّب مشاكل عديدة لحركة المرور. وفي الصباح والمساء، ساعة الذروة، تغص الشوارع في الغالب بالسيارات. والطرق الرئيسية التي تربط بين المدن غالبًا ما تكون غير مريحة وغير آمنة نظرًا لشدة الازدحام فيها. وأنشئت طرق سريعة للسيارات لَتحِلّ محلَّ الشوارع الأقل اتساعًا، والطرق العادية، والطرق العامة. ويقوم المسؤولون بصيانتها وتحسينها على الدوام للتخفيف من حالات الازدحام. والشوارع الرئيسية في الكثير من المدن الصغيرة مثقلة بحركة المرور التي تصل بين طريقيْن، مما يجعل من الصعب على السكان المحليين التنقل من مكان إلى آخر.

لهذا نجد أن الطرق الفرعية تخفّف الضغط وتساعد على تنشيط الحركة التجارية المحلية. ومن الصعب أن يجد السائق مكاناً لوقوف سيارته في الكثير من المدن الكبيرة وحتى الصغيرة نسبيًا. يزداد منع السيارات من الوقوف على جوانب الطرق في أماكن عديدة من أجل توفير مُتَّسع إضافي لحركة المرور وغالبًا ما تدعو الحاجة إلى إنشاء ساحاتٍ لوقوف السيارات بعيدة عن الشارع لتسهيل التسّوق والحركة التجارية في محلات البيع والشراء.

وتساعد أنظمة النقل العام المحسّنة على التخفيف من الازدحام عندما تكون الخدمة ملائمة ومريحة وغير مُكَلِّفة. إن تقديم تسهيلات أفضل لتحميل وتنزيل البضاعة من الشاحنات للمحلات التجارية، وبنايات المكاتب، والمصانع، يحدُّ من مشكلة مركبات تسليم البضائع التي تعيق حركة السّير في الشوارع. كما أن ذلك يُخفض تكلفة تسليم وتوزيع البضائع.


يمُكن الوصول إلى استخدام أفضل للشوارع الموجودة بطرق متعددة تشمل مايلي :
1- إحداث شوارع ذات اتجاه واحد
2- تحويل حركة السّير إلى اتجاه واحد خلال ساعات ازدحام المرور
3- منْع وقوف السيارات على حافة الرصيف
4- تركيب أنظمة إشارات مرور حديثة ومنسَّقة، وأجهزة تحكُّم للمشاة
5- تطوير أنظمة شوارع متصلٍ بعضها ببعض كي تُصبح حركة السير أسرع.


التحكم في المرور
في سائر أنحاء العالم، تَلْقى اَلاف عديدة من الناس حتفها أو تُصابُ بأَذى شديد كل سنة نتيجة لحوادث السير. ويستطيع السائقون والمشاة تخفيض عدد حوادث السير، والإصابات، وحالات الموت، بالانتباه إلى الناس وإشارات تنظيم المرور الضوئية واللافتات الإرشادية الأخرى التي تستخدم في حركة المرور والتقيُّدبها، مثل الإشارات الكهربائية التي تُبين متى يمكن أن يَعْبرُ المشاة الطرق المزدحمة بهدف مساعدتهم على العُبور بسلام. يتم تشغيل هذه الإشارات بشكلُ منَسَّق زمنيًا مع الإشارات الضوئية لحركة مرور السيارات.


الإشارات الضوئية والشواخص واللافتات الإرشادية. لا يوجد سجل واضح يدل على الشخص الذي اخترع أو الذي كان أول من استخدم وسائل تَحكم في حركة المرور. وعلى أية حال، فإنه من المتفق عليه بأن إشارات المرور الأوتوماتية ظهرت أولاً في دترويت، بالولايات المتحدة الأمريكية في بداية العشرينيات من القرن العشرين الميلادي. قبل ذلك الحين، كانت الشرطة هي التي تتحكَّم في حركة المرور مستخدِمة إشارات باليد. ومازال دور الشرطة وموظفين آخرين قائمًا بالنسبة لمراقبة حركة السير. وكان هناك تحسين ثان، وهواستخدام خط أبيض ليفصل بين السائقين على الطرق. ويعود استعمال شواخص السير على الطرقات إلى أيام الرومان. أصبحت أجهزة التحكم والمراقبة المتعلقة بحركة المرور ضرورية أكثر من أي وقت مضى، وذلك من أجل تنظيم وتحذير وإرشاد السائقين والمشاة. وبحكم القانون، توضع شواخص تبين كيف تُطبَّق قوانين سير معينة، ولا شك أن استخدام إشارات تحذير، وشواخص مصممة جيداً وموضوعة في الأماكن الصحيحة له قيمة عظيمة أيضًا، في توجيه حركة المرور وتيسيرها.

صُنِعت الإِشارات الضوئية بحيث يمكن أن تتغير عندما تتطلب حركة المرور ذلك. في معظم الأماكن، تكون التغيرات آلية تعمل لعدد محدد من الثواني أو الدقائق. وحيثما يكون هناك مقادير مختلفة من كثافة حركة السير على الطرق المتقاطعة، يمكن أن ينُظم الضوء بحيث تدوم الإشارة الخضراء لمدة أطول على الطريق الأشدّ ازدحاماً بالسيارات. ويُمْكِن تنظيم بعض الأضواء أيضًا بحيث إن حركة السير نفسها تجعل تلك الإشارات تتغير. ويتم هذا بوضع مفاتيح كهربائية أو قضبان مغنطيسية على الطرق المُعبَّدة. وتسمى هذه الوسائل كاشفات؛ إذ عندما تمر السيارات فوق الكاشفات، يتغيّر الضوء ليتُيح للسيارات اجتياز التقاطع. من أجل التحكم في حركة مرور المشاة عبر شارع مزدحم، تُعْمل إشارات خاصة من مفتاحٍ كهربائي يقوم المشاة بتشغيله.



تتم تغطية العديد من إشارات التحذير والإرشاد بدهان مضيء، أو خرزات أو أزرار معدنية من شأنها أن تعكس شعاعاً من المصابيح الأمامية. وهذا يجعل رؤية الإشارات أثناء الليل أسهل. وكثيراً مايتم طلاء أو تخطيط مسارب السيارات ، وتقاطعات المشاة، واللافتات الإرشادية عند المنُعطفات، وإشارات التحذير. وأحياناً تكون أنواع متعددة من الأزرار العاكسة أو المواد البيضاء مدموجة في سطح الطريق.

ينبغي أن تكون أجهزة التحكُّم في المواقع الصحيحة، وإلا فإنها قد تُسبّب تأخيراً أو اكتظاظاً، وتشجّع السائقين والمشاة على تجاهل تلك الإشارات. وينبغي أن تكون الأجهزة والوسائل الجديدة المستخدمة للتحكُّم في حركة المرور مبنية على أسسٍ هندسية سليمة. إنّ وجود دراسات تتصل بأنواع تدفق حركة المرور، والحوادث، والسرعة والتأخير، والأحوال الطبيعية، يبيّن بدقة طبيعة مشكلة ما من مشاكل المرور، ويوضّح بِشكل خاص ماتتطلبه حركة المرور من أجهزة ووسائل تحكم ورقابة .



أنظمة السير.
هي قوانين الطرق التي تَحكُم تصرفات المشاة والسائقين على الطرقات العامة والشوارع. يجب أن تكون الأنظمة والتعليمات منتظمة، مُتَسقة، بحيث يعرف السائقون في كل مكان كيف يتصرفون بدقة تحت ظروف مماثلة.



عدادات الوقوف.
استخْدمتْ أول مرة في مدينة أوكلاهوما بالولايات المتحدة عام 1935م. وهي طريقة لتحديد الفترة الزمنية التي يُسمح خلالها بوقوف السيارات، أو جمع رسوم الوقوف.


شرطة المرور.
وهي تقوم بتنفيذ الإجراءات والتعليمات المتعلقة بمراقبة حركة المرور، وعمل مايلزم بشأن حالات الطوارئ الناجمة عن حركة المرور. إن تطوير التسهيلات المتصلة بالشوارع والطرق العامة ووضع خطط لمراقبة حركة المرور يدخل ضمن مسؤوليات مهندسي الطرق أو مهندسي المرور.

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:22 am

لثروة المائية اجا 101

الوطن العربي غني بثرواته المائية المتعددة ذات القيمة الاقتصادية الكبيرة ، نظر لطول سواحله ، وتعدد بحاره وبحيراته ، وكثرة مجارية المائية العذبة ومستنقعاته . وقد عرف العربي معظم هذه الثروات فاستغلها منذ أقدم العصور واتخذ منها غذاءه وزينته .
أما العن الغذاء فمن المعروف أن سكان السواحل من العرب ***نهم صيد الأسماك البحرية منذ القدم والاعتماد عليها كغذاء رئيسي ، كذلك فعل سكان أودية الأنهار وشواطئ البحيرات . أما عن الدواء فقد ***ن العرب استخراج الزيوت من كبد بعض الأحياء المائية كما استخرجوا العنبر من معدة نوع من الأوال التي تعيش في البحر العربي . أما عن الزينة فقد ***نهم استخراج اللؤلؤ من مياه الخليج العربي والمرجان والأصداف البحرية من مياه البحر الأحمر ، كما ***نهم استخراج الإسفنج من مياه البحر المتوسط ، والملح من الملاحات المنتشرة إلى طول السواحل العربية .
والواقع أن المياه العربية تحتوي ثروات ضخمة متعددة ***ن للعرب استغلال بعضها في الماضي ، ولا يزال أغلبها ينتظر الاستغلال اللائق حتى وقتنا الحاضر . فمن العناصر المستغلة ، ولكن بصورة بدائية ، الأسماك و الإسفنج والملح من الملاحات ، والقشريات ( الجمبري والكابوريا ) والأصداف واللؤلؤ ، والأملاح المعدنية ، والطيور المائية ، والمزارع السمكية ، والماء العذب من ماء البحر . أما العناصر التي لم تستغل بعد فأهمها الطحالب البحرية ، والزيوت السمكية ، ودقيق السمك ، والنباتات المائية من البحيرات .


الثروة السمكية

تشكل الأسماك أهم موارد الثروة المائية في الوطن العربي وأوسعها انتشارا وأكثرها استغلالا ,لأنها تمد سكان هذه الوطن بغذاء بروتيني أساسي يحميهم من أمراض سوء التغذية ، ويعوض النقص الواضح في الثروة الزراعية أو الحيوانية عند بعض الأقطار العربية ، كما أن زياد الإنتاج السمكي يدعو إلى ازدهار مشروعات التصنيع التي من أهما صناعة حفظ وتعليب الأسماك ، وصناعة استخراج الزيوت والشحوم السمكية الذي يستخدم في علف الحيوان والدواجن .
ورغم طول السواحل العربية ( 21100 كيلومتر ) وتعدد البحار المطلة عليها ، وكثرة البحيرات والمسطحات والمجاري المائية الداخلية المختلفة إلا أن إنتاج الوطن العربي من الأسماك لم يتعد 1,029,264 طن وهو ما يوازي 1,37% من جملة الإنتاج العالمي الذي بلغ 74,7 مليون طن عام 1981 ، وهذا يظهر ضآلة الإنتاج العربي من الأسماك رغم الإمكانيات الكبيرة الكامنة في المسطحات المائية العربية ، ويرجع ذلك للأسباب التالية :

1- بداية الأساليب المستخدمة في عمليات الصيد البحري وخاصة أن السفن المستخدمة معظمها شراعية أو تسير بالمجاديف مما أدى إلى قصر معظم عمليات الصيد على المسطحات المائية المجاورة ليابس، ومع ذلك فخلال السنوات الأخيرة بدئ باستخدام السفن الآلية المجهزة بوسائل التبريد على نطاق واسع وخاصة في المغرب ومصر ومنطقة الخليج العربي، حتى أن أسطول الصيد ا أعربي الحديث يجوب حاليا أعالي البحار والمسطحات المائية الممتدة غربي القارة الأفريقية لغناها بالأسماك.

2- صعوبة النقل بين معقم المناطق الساحلية والأجزاء الداخلية المزدحمة بالسكان والتي تشكل الأسواق الرئيسية لتصريف الأسماك، مما يزيد من تكاليف نقل الإنتاج السمكي ويطيل الفترة الزمنية وخاصة أنه لا تستخدم وسائل التبريد على نطاق واسع حتى الآن.

3- الافتقار إلى رؤوس الأموال التي تمكن من استغلال مسطحات مائية واسعة تزخر بثروتها السمكية في الوطن العربي، فبحيرة ناصر الواقعة جنوبي مصر مثلا ثبت غناها الكبير بالعديد من أنواع الأسماك كبيرة الحجم التي يمكن استغلالها على نطاق اقتصادي، إلا أنه يقابل ذلك عدة صعوبات لعل أهمها عدم توفر رؤوس الأموال! التي تمكن من تحقيق ذلك.

4- عزوف السكان في جهات متعددة من الوطن العربي عن احتراف الصيد وعدم إقبال قطاعات عريضة منهم على تناول الأسماك رغم غناها بالبر وتينات وانخفاض أسعارها بالقياس إلى أسعار اللحوم الحمراء والدواجن.

وتستخرج الثروة السمكية العربية اليوم من مصادر رئيسية ثلاثة هي:
ا- البحار والمحيطات.
2- البحيرات الساحلية والداخلية.
3- المجاري المائية العذبة والمستنقعات.


الثروات المائية الأخرى

يمتلك الوطن العربي ثروات بحرية أخرى غير السمك أهمها الإسفنج الذي يستخرج من مياه البحر المتوسط ، واللؤلؤ الذي يصاد من مياه الخليج العربي ، والأملاح التي تستغل من شواطئ معظم الأقطار العربية وبخاصة من سواحل مصر والسودان واليمن الجنوبية ، كما يستخرج من البحار و المنخفضات الداخلية ، كالبحر الميت في فلسطين والأردن ، ومنخفض النطرون في مصر والرمال السوداء التي بدئ في استغلالها من مصر الشمالية .

الأسفنج:
كائن بحري ينمو في القاع في كثير من البحار الدافئة، ويعد البحر المتوسط من أهم مواطنه في العالم. ويبلغ عدد فصائله نحو عشرة آلاف نوع نتباين من حيث الشكل والحجم ونعومة الملمس، ينمو فوق القاع في عدد كبير من الحقول (المنابت) تمتد من خليج قابس في تونس غربا إلى سواحل الشام شرقا. ويرجع ذلك إلى ملاءمة هذه النطاقات البحرية لنمو الإسفنج لتوافر عدة خصائص منها طبيعة القاع الصخرية مما يساعد على نمو الإسفنج وتثبيته على سطح القاع دون صعوبة تذكر، صفاء المياه، ملاءمة درجات الحرارة لنموه. ومعنى ذلك أن الإنتاج العربي من الإسفنج يستخرج من مصايد تونس وليبيا ومصر وفلسطين المحتلة ولبنان وسوريا.
وتعتبر مصايد تونس أهم مصايد الإسفنج من حيث الإنتاج وتأتي بعدها مصر ويقدر إنتاجها بنمو 40 ألف طن تقريبا. وهي أقدم المصايد عهدا إذ بدئ في استغلالها منذ أوائل القرن التاسع عشر وهي تمتد من مرسي مطروح في الغرب إلى ضاحية العجمي- غربي الإسكندرية- في الشرق، ويتم صيده في مواسم خاصة تمتد من شهر أيار ( مايو ( إلى شهر تشرين الأول ( أكتوبر ) من كل عام. وكان اليونانيون والإيطاليون أول من قاموا بصيد الإسفنج في السواحل المصرية إلا أن المصريين أصبحوا يزاولون هذه الحرفة بنجاح مع بداية الستينات في القرن العشرين.
وتقوم حرفة صيد الإسفنج من المياه التونسية وبخاصة بالقرب من قابس، أما في سورية فيصاد الإسفنج غربي طرطوس وجزيرة أرواد. كذلك تقوم الحرفة على طول سواحل ليبيا وبخاصة داخل المنطقة التي تمتد من المهدية في برقة إلى حدود طرابلس. كذلك يصاد الإسفنج من مياه لبنان وفلسطين الإقليمية إلا أن استغلال هذه الثروة لا يزال في بداية الطريق وفي أيدي أجنبية.

ا للؤلؤ:
ويعد من الثروات المائية التي اشتهر بها الوطن العربي منذ العصور القديمة وأحسن أنواعه في الخليج العربي والبحر الأحمر، وأهم مناطق جمعه على الشاطئ العربي في الخليج وبخاصة سواحل عمان والبحرين، بينما تدهورت الحرفة في الكويت بسبب اكتشاف البترول داخل أراضيها وبالقرب من سواحلها وانصراف الغواصين عن هذه الحرفة بعد منافسة اللؤلؤ الياباني الصناعي للؤلؤ العربي.
وتعد البحرين اليوم أكبر سوق لتجارة اللؤلؤ حيث يتجمع فيها ما يصيده سكانها وسكان ساحل عمان. ولعل الدافع الرئيسي لاستمرار استغلال اللؤلؤ في كل من عمان والبحرين هو قلة ما تنتجه هذه الجهات من البترول.

ا لمرجان:
وهو من الثروات المائية التي أشتهر بها البحر الأحمر منذ القدم، ويستخرج اليوم من بعض الصخور المرجانية وخاصة بالقرب من سواحل شبه الجزيرة العربية المطلة على البحر الأحمر. ويستخدم المرجان الأحمر في صناعة الحلى، أما المرجان الأسود المعروف تجاريا اسم " أليسر" فيستخدم في صناعة المسابح، والنوع الأخير يوجد في المنطقة الواقعة بين أملج وينبع في السعودية.

الأملاح المعدنية:
تعد اليوم من أهم الثروات المائية نظرا لقيمتها العظيمة في عالم الصناعة والطب. وتتوافر هذه الأملاح بكميات كبيرة في مياه البحار والبحيرات العربية، وتستغل في الوقت الحاضر في مواضع كثيرة على طول الساحل وفي الداخل، إلا أن استغلالها لم يصل بعد إلى الحد اللائق فمجال التطور واسع والمستقبل الاقتصادي عظيم القيمة.
ويعد ملح الطعام (كلوريد الصوديوم) أهم الأملاح المعدنية المستغلة في الوطن العربي، ويتم الحصول عليه عن طريق تبخير كميات من مياه البحيرات أو الشطوط أو الملاحات أو البحار عن طريق حجز كميات كبيرة من المياه في أحواض صغيرة أو برك مغلقة تمتد على جوانب المسطحات المائية السابق الإشارة إليها، وبعد فترة تتبخر المياه بفعل أشعة الشمس ويتبقى الملح على السطح كراسب غير نقي يمر بعد ذلك بعمليات التكرير.
ويستخدم الملح في العديد من الأغراض، فبالإضافة إلى. دوره الغذائي يستخدم في صناعات دبغ الجلود والأصباغ والورق والحرير الصناعي والمخصبات، إلى جانب استخدامه الواسع في عمليات التبريد وإنتاج المنظفات، وقد اكتسب الملح أهمية كبيرة في مجال الصناعات الكيميائية لتعدد العناصر التي تعتمد عليه في إنتاجها وهي:
- الصودا الكاوية التي يتم الحصول عليها عن طريق التحليل الكهربائي لمحلول الملح، وتتميز الصودا الكاوية باستخدامها الواسع في صناعات متعددة.
- كربونات الصوديوم الشائع استخدامها في صناعات الورق والمنظفات
و الزجاج
- كلورات الصوديوم المستخدمة في إنتاج المبيدات.
- الكلورين المستخدم في إنتاج الأصباغ وعمليات التعقيم.
وينتج الوطن العربي 2.9 مليون طن عام 1980 وهي كمية لا تشكل أكثر من 2. 1% من جملة الإنتاج العالمي مما يؤكد ضآلة الاهتمام بهذا القطاع الإنتاجي رغم تعدد الملاحات في الوطن العربي وانخفاض تكلفة الإنتاج بصورة عامة.
وتتصدر مصر الدول العربية في إنتاج ملح الطعام حيث بلغ إنتاجها عام 1985 حوالي 699 ألف طن وهو ما يشكل 4. 36% من جملة الإنتاج العربي، ويستخرج الملح من الملاحات المنتشرة على طول ساحل البحر المتوسط وخاصة في منطقتي الم**ر وأدكو، ويفيض الانتاج عن حاجة البلاد، فتصدر سنويا كميات كبيرة إلى الأسواق العالمية.
وتأتي تونس في المركز الثاني بين الدول العربية المنتجة لملح الطعم بعد مصر إذ بلغ إنتاجها نحو 316 ألف طن وهو ما يعادل4. 16% من جملة الإنتاج العربي، وش!تخرج الملح هنا من البحيرات الساحلية والداخلية وتعرف الأخيرة باسم الشطوط وأهمها شط الجريد، ويفيض الانتاج عن حاجة الأسواق المحلية لذلك تصدر تونس كميات متباينة كل عام إلى الأسواق الخارجية.
وتأتي فلسطين المحتلة المركز الثالث من حيث حجم الانتاج إذ بلغ إنتاجها من الملح 218 ألف طن وهو ما يكون 3. 1 ا% من جملة الانتاج العربي.
ولملاحات عدن شهرة واسعة في مجال إنتاج ملح الطعام منذ زمن بعيد ولا تزال اليمن الجنوبية تحتل مكانا بارزا بين الدول العربية في مجال إنتاج الملح.
وتنتج باقي الدول العربية كميات متباينة من ملح الطعام، وأهم هذه الدول من حيث حجم الانتاج الجزائر والعراق وسوريا والسودان والمغرب. وتعد الكويت من أحدث الدول العربية المنتجة لملح الطعام فقد بدأت إنتاجه عام 1966 حين بلغت الكمية المنتجة حوالي أربعة آلاف طن ومنذ العالم المذكور والإنتاج في تطور مطرد حتى بلغ 20 ألف طن عام 1980 وبذلك زاد إنتاج الكويت من الملح بنسبة 400% خلال الفترة الممتدة بين عامي 1966- 1980 مما يع** الاهتمام الكبير بهذه الحرفة في الكويت.
ومن الأملاح التي ينتجها الوطن العربي أملاح البوتاسيوم التي تستخدم بصورة أساسية في إنتاج المخصبات، إلى جانب استخدامها في الصناعات الكيمائية وخاصة إنتاج الصودا الكاوية، كما تستخدم في صناعات الزجاج والبورسلين والصابون ورؤوس أعود الثقاب والمفرقعات والصباغة والدباغة.
وتستخرج أملاح البوتاسيوم بكميات كبيرة من البر الميت الذي يعد أكثر البحار الداخلية ملوحة في العالم (حوالي 315 كلغ من الأملاح المختلفة ني اللتر الواحد من الماء) لذلك تنتج فلسطين المحتلة كميات كبيرة من أملاح البوتاسيوم تبلغ نحو مليون طن سنويا لذا تشكل الأملاح عنصرا رئيسيا في عناصر صادرات فلسطين المحتلة إلى الأسواق الخارجية

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:22 am

تقرير حق فيز 101

عجائب الماء
الماء نشربه, نغتسل به, نستعمله في الطبخ, نسبح به, ونستخدمه لأمور كثيرة دون أن نفكر بمدى أهميّته لنا. هذا السائل العديم الطعم والرائحة يشكّل جزءا مهما من حياتنا. فهو يكوّن 65% من أجسادنا ويغطي 80% من الكرة الأرضية إلاّ أن الكمية المتاحة منه للاستعمال لا تتجاوز الـ 1% فقط.
والماء ضروري لإذابة المعادن الضرورية والأكسجين ولتخليص ألجسم من الفضلات الناتجة عنه ونقل المواد المغذّية لأجزائه المختلفة. وهو المادة الوحيدة التي لها الميّزات الضرورية للحياة. وهو يتواجد في الطبيعة في حالاته الثلاث: الجليد والسائل والبخار. ولكن في الكون حيث تتفاوت درجات الحرارة من 270° مئوية تحت الصفر في الفضاء الخارجي الى عشرات الملاين في وسط أحرّ نجم لا يتواجد الماء في حالته السائلة إلا بين درجة صفر الى 100 درجة تحت الضغط الجوي العادي. فمن غير المستغرب إذا أن تكون الأرض هي المكان الوحيد في الكون المعروف بتواجد الماء السائل فيه. فوجودها في مدار الشمس, النجم ذو الحرارة المتوسطة نسبيا, وبعدها المناسب عنه وحجمها تهيئ لها الظروف المناسبة لتوفر الماء السائل وتؤهلها لتحتل مركزا فريدا في الكون.
من الصفات الطبيعية المميزة للماء
من الصفات الطبيعية التي خص الله‏(‏ تعالي‏)‏ بها الماء والتي جعل لها أهمية قصوي للحياة مايلي‏:‏‏
‏(1)‏ البناء الجزيئي ذو القطبية المزدوجة‏:‏ يتكون جزيء الماء من ذرتي هيدروجين تحملان شحنة كهربية موجبة وترتبطان بذرة أكسجين تحمل شحنة كهربية سالبة بواسطة رابطتين تساهميتين تشكلان زاوية مقدارها‏‏105‏ ‏ درجات وهذا البناء الجزيئي المميز جعل للماء من الصفات الطبيعية والكيميائية ما يميزه عن غيره من السوائل والمركبات الهيدروجينية‏.‏‏
‏(2)‏ درجتا التجمد والغليان‏:‏ يتجمد الماء عند درجة‏‏4‏ ‏ مئوية‏,‏ ويغلي عند درجة مائة مئوية‏,‏ ولهاتين الخاصيتين أهمية قصوي لاستمرارية الحياة إذ يبقي الماء سائلا في درجات حرارة أجساد كل الكائنات الحية لتساعد علي إتمام جميع الأنشطة الحيوية ومنها التغذية‏,‏ وتمثيل الغذاء ونقله الي الخلايا والأنسجة المختلفة وإتمام عملية الأكسدة والاختزال وإخراج الفضلات والنمو والتكاثر وغيرها‏.‏‏
‏(3)‏ الحرارة النوعية‏:‏ ويقصد بها كمية الحرارة اللازمة لرفع درجة حرارة جرام واحد من الماء عند درجة‏‏4‏ ‏ مئوية بمقدار درجة مئوية واحدة‏.‏ وهي حرارة نوعية مرتفعة مما يمكن جسم الإنسان وأجساد غيره من الكائنات الحية من مقاومة التغيرات الجوية المختلفة بدرجة كبيرة‏.‏‏
‏(4)‏ الحرارة الكامنة‏:‏ والحرارة الكامنة لتبخر الماء هي الحرارة اللازمة لتبخير جرام واحد من الماء دون أن تتغير درجة حرارته‏,‏ وتبلغ‏‏540‏ ‏ سعرا حراريا‏,‏ وكذلك فإن الحرارة الكامنة لانصهار الماء المتجمد‏(‏ الجليد‏)‏ أي‏:‏ كمية الحرارة اللازمة لصهر جرام واحد منه دون أن تتغير درجة حرارته تبلغ‏‏80‏ ‏ سعرا حراريا‏.‏
وارتفاع قيم الحرارة الكامنة للماء يكسبه مقاومة كبيرة في التحول من الحالة الصلبة إلي السائلة إلي الغازية‏,‏ وهذه الخاصية تجعل من الماء واحدا من أفضل السوائل المستخدمة في إطفاء الحرائق إذ يستهلك كمية كبيرة من الحرارة‏.‏ من الوسط الذي يحترق قبل أن ترتفع درجة حرارته‏,‏ مما يعين علي خفض درجة الحرارة وإلي إطفاء الحرائق‏.‏‏
‏(5)‏ اللزوجة والتوتر السطحي‏:‏ وتعرف لزوجة السائل بمقاومته للحركة‏,‏ أما التوتر السطحي فهو خاصية من خصائص السوائل الساكنة‏,‏ وفيه يكون السطح الحر للسائل مشدودا ليأخذ أقل مساحة ممكنة‏,‏ ويتميز الماء بلزوجة عالية نسبيا بسبب انجذاب جزيئاته إلي بعض بفعل الرابطة الهيدروجينية وتزيد هذه اللزوجة بانخفاض درجة حرارة الماء لزيادة قرب جزيئات الماء من بعضها البعض حتى درجة‏‏4‏ ‏ مئوية حين تبدأ في التباعد‏,‏ وتتسبب الرابطة الهيدروجينية في زيادة التوتر السطحي للماء مقارنة بالسوائل الشبيهة‏.‏
وهاتان الخاصيتان تساعدان علي مزيد من التماسك بين مواد الخلية الحية‏,‏ وعلي إكساب الخلايا شكلها الخاص وتساعدان علي امتصاص العصارة الغذائية بواسطة الشعيرات الجذرية وعلي رفعها مقاومة الجاذبية الأرضية إلي الفروع والأوراق وحتى القمم النامية في أعلي النبات بارتفاع يفوق الارتفاع الذي يحدثه الضغط الجوي‏(‏ حوالي عشرة أمتار‏),‏ ويعين علي ذلك فقدان الماء من الأوراق بواسطة عمليات النتح والتبخر حيث يصل الضغط المائي أضعاف الضغط الجوي وان كان ذلك يختلف حسب نوع النبات وظروفه البيئية وذلك لكي يستمر ارتفاع العصارة الغذائية من الشعيرات الجذرية عبر السيقان والفروع إلي الأوراق والزهور والثمار‏.‏
وتساعد لزوجة الماء وتوتره السطحي أيضا علي إبطاء عملية فقدان الماء من الأوراق عبر ثغورها‏,‏ ومن أجساد الإنسان والحيوان عبر مسام الجلد‏,‏ وإذا خرج الماء الزائد يبقي علي سطح كل من الأوراق والجلد برهة حيث يتبخر فيبردوهما ويكسبهما شيئا من الرطوبة في الجو الحار‏.‏
وتساعد خاصيتا اللزوجة والتوتر السطحي المرتفعتان نسبيا للماء في حماية السفن والبواخر المحملة بالأحمال الثقيلة من الغوص في الأعماق وذلك بدفعها إلي أعلي وزيادة قدرتها علي الطفو‏.‏‏
‏(6)‏ قلة كثافة الماء عند تجمده‏:‏ من الثابت علميا أن قوة الرابطة الهيدروجينية تتلاشي بين جزيئات الماء بارتفاع درجة حرارته مما يجعل جزيئات الماء منفردة في حالة التبخر‏,‏ ومزدوجة أو ثلاثية في حالة السيولة حسب درجة الحرارة‏,‏ وفي حالة رباعية في حالة الجليد الرخو‏
(Snow)‏
وفي حالة ثمانية في حالة الجليد الصلب‏
(Ice)‏
وفي الحالة الأخيرة يزداد الحيز المكاني الذي تشغله ثماني جزيئات مما يقلل من كثافة الجليد وهي خاصية ينفرد بها الماء لأنها لازمة لحياة الكائنات الحية في المناطق المتجمدة‏.‏

إسكان الماء في الأرض
جعل الخالق سبحانه للماء درجة غليان عالية (100ْْ) مئوية، وليست منخفضة كدرجةغليان باقي الموائع من المذيبات كالكحول والبنزين التي تغلي عند درجة حرارة منخفضة. فلو كانت مياه البحر تغلي عند درجة منخفضة لتبخرت مياه البحار والأنهار ولكان الماء معلقاً في جوالأرض في صورة بخاركما هو الحال في كوكب الزهرة.ولو زادت درجة غليان الماءلأبطأت عملية التبخر،فلا نحصل على الكمية الكافية من الأمطار،فسبحان الخالق الحكيم العليم الخبير.

فسبحان القائل: ﴿… وَأَنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً طَهُورًا(48)لِنُحْيِيَ بِهِ بَلْدَةً مَيْتًا وَنُسْقِيَهُ مِمَّا خَلَقْنَا أَنْعَامًا وَأَنَاسِيَّ كَثِيرًا(49)وَلَقَدْ صَرَّفْنَاهُ بَيْنَهُمْ لِيَذَّكَّرُوا فَأَبَى أَكْثَرُ النَّاسِ إِلَّا كُفُورًا (50)﴾ (الفرقان:48-50).
إنّ الماء أساسي جدا للحياة. بدونه لا يمكن للحياة أن تبدأ أو تستمر ولا يمكن الاستعاضة عنه بأي شيء آخر ".

المراجع : http://www.ahram.org.eg/Archive/2002/4/8/OPIN7.HTM

http://www.arabic-outreach.org/science/water.html

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:23 am

احياء 101

المقدمة:
في هذا الموضوع سوف نتعرف على أهميه وفوائد الفطريات و سوف نتكلم أيضا عن أضرار الفطريات و سوف نتكلم أيضا عن الاشنات و أنواعها وأهميتها

العرض:

أهمية الفطريات ( فوائد )

1- تقوم الفطريات بتحليل المواد العضوية إلي مواد بسيطة تمتص النباتات وبالتالي التخلص من المواد العضوية ولا تستطيع تحليل بعض المواد الكربونية مثل : البلاستيك .
2- بعض أنواع الفطريات تستخدم كغذاء للإنسان : مثل :
*فطر الكمأة
*العرجون
*عيش الغراب
3- تساعد الخميرة في صناعة الخبز وبعض الأدوية التي تحتوي على فيتامينB . وتستخدم حالياً في تطبيقات الهندسية الوراثية .
4- لفطر البنسليوم أهمية دوائية حيث يستخدم :
*لإنتاج المضاد الحيوي المسمي البنسلين .
*صناعة بعض أنواع الجبن .

* أضرار الفطريات :

1- تسبب أمراضا للإنسان كالأمراض الجلدية مثل :
1) مرض قدم الرياضي ( ما بين الأصابع ) تسببها الفطريات الناقصة .
2) مرض القوباء الحلقية
3) التهابات الأذن الوسطي .
2- تسبب أمراضاً للحيوانات : مثل ( بعض الفطريات التي تصيب النمل )
3- تسبب أمراضاً للنباتات . مثل
1) مرض البطاطس (potato-Bligh ) تسبب الفطريات البيضيه .
2) صدأ القمح
3) مرض يصيب الذرة .
4) أمرض الذبول التي تصيب القطن والطماطم . يسببها : بعض أجناس الفيوزاريوم الطفيلية .
5) مرض اللفحة المبكرة التي تصيب الطماطم والبطاطس .
6) مرض التبقع لأوراق نبات القطن . يسببها : بعض أجناس الترناريا الطفيلية
4- تسبب الفطريات تلفاً وتحللاً وفساد كثير من المواد : مثل :
1) المواد الغذائية
2) الأوراق .
3) الأخشاب .
4) الألياف .
5) المصنوعات الجلدية .

الأشنات

* ما هي الأشنات ؟
هي مخلوقات حية مكونة من طحلب وفطر يعيشان معيشة تكافلية .

* كيف تعيش؟
فالطحلب له القدرة على القيام بعملية البناء الضوئي وإنتاج المواد العضوية اللازمة للفطر والفطر يفتت السطوح التي يعيش عليها بواسطة أنزيماته ويمتص الماء والأملاح ليمد بها الطحلب أي أنه لا يمكن لأحدهما أن يعيش بمفرده .

* أين يعيش الأشنات ؟
- تعتبر من أكثر المخلوقات الحية قدره على تحمل الجفاف والبرد .
- تنمو في أماكن قلما يوجد مخلوقات تستطيع البقاء فيها .
- توجد في الصحاري .
- على التربة العارية والصخور في المناطق القطبية .
- تنمو على جذوع الأشجار في الغابات .
- في قمم الجبال .

* أنواع الأشنات :

لها أشكال مختلفة :
*الأشنات القشرية : على هيئة قشرة تلتصق على الصخور أو الأرض .
*الأشنات الورقية : على شكل جسم نباتي ممتد ويشبه الورقة .
*الأشنات الثمرية : ذات جسم كثير التفرع .
*الأشنات الخيطية .
*الأشنات الحرشفية

أهمية الاشنات :
1- تعد الأشنات مصدراً لمختلف المركبات الكيميائية والروائح والأدوية والعقاقير والصابون .
2- لها دور في توازن النظام البيئي .
3- تعمل على تقنية الصخور التي تنمو عليها وبالتالي زيادة خصوبة التربة .
4- لها القدرة على إنتاج بعض المركبات التي تستخدم في علاج كثير في الأمراض مثل : ( الأورام الخبيثة ، أورام الصدر ، الجروح ، الأمراض الجلدية ) .
5- تستخدم كغذاء للإنسان وبعض الحيوانات .
6- تستخدم للكشف عن التلوث البيئي حيث تعتبر الأشنات حساسة جدا للتلوث الناشئ عن وجود ثاني أكسيد الكبريت في الجو وتقل الأشنات عندما يزداد تركيزه في البيئة .

الخاتمة:
في هذا التقرير تعرفنا على أهمية الفطريات وقد اختصرنا ذلك في خمس نقاط فتعرفنا على انه يستخدم في تحليلل بعض المواد الكربونية كالبلاستيك و كذلك تستخدم كغذاء للإنسان و لها أيضا أهميه دوائية كذلك تعرفنا على الأضرار التي تسببها بعض الفطريات كقدم الرياضي والقوباء الحلقية وكذلك تعرفنا على الاشنات و معنى الأشنات , وتعرفنا على أماكن عيشها وأنوعها وأشكالها المختلفة وكذلك أهميتها و اختصرناها في ست نقاط

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:23 am

بعد عن الحيا101
بس هذا عن الأمراض


المقدمة:
إن في هذا المجتمع أمراض كثير منها أمراض الدم والسرطانات والأمراض الجلدية أمراض الدماغ والجهاز العصبي وغيرها من الأمراض الأخرى لكننا سنتكلم فقط عن نقطتين من أمراض الدم ألا وهما: فقر الدم الوراثي والإيدز.

العرض:
1. فقر الدم الوراثي

تعريف
مرض من أمراض الدم الوراثية يؤدي إلى الإصابة بمرض فقر الدم الرئيسي وتحدث هذه الظاهرة بشكل أساسي بين أطفال منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط كما يصيب فقر الدم الوراثي أيضا الأمريكيين السود وبعض الشعوب الآسيوية وبعض شعوب الشرق الأوسط.

مسببات المرض
لا تنتج أجسام الأطفال الذين يعانون فقر الدم الوراثي قدرا كافيا من مادة الهيموجلويين وهي المادة الصبغية التي تعطي خلايا الدم الحمراء لونها الأحمر القاني كما أن الهيموجلوبين يحمل الاكسجين إلى أنسجة الجسم والنقص فيه يحرم أعضاء الشخص المصاب من الحصول على كفايتها من الأكسجين .

الأعراض
تظهر أعراض فقر الدم الوراثي إما عند الولادة مباشرة أو خلال ستة أشهر بعد الولادة وتتضمن هذه الأعراض شحوب البشرة والتعب والإرهاق والتأفف والتذمر لأدنى الأسباب وضعف الشهية للأكل وبطء النمو ويتطور لدى المصابين إلى تضخم في القلب والكبد والطحال كما يسبب هذا المرض تشوها وضعفا في بعض العظام وخاصة عظام الوجه.

الوقاية والعلاج
لا يمكن الشفاء من مرض فقر الدم الوراثي ولكن يمكن معالجته بنقل دم إلى المصاب كل ثلاثة إلى ستة أسابيع وتخفف هذه المعالجة ظهور أعراض المرض على المصاب إلا أنها في الوقت ذاته ترفع نسبة الحديد في القلب والبنكرياس وبعض الأعضاء الأخرى وغالبا ما تسبب هذه الزيادة في حدوث مرض السكر أو القصور القلبي ولا يزال الباحثون يعملون جاهدين على تطوير طرق مناسبة لإزالة ترسبات الحديد من الجسم.

2. الإيــــدز

تعريف
الإيدز اعتلال خطير جدا ينتج عن عجز مقدرة أجهزة المناعة في الجسم على محاربة كثير من الأمراض ، وغالبا ما يقود هذا المرض في نهاية المطاف إلى الموت وتعني كلمة إيدز متلازمة عوز المناعة المكتسب ، ويشير اسم هذا المرض إلى حقيقة أنه يصيب جهاز المناعة لدى المريض ورغم أن بعض الباحثين كانوا يتابعون حالات هذا المرض منذ عام 1959م إلا أن أول اكتشاف للإيدز كان في أمريكا في عام 1981م ثم تتابع تشخيص حالات هذا المرض في جميع أنحاء العالم.

المسببات
يسبب مرض الإيدز فيروسان في مجموعة الفيروسات التي تدعى الفيروسات الخلفية ، وقد تم أول اكتشاف لهذا الفيروس بوساطة الباحثين الفرنسيين عام 1983م والباحثين الأمريكيين في عام 1984م وفي عام 1985م أصبح الفيروس يدعى فيروس العوز المناعي البشري أو هيف(HIV) كما اكتشف العلماء فيروسا أخر أطلق عليه اسم هيف – (HIV-2) ، يهاجم الفيروس بصورة أساسية كريات دم بيضاء معينة وتشمل هذه الكريات الخلايا التائية المساعدة والبلاغم التي تؤدي دورا مهما في وظيفة جهاز المناعة ، وفي داخل هذه الخلايا يتكاثر هذا الفيروس مما يؤدي إلى تحطيم الوظيفة الطبيعية في جهاز المناعة لهذا السبب فإن الشخص المصاب بفيروس هيف يصبح عرضة الإصابة بأمراض جرثومية معينة قد لا يصاب بها الشخص العادي أو قد لا تكون ممرضة بطبيعتها وتسمى هذه الأمراض أمراض الانتهازية لأنها تستغل تحطم جهاز المناعة.
كيفية انتقال فيروس الإيدز تكمن في ثلاثة أسباب : 1- الاتصال الجنسي وهو السبب الرئيسي لانتقال فيروس الإيدز 2- التعرض للدم الملوث 3 – انتقال الفيروس من الأم الحامل إلى الجنين.

الأعراض
قد يكمن فيورس الإيدز في جسم الإنسان لعشر سنوات أو أكثر بدون أن يحدث أي مرض كما أن نصف الأشخاص المصابين بالإيدز يظهر لديهم أعراض مصاحبة لأمراض أخرى تكون في العادة أقل خطورة من الإيدز لكن بوجود العدوى بالإيدز فإن هذه الأعراض تطول وتصبح أكثر حدة وهذه الأعراض تشمل تضخما في الغدة اللمفاوية وتعبا شديدا وحمى وفقدان الشهية وفقدان الوزن والإسهال والعرق الليلي وقد يسبب فيروس الإيدز متلازمة نقص الوزن وتدهور في الصحة العامة للإنسان وقد يصيب الدماغ محدثا خللا في التفكير والإحساس والذاكرة والحركة والاتزان.
والأشخاص المصابون بفيروس الإيدز معرضون بدرجة كبيرة للأمراض الانتهازية فهناك أمراض معينة تصيب الأشخاص المصابين بفيروس الإيدز فمثلا ذات الرئة الذي تسببه المتكيسة الرئوية الكارينية وغرن كابوسي هي أغلب الأمراض المصاحبة التي تصيب 65% من مرضى الإيدز ويعتبر ذات الرئة الذي يصيب الرئتين السبب الرئيسي للوفاة في أمريكا الشمالية أما غرن كابوسي فهو نوع من السرطان يظهر على الجلد ويكون مشابها للجلد المصاب بالحروق ولكن السرطان ينمو وينتشر.
وقد يصاب بعض الناس بفيروس الإيدز ولا تظهر لديهم أي أعراض للمرض بينما يصاب آخرون بالفيروس ولا تظهر لديهم الأمراض الانتهازية ولكن قد تظهر عليهم الأعراض خلال سنتين إلى عشر سنوات أو أكثر بعد الإصابة بالفيروس أما الأطفال الذين يولدون وهم مصابون بالإيدز فقد تظهر عليهم الأعراض في فترة تقل عن المدة السابقة الذكر في البالغين .

وسائل العلاج
أصبح الكشف عن وجود دلائل فيروس الإيدز في الدم واسع الانتشار ومتوافرا للجميع وبهذه الفحوص أمكن التحقق من وجود الأجسام المضادة لفيروس الإيدز والأجسام المضادة بروتينات تنتجها خلايا دم بيضاء معينة عند دخول الفيروسات أو البكتيريا أو الأجسام الغريبة إلى جسم الإنسان ويدل وجود الأجسام المضادة لفيروس الإيدز في الدم ولا يمكن الاعتماد على فحص الدم فقط لمعرفة وتشخيص الإيدز وقبل الحكم النهائي على الشخص بأنه مصاب بالإيدز فإن لدى الطبيب اعتبارا أخرى مثل حالة المريض وتاريخه الاجتماعي ومظهره الخارجي ومن الأدوية التي تستطيع إيقاف نمو فيروس الإيدز في مزارع المختبر هو دواء زيدوفودين وهو من ضمن الأدوية المضادة للفيروسات الذي شاع استعماله وأطلق عليه سابقا اسم ازيدوثيميدين ويعرف باسمه المختصر AZT كما يستخدم الدواء الحيوي الانترفون في علاج الإيدز وللوقاية من هذا المرض اللعين تحاشي الاتصال الجنسي غير المشروع (الزنا) كما يعمل الباحثون على إيجاد لقاحات لمنع العدوى بفيروس الإيدز وكذلك عدم تناول المخدرات بكافة صورها وأشكالها .


الخاتمة:

وفي الختام تعرفنا على نوعان من أنواع أمراض الدم وتعرفنا فيهما عن تعريفهما و مسبباتهما وأعراضهما وأخيرا عن طرق الوقاية منها أو طريقة علاجها. وان للبكتيريا والجينات طرقها لنقل أو إحداث المرض للإنسان. وللمعلومة إن في أمراض الدم أمراض كثير منها: النزيف الوعائي, نقص جلوكوز الدم- السكر, ضغط الدم المرتفع وأخيرا فقر الدم.


المصدر:
http://www.arabinow.com/sn/health/c.../condition1.htm

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:24 am

قرير عن الاعمال المكتبية

الاجتماعات
تعتبر الاجتماعات إحدى وسائل الاتصال الهامة في المؤسسات باختلاف أنواعها ، حيث تتيح فرصة اللقاء بين القمة والقاعدة في المؤسسة ، حيث يتم مناقشة مختلف الموضوعات وتبادل الأفكار والآراء ووجهات النظر والمعلومات ، وتعتبر اجتماعات القيادة الجماعية من أهم وسائل الاتصال بين المستويات المختلفة في المؤسسة.


قيمة القيادة الجماعية:
1.من الأمور المسلم بها أن مناقشة مشاكل الإنتاج من ألزم الضرورات التي تحتاجها الصناعة ، فمواجهة هذه المشاكل للحصول على حلول تؤدي في النهاية إلى زيادة كمية الإنتاج مع الارتفاع بمستوى جودته وقلة تكلفته .
2.تعتبر فرصة لإظهار القيادات الجديدة حيث تفتح المجال لإظهار الكفاءات المختلفة.
3.العمل على تعميق العلاقات الإنسانية الطيبة بين العمال جميعهم بمختلف مستوياتهم.
4.تتيح الفرصة لتفهم العمال للتعليمات التي قد تكون غير واضحة.
5.تتيح الفرصة لاستمرار الاتصال بين المشرف والعاملين معه عن طريق هذه الاجتماعات.
6.إتاحة الفرصة لحل كثير من المشاكل التي قد تضيع وقت المشرف إذا لم تعقد هذه الاجتماعات.
7.تساعد المشرف على التعرف على نقط الضعف سواء كانت في
الأفراد أو في أساليب العمل أو العلاقات التي تربطهم.


دور المشرف في اجتماعات القيادة الجماعية:
يعتبر المشرف العمود الفقري وحلقة الاتصال الأساسية بين الإدارة وعمال المنشأة، فهو الرئيس المباشر للعمال وقائدهم والمشرف على اختيارهم وتدريبهم، لذلك كان من الضروري أن يتلقى المشرف ثقافة شاملة وتدريب كامل عن فن القيادة والتعليم والتدريب، ومن أهم واجبات المشرف تجاه اجتماعات القيادة الجماعية:

1.تحديد موعد الاجتماع والإعلان عنه حتى يم تهيئة مكان الاجتماع في حدود إمكانية المؤسسة.
2.كن للعمال تهيئة أنفسهم للمشاركة في المناقشة.
3.تحضير الأدوات والنماذج المطلوب تواجدها أثناء المناقشة.
4.شرح موضوع المناقشة وأسباب الدعوة للاجتماع.
5.تحديد نطاق المناقشة.
6.إثارة رغبة الأفراد في المناقشة عن طريق توجيه الأسئلة العامة والموجهة.
7.المحافظة على روح المناقشة حتى نهاية الاجتماع وذلك بمراعاة:
أ) عدم الظهور بمعرفته ببواطن الأمور.
ب) تقدير جميع وجهات النظر مهما كان وضعها.
ج) عدم احتكار الأفكار.
د) تشجيع روح المناقشة بين الأفراد وتأكيد الاطمئنان بينهم.
هـ) عدم التحيز لفرد معين مع تزويدهم بالمعلومات اللازمة.
و) المناقشة بلغة المجتمعين وثقافتهم.
ز) تقديم موضوع المناقشة وتحديد الهدف منه وإبراز النقاط الهامة في الموضوع .
ح) متابعة ومراقبة الأفراد حتى انتهاء الاجتماع مع عدم الخروج عن الموضوع .
ط) التفاعل مع الأفراد ومعاملتهم معاملة طيبة .
ى) تجميع الآراء والانتهاء إلى قرار جماعي .
ك) إطلاع المجموعة على القرارات والحلول .

الصفات الرئيسية للقرار الجماعي :
1-ضرورة اعتماد القرار على الجماعية أى أن يكون حصيلة لمجموع القرارات الفردية .
2-اعتماد القرار على الأحساس بالواقعية .
3-خلق السلوك التعاوني.
4-قد يصل القرار الجماعي إلى حلول غير متوقعة من قبل.
5-الاعتماد على السلوك الواضح الصريح للوصول إلى الاقتناع بوجهة النظر المعروضة .
6-العمل على تقوية روح الأفراد لتقبل وجهات النظر المختلفة .
7-القضاء على المخاوف الفردية السابقة .
8-زيادة الحماس بالمسؤلية الجماعية .
9- يعتبر تعبيرا جماعيا عن رغبات واتجاهات الأفراد .


وفي الختام فالعمال يتوقعون من المشرف :
1-المعاملة العادلة دون تحيز أو محاباة .
2-منحهم الفرصة للتقدم والرقي .
3-التدريب السليم .
4-الاجتماع إلى مشاكلهم في العمل والاهتمام بحل مشاكلهم الخاصة والشخصية .
5-التعويض العادل عن الجهد ((بالأجر و المكافأة ))
6-حمايتهم من أخطار وإصابات العمل .
7- الاعتراف بمجهودهم .
8- المعاونة في الحصول على احتياجاتهم من ضرورات الحياة .
9- المعرفة التامة بالعمل .
10-المقدرة على القيادة .
11-المقدرة على إعطاء التعليمات بطريقة سليمة .
12- المقدرة على تبسيط العمل .

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:24 am

بحث عن السكرتارية
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المقدمة :
أي دولة تتقدم تمر بسلسلة من الثورات، أولا كانت هناك الثورة على الزراعة التي حررت الناس من الارتباط بالأرض، وأتاحت لهم الذهاب إلى المدن للبحث عن العمل، ثم تلى ذلك الثورة الصناعية، ونشأت المصانع الضخمة لإنتاج آلاف وملايين الوحدات من السجاير والملابس والأثاث والمعدات وحلت هذه المصانع محل الحرف اليدوية، وأخيرا كانت هناك الثورة التجارية التي أدت إلى السرعة الهائلة في توزيع وتبادل السلع والخدمات.
من الاستعراض السابق نجد أن أي نشاط سواء أكان إنتاجا أم توزيعا أم تبادلا يشمل كمية كبيرة من الأعمال المكتبية التي يقوم بها آلاف وملايين من الموظفين لتسهيل تدفق السلع والخدمات من طرف إلى آخر.
ولذلك ظهرت الحاجة إلى وضع أسس وقواعد وطرق تنفيذ الأعمال المكتبية الروتينية، وضرورة تدريب العاملين على كيفية أدائها، ورفع كفايتهم بالتدريب واستخدام الآلات والمعدات المكتبية الحديثة، وقد أطلق على هذا النشاط نشاط السكرتارية. وخدمة السكرتارية خدمة مساعدة بدونها لا يمكن لأي منشأة أن تحقق أهدافها.
****************
مستويات أعمال السكرتارية :
من الصعب وضع مستويات محددة لأعمال السكرتارية؛لأنها تختلف في الصناعة عنها في التجارة. إن اختراع آلات ومعدات مكتبية أوتوماتيكية كثيرة في السنوات الأخيرة؛ أثر كثيرا على واجبات السكرتيرة، وخاصة في المشروعات الكبيرة.
ويمكن وضع تصور عام لدرجات وظائف السكرتارية كما يلي :
1.طبّاعة ومختزلة وتعمل على الآلات الكاتبة الأتوماتيكية :
قد يكون عمل السكرتيرة في شعبة طباعة تقدم خدماتها للمشروع ككل، وقد تكون مختصة بالطباعة في مكتب أحد المديرين، ويسند إليها طباعة المراسلات والتقارير، وتكون ملمة بتنسيق الرسائل، وتجيد اللغة وقواعد الكتابة السليمة.
2.سكرتيرة :
تؤدي السكرتيرة في هذا المستوى أعمالا متعددة، وفي الغالب تكون سكرتيرة خاصة لأحد المديرين.
3.مساعدة شخصية :
في بعض المؤسسات يفوض الرئيس بعض سلطاته إلى السكرتيرة؛ لتقوم ببعض الأعمال الروتينية التي تعرف السكرتيرة أسلوب الرئيس في معالجتها، وتكون المساعدة الشخصية للرئيس مسئولة أمامه مباشرة، ويجب أن تكون ثقافتها واسعة، وملمة بمبادئ التنظيم والإدارة والتجارة.
وهناك تصور آخر لمستويات السكرتارية حيث يمكن أن تنقسم وظائف السكرتارية إلى مستويين رئيسيين :
1. سكرتيرة : تندرج تحته السكرتيرات العاديات اللاتي يتمتعن بالمهارات الأساسية في أعمال السكرتارية مثل: الطباعة- الرد على التليفون- معالجة البريد- استقبال الزوار- تنظيم المواعيد- الحفظ- النسخ.
2. مساعدة شخصية للرئيس : يتطلب في السكرتيرة أن يكون لديها معرفة ودراية بمجالات أخرى مثل: دنيا الأعمال- أنواع الصناعات- معلومات أساسية عن التجارة وكذلك فرع الصناعة أو التجارة الذي يمارسه المشروع الذي تعمل به والهيكل التنظيمي فيه- تختلف المعرفة المطلوبة باختلاف تخصص الرئيس (سكرتيرة قانونية- سكرتيرة طبية- سكرتيرة فنية- سكرتيرة في مجال المسرح والسينما- سكرتيرة في مجال الإذاعة والتلفزيون) ويجب على السكرتيرة أن تلم ببعض المعلومات المتخصصة في مجال عملها.
وعلى السكرتيرة في هذا المستوى أن تجيد تحرير الرسائل بالاستعانة بملاحظات الرئيس التي يؤشر بها على البريد الوارد وأحيانا تكون سكرتيرة مسئولة عن تحرير الرسائل الروتينية بدون تدخل الرئيس؛ لتخفيف عبء العمل عنه وحتى يتفرغ لتحرير الرسائل المهمة.
وعلى السكرتيرة أن تكون قادرة على استعمال المراجع والاستفادة من مصادر المعلومات للحصول على أية بيانات تكون في حاجة إليها. وكذلك عليها أن تعرف كيفية تنظيم الاجتماعات وكتابة محاضرها، ويكون لديها دراية بكيفية التعامل مع البنوك وإيداع الأموال فيها.
والمساعدة الشخصية للرئيس والتي لديها معرفة كاملة بمجال تخصص رئيسها، وفرع التجارة أو الصناعة الذي يعمل فيه، والوظيفة التي يشغلها في المشروع (مبيعات- مشتريات- إنتاج- حسابات) ستكون قادرة على القيام بأي عمل يفوض إليها. هذه السكرتيرة يمكنها أن تقوم ببعض الوظائف الأولية (يمكنها الاستعانة بسكرتيرة للطباعة والاختزال لمعاونتها). ستكون هذه السكرتيرة قادرة على اتخاذ بعض القرارات الصغيرة، وإعطاء بعض التعليمات، وأحيانا قد تنوب عن الرئيس في بعض المناسبات. هذه السكرتيرة قد تترقى إلى الوظائف التنفيذية في المشروع إذا أثبتت كفاءتها.
إن الهدف من إلحاق سكرتيرات ومساعدات شخصيات بمكاتب الرؤساء هو تجهيز الرئيس، حتى يتفرغ للتفكير واتخاذ القرارات.
المؤهلات العامة اللازمة لوظائف السكرتارية:
1.الاختزال بسعة مناسبة.
2.الطباعة بسرعة مناسبة (عربي+ إنجليزي).
3.القدرة على إجراء الاتصالات بكفاءة وبلغة سليمة حديثا وكتابة.
4.معرفة أعمال السكرتارية والأعمال المكتبية.
5.معرفة الهيكل العام للمشروع وفرع التجارة والقانون التجاري الذي يرتبط به المشروع والمحاسبة والإحصائيات والاقتصاد... الخ.
6.بعض الوظائف تحتاج لإجادة لغات أجنبية.
7.الوظائف العليا في السكرتارية تحتاج إلى إلمام السكرتيرة بالمبادئ العامة لعلم الإدارة؛ حتى لا تستطيع أن تتفهم مشاكل رئيسها، وتقدم مساعدتها في الوقت المناسب.
8.معرفة عامة والاطلاع على الأحداث المحلية والعالمية.
وظائف السكرتارية المتخصصة :
هناك فرص متاحة للعمل كسكرتيرة في فروع التخصص المختلفة مثل القانون، والطب، والفروع الفنية الأخرى.
على السكرتيرة التي تخطط للعمل في إحدى المجالات السابقة ويفضل أن تنمي خبرتها العامة في أحد المشروعات، أو في الحكومة قبل التقدم على وظيفة متخصصة. والآتي وصف لأعمال السكرتيرات في بعض وظائف السكرتارية المتخصص.
السكرتيرة القانونية :
هذه السكرتيرة تقوم بأعمال متعددة وتعتمد هذه الأعمال على حجم المشروع وطبيعة عمله؛ وهل المشروع فردي أو شركة تضامن. ومن الممكن أن تعمل السكرتيرة في الإدارة القانونية في المنشأة الكبيرة. والمحامي العام يشمل نشاطه كل أشكال العمليات القانونية. والمحاكم بمستوياتها المختلفة تقدم خبرات متعددة في أعمال السكرتارية.
معرفة العبارات القانونية، ونظام العمل مهم جدا لنجاح السكرتيرة القانونية. وتقوم هذه السكرتيرة بتنسيق وطباعة المستندات القانونية. وفي مكتب قانوني صغير نجد السكرتيرة تقوم بأعمال متعددة، وتتحمل مسئولية القيام بالأعمال الروتينية. وعليها تجهيز القضايا التي ستنظر أمام المحكمة حسب تاريخها، وتقديمهما للرئيس في الوقت المناسب.
السكرتارية الطبية :
يوجد في السكرتارية الطبية أكبر كمية من فرص العمل بالنسبة لفروع السكرتارية المتخصصة. إن السكرتيرة الملمة إلماما كاملا بالمصطلحات الطبية، وتجيد الاختزال لطبيب، ولديها خبرة في الأعمال المكتبية؛ تستطيع أن تختار الوظيفة التي تناسبها في هذه المجالات المختلفة. إن أكثر الوظائف تكون في مكاتب الأطباء، ومكاتب أطباء الأسنان، وكذلك في المستشفيات، ومكاتب وزارة الصحة العامة.
إن واجبات السكرتيرة الطبية تختلف تبعا لطبيعة وحجم مكان العمل، وكذلك فإن تنوع الوظائف ستعتمد على مجال ودرجة عمق التخصص في المستشفى التي تعمل بها. مثال: إذا كانت السكرتيرة تعمل في مجال التأمينات الصحية، فإنها ستتعامل مع دعاوى التعويضات. إذا كانت تعمل في عيادة خارجية لأطباء متخصصين، فإنها ستكون مسئولة تحديد المواعيد للمرضى، وتحويلهم إلى الاختصاصيين في المستشفيات الأخرى، وستشغل جزءا كبيرا من وقتها في حفظ الملفات الطبية.
من ضمن مسئوليات السكرتيرة الطبية تختلف تبعا لطبيعة وحجم مكان العمل، وكذلك فإن تنوع الوظائف ستعتمد على مجال ودرجة عمق التخصص في المستشفى التي تعمل بها.
و من ضمن مسئوليات السكرتيرة الطبية طباعة تقارير المرضى الطبية وكذلك استلام قيمة فواتير العلاج، وطلب ما يلزم المكتب من مواد وأدوية وقرطاسية. وفي حالة السكرتيرة المؤهلة جيدا ربما يفوض لها بعض الأعمال مثل كتابة تاريخ المرض لدى المراجع، وقياس الضغط لديه، وإعداد المريض للكشف عليه، وأحيانا تعقم بعض الأدوات بعض الأدوات الطبية.
ومن الصفات الأساسية للسكرتيرة الطبية القدرة على النظر بعين العطف للمشاكل الإنسانية، والمحافظة على أسرار المرضى.
السكرتيرة الفنية :
تتخصص السكرتيرة الفنية في إعداد التقارير والمراسلات الفنية لأي مشروع. ويجب أن تجيد طباعة الإحصائيات والجداول العلمية المتخصصة، وتكون ملمة بالاختصاصات والإشارات المستعملة في الكيمياء؛ والرياضيات، والهندسة. على السكرتيرة الفنية أن تكون على دراية بأعمال المحاسبة حتى يمكنها التصرف في مستندات المحاسبة المتداولة في المشروع.
السكرتيرة التي تريد أن تعمل في هذا المجال عليها أن تعد إعدادا جيدا في الفيزياء، والكيمياء، والرياضيات، والإحصاء. وعليها أن تلم بالمصطلحات العلمية والهندسية، وكذلك تكون خبيرة في تسجيل الإملاء الخاص بالموضوعات الفنية.



السكرتيرة الخاصة :
السكرتيرة الممتازة تمتلك موهبة طبيعية، بالإضافة إلى ما تعلمته. اتفق رجال الأعمال على أن السكرتيرة يفترض أن تكون ماهرة في الاختزال، والكتابة على الآلة الكاتبة، وبالإضافة إلى ذلك؛ يجب أن تتمتع بصفات شخصية خاصة (اللباقة والولاء)، ويجب أن تعرف كيف تستعمل التليفون، وتستقبل الزوار، وكذلك تعرف كيفية تنظيم رحلات العمل، وكتابة محاضر الاجتماعات... الخ.

أعمال السكرتيرة الخاصة:
1.استقبال الزوار، وتقديمهم إلى الرئيس.
2.تنظيم الاتصال التليفوني، وتوصيل المكالمات الهامة إلى الرئيس.
3.الاحتفاظ بمفكرة لتنظيم مواعيد الرئيس ومقابلاته اليومية.
4.حفظ المستندات الخاصة بمكتب الرئيس.
5.تنظيم الاجتماعات وكتابة محاضر الاجتماعات.
6.استلام البريد الوارد الخاص بمكتب الرئيس والاطلاع عليه وعرض الرسائل الهامة على الرئيس لاتخاذ القرار المناسب بشأنها.
7.إعداد البريد الصادر واعتماده من الرئيس وإرساله إلى الجهات المعنية.
8.الإشراف على صندوق المصاريف النثرية الخاص بمكتب الرئيس.
9.معاملات الرئيس مع البنوك.
10.تلخيص المذكرات والتقارير إذ لزم الأمر.
11. إعداد ترتيبات السفر للرئيس.
12. القيام بالواجبات الروتينية نيابة عن الرئيس، وإنجاز بعض أعماله الخاصة.
13. الإشراف على سكرتيرات مساعدات يلحقن بمكتب الرئيس إذا كانت كمية العمل كبيرة.
14. الاطلاع على الصحف اليومية، وتلخيص ما يهم الرئيس في حالة عدم وجود قسم للعلاقات العامة في المشروع.
الصفات الواجب توافرها في السكرتيرة الخاصة:
1.إجادة الاختزال والآلة الكاتبة وأعمال السكرتارية.
2.لديها روح المبادرة .
3.المواظبة والانتظام.
4.الوعي والرغبة في العمل.
5.الكياسة والكتمان والدبلوماسية وخاصة في: الاستعلامات، والتليفون، واستقبال الزوار.
6.الولاء للرئيس، والإيمان بمبادئه.
7.تعتبر السكرتيرة الخاصة مسئولة عن جانب من الأعمال الروتينية التي يقوم بها الرئيس، وعليها تنفيذها بكفاءة وسرور.
الصفات الشخصية :
1.يجب أن تكون السكرتيرة مواظبة على الدوام، مستعدة عندما يحتاجها الرئيس.
2.يجب أن تكون لطيفة في كل الأوقات حتى في الظروف الصعبة.
3.أن يكون لها روح مرحة.
4.الإنصات بعناية واهتمام للتعليمات التي يعطيها الرئيس، حتى لا تضطر للسؤال عن التعليمات مرة أخرى مما يزعج الرئيس.
5.يجب أن تلتزم الصمت بالنسبة لمشاكلها الخاصة وأسرار المكتب وعدم ذكر أي شيء عن شئون الرئيس وأعماله.
6.تنفيذ الواجبات الروتينية بانتظام وفي الوقت المناسب.
7.الاحتفاظ بمكتب السكرتيرة منظما، والأشياء الشخصية الخاصة بالسكرتيرة لا يصح أن تكون ظاهرة ويحتفظ بها في درج أو دولاب، وعلى السكرتيرة الاحتفاظ في مكتبها بمخزون مناسب من القرطاسية والمواد التي تحتاجها، ويجب العناية التامة بصيانة الآلات الكاتبة والمعدات الأخرى بالكتب.
8. يجب أن يسود المكتب الهدوء فتغلق الأبواب بهدوء، والحديث يكون بصوت منخفض.
9.يجب العناية باختيار المكتب والمراجع التي تحتفظ بها في مكتبها، ويجب أن لديها قاموس للرجوع إليه حتى تكون كتابتها سليمة.
10.على السكرتير الخاص أن يبدأ عمله وهو في حالة نفسية هادئة وعليه أن يتجنب بدء يومه وهو مضطرب أو ثائر الأعصاب بسبب تأخره في الطريق من بيته إلى مكتبه. وعلى السكرتير أن يأخذ قسطا وافيا من النوم والراحة حتى لا يشعر بالنعاس أثناء تواجده بالمكتب ويزعج من حوله بكثرة تثاؤبه وذلك مما يقلل نشاطه وحيويته وقوة تركيزه ويسيء إلى مظهره.

الخاتمة :
للسكرتيرة أهمية كبيرة في المنشأة و الشركة، وبدونها لا يستطيع الرئيس أو المدير أن ينجز أي عمل، و بالإضافة إلى ذلك في غياب السكرتيرة تكون أعمال الرئيس و مواعيده غير منظمة. و على السكرتيرة أن تتصف بصفات حسنة و تتميز بمهارات معينة حتى تستطيع إنجاز أعمالها بسهولة وكفاءة، فالسكرتير هو الشخص الذي يتم اختياره بصفات معينة ليعاون الرئيس في إنجاز أعماله المتعلقة بالعمل والشخصية أحيانا بكفاءة وفاعلية. و السكرتارية المتخصصة قد تكون طبية أو قانونية أو تعليمية أو إحصائية أو فنية .. الخ. وكل سكرتيرة في أي مجال لابد وأن تكون على دراية بمعلومات عامة تخص المجال الذي تعمل فيه.

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
The DoN
V.I.P
V.I.P


عدد الرسائل : 1842
العمر : 25
الموقع : http://sado0oqi.hi5.com
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بحوث على كيف كيفك   الأربعاء ديسمبر 12, 2007 5:24 am

السكرتارية

تعريف السكرتارية
هي تلك الوظيفة التي تقدم معاونات أو خدمات للإدارات أو الرؤساء ، سواء كانت هذه المعاونات أو الخدمات فنية أو مكتبية ، حتى تتمكن الإدارات أو الرؤساء من إنجاز عملها بطريقة ميسرة وفي أقل وقت ممكن وبأقل تكلفة.
ونتيجة لكبر حجم المنظمات الحكومية والاقتصادية ، فقد زاد حجم الأعباء الملقاة على عاتق الوحدات الإدارية ،وكبر حجم المعلومات المطلوبة لها التي تتطلب قدراً كبيراً من المعاونة في تسيير نقلها لهذه المعلومات بين الوحدات الإدارية وتنظيم حفظ وتخزين هذه المعلومات والمعاونة في استرجاع هذه المعلومات في أقل وقت ممكن ، مما يمكن الإدارة من الاعتماد على تلك المعلومات في إصدار القرارات الرشيدة .
وتقوم وحدات السكرتارية بمعاونة تلك الوحدات الإدارية في تقديم الخدمات والمعلومات في المجالات الفنية والمكتبية ، حتى أنها تعتبر القلب النابض الذي يمد كافة الأجهزة بما يلزمها ، فإذا توقف القلب أو عجز عن أداء مهمته ، فان ذلك يؤدي بالضرورة إلى عجز وفشل هذه الوحدات والأجهزة عن القيام بمهمتها الأساسية .
مكان السكرتارية في الهيكل التنظيمي :
هناك عدة طرق للتنظيم الإداري لأجهزة السكرتارية ، ويتم تحديد الطريقة المثلى الواجب اتباعها في كل جهة إدارية وفقاً لظروفها الخاصة ، فهناك الدوائر الصغيرة ، والدوائر الكبيرة . وهناك الدوائر المتمركزة في موقع واحد ، والدوائر الموزعة على عدة مواقع في أماكن جغرافية متفرقة .
ويجب التنويه إلى ضرورة اتباع إطار تنظيمي محدد للسكرتارية حيث ان عدم وجود هذا الإطار المحدد سيؤدي إلى تنازع الاختصاصات وعدم تحديد المسئوليات . ويبدو ذلك في إنشاء العديد من مراكز السكرتارية بدون تنسيق بينها ولا إشراف عليها ، وبالتالي يظهر صعوبة الرقابة على العاملين بها وعدم جدوى تدريبهم لرفع كفايتهم وزيادة مهارتهم .
وفيما يلي الطرق المتبعة للتنظيم الإداري للسكرتارية :

1. مركزية السكرتارية
2. لامركزية السكرتارية
3. الجمع بين المركزية واللامركزية


أنواع السكرتارية

أولا : السكرتارية العامة :

وهي تمثل المعاونات والخدمات المكتبية التي تقدم لمختلف الإدارات مثل الاتصالات والمحفوظات والنسخ والتصوير وغيره .

ثانيا : السكرتارية الخاصة :

وهي تمثل المعاونات والخدمات المكتبية التي تقدم لمكاتب أحد المديرين أو الرؤساء لتيسير أداء مهمته وإنجاز عمله .

ثالثا : السكرتارية المتخصصة:

ويطلق عليها السكرتارية الفنية ، وهي عبارة عن المكاتب الفنية الاستشارية التي تلحق بمكاتب كبار المسئولين لتقديم ودراسة الاستشارات الفنية المتخصصة على اختلاف أنواعها . مثل السكرتارية القانونية ، السكرتارية المالية ، السكرتارية الاقتصادية ، والسكرتارية الطبية والسكرتارية الهندسية وغيرها من مختلف المجالات الفنية ، ويتولى هذه الوظائف أحياناً خبرات من أعلى مستوى ممكن .
السكرتير الخاص :
وهو شخص يختاره الرئيس ، يكون موضع ثقته ، ويقوم بمعاونة الرئيس في مختلف الأعمال المكتبية الخاصة بمكتب الرئيس كالاتصالات والمحفوظات والنسخ والمراسلات واعداد التقارير وغير ذلك .
وتطلق كلمة سكرتير ، دلالة على الشخص الذي يعينه الرئيس ليكون أمينا على أسراره ويقدم له المعاونات المختلفة في مجالات الأعمال المكتبية كإعداد المراسلات وحفظ وتخزين واسترجاع المعلومات وإنجاز إجراءات الوارد والصادر بالإضافة إلى إجراء أعمال الاتصالات الأخرى كالهاتفية والبرقية ، وتنظيم استقبالات الزائرين وأيضا تنظيم الاجتماعات الخاصة بمكتب الرئيس .


1.الصفات الشخصية الواجب توافرها في السكرتير :

§ حسن المظهر والهندام .
§ أن يكون أمينا على أسرار مكتب الرئيس .
§ قوة الشخصية .
§ حسن التصرف .
§ قوة الذاكرة .
§ الالتزام بمواعيد العمل الرسمية .
§ المرونة في التفكير وحب التغير .
§ الإخلاص للرئيس وحبه للعمل .
§ هدوء الأعصاب .

2. الصفات العلمية الواجب توافرها في السكرتير الخاص :

إذا كانت الصفات الشخصية تعتبر من الأساسيات التي يجب الاعتماد عليها عند اختيار السكرتير الخاص ، حيث يصعب تحسينها أو تغييرها في معظم الأحوال ، فمثلاً الأشخاص الذين يتسمون بالانفعال في أي موقف قد يصعب مثلاً أن يتحولوا إلى أشخاص يتسمون بالثبات الانفعالي .
فان الصفات العلمية يمكن للجميع اكتسابها ، بقدر من التعليم والتدريب ، وخاصة في معاهد السكرتارية ومراكز التدريب المتخصصة في ذلك النوع من التعليم والتدريب ، والتي تعمل على تنمية قدرات ومهارات السكرتير في مختلف أعمال السكرتارية . بشرط أن يكون للسكرتير الرغبة والمثابرة على التعليم والتدريب على هذه الصفات.

القدرات والصفات الواجب على السكرتير أن يتعلمها ويتدرب عليها لتنمية قدراته :

1. معرفة أصول إدارة وتنظيم المكاتب .
2. معرفة اختصاصات الإدارات التي يشرف عليها الرئيس .
3. تعلم الأسلوب السليم للكتابة على الآلة الكاتبة بالدقة والسرعة اللازمة .
4. معرفة النواحي المتعلقة بالاتصالات الكتابية والتي تشمل :

§ إعداد وصياغة المراسلات بمختلف أنواعها .
§ تنفيذ إجراءات البريد الوارد والبريد الصادر وكيفية تداول المراسلات الداخلية بين الإدارات بالمنظمة.
§ مهارة استخدام الأجهزة المكتبية المختلفة للاتصالات المكتبة .

5. معرفة النواحي المتعلقة بالاتصالات الشفوية والتي تشمل :

§ تنظيم الاتصالات الهاتفية الخاصة بمكتب الرئيس ومعالجة المكالمات الواردة والصادرة .
§ تنظيم مقابلات الزوار لمكتب الرئيس والقواعد الواجب اتباعها في استقبال الزوار.
§ تنظيم الاجتماعات الخاصة بمكتب الرئيس.
§ مهارة استخدام الأجهزة المكتبية المختلفة والمرتبطة بالاتصالات الشفوية.
6. الإلمام بالطرق العلمية السليمة لتنظيم حفظ المعلومات .

7. الإلمام بقدر كاف ببعض اللغات الأجنبية خاصة المنظمات التي لها علاقات بجهات أجنبية .



أهم الواجبات والاختصاصات للسكرتير الخاص :

1. إعداد وصياغة المراسلات والمذكرات والقرارات والتقارير الخاصة بمكتب الرئيس .
2. استقبال البريد الوارد الخاص بمكتب الرئيس وكذلك تصدير المراسلات الصادرة .
3. تنظيم حفظ الوثائق الخاصة بمكتب الرئيس بطريقة علمية وعملية وسليمة .


4. استقبال المكالمات الهاتفية الواردة والرد عليها .
5. تنظيم الاستقبالات والزيارات بمكتب الرئيس .
6. تنظيم الاجتماعات الخاصة بمكتب الرئيس .
7. مساعدة الرئيس في الإعداد لرحلاته وتقديم المعاونة المكتبية اللازمة أثناء وبعد سفر الرئيس ز
8. متابعة وعرض المقالات والأخبار الصحفية والتي لها علاقة بعمل مكتب الرئيس .
9. تلخيص المكاتبات المطولة الواردة لمكتب الرئيس .

الصفات العلمية الواجب توافرها في السكرتير العام :

1.إدارة المكاتب .
2.اللغات الأجنبية .
3.الحفظ والتصنيف .
4.معلومات عن الجهاز الإداري .
5.الآلة الناسخة .
6.علم النفس والعلاقات الإنسانية .
7.أساليب كتابة المراسلات .
8.التعبير.

_________________


Life iS Tough






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yoyo2009.ahlamontada.com
 
بحوث على كيف كيفك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 4 من اصل 5انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
nO NaME :: مقهى المثقفين :: حصص تعليمية-
انتقل الى: